قصة الفأر الشجاع: أنقذ حياة الناس وحصد أعلى تكريم

  • تاريخ النشر: الجمعة، 25 سبتمبر 2020
قصة الفأر الشجاع:  أنقذ حياة الناس وحصد أعلى تكريم
مقالات ذات صلة
شاهد: القرود ضيوف غير متوقعة لعازف بيانو
من داخل شجرة مجوفة في الهند: صورة رائعة لقرد من فصيلة نادرة
ولادة بقرة بـ5 أرجل تثير الحيرة: هل ستكون نذير سوء على الجميع؟

 يتم تكريم الحيوانات حول العالم على الكثير من البطولات التي يقومون بها في إنقاذ البلاد من مواقف والعديد من المشاكل التي يتعرضون .

فمؤخراً، تم تكريم الفأر ماغوا على بطولته في كمبوديا، حين قام بتنظيف 141 ألف متر مربع من الألغام، ليساهم بذلك في تقليص خطر إصابة أو وفاة كثيرين يعيشون بالقرب من المكان.

وتقديرا لجهوده وتفانيه في عمله، منح ماغوا الذي يوصف بالفأر الشجاع، ميدالية ذهبية، وماغوا، جرذ إفريقي متخصص في الكشف عن الألغام الأرضية، وقد تمكن من اكتشاف 39 منها، فضلا عن 28 قطعة من الذخائر غير المتفجرة في كمبوديا.

الفئران واكتشاف الألغام

ووفقاً للتقارير الصحافية، فقد منحت الجائزة للفأر مؤسسة "بي أس دي إيه"، المعنية بشؤون الحيوانات، وقالت المسؤولة في المؤسسة، إمي ديكين، إن "الفأر ماغو سيستمتع بعطلة نهاية الأسبوع، قبل أن يعود إلى أداء واجباته من أجل إنقاذ حياة الناس".

وكانت مؤسسة "إي بي أو بي أو" قد درّبت ماغوا على اكتشاف الألغام الأرضية، ولفتت الجائزة الأنظار إلى معاناة عدد من سكان كمبوديا من الألغام الأرضية التي لا تزال تقتل وتصيب العديد منهم.

قصة الفأر الشجاع:  أنقذ حياة الناس وحصد أعلى تكريم

وتشير التقديرات إلى أنه تم زرع ما بين 4 إلى 6 ملايين لغم أرضي في كمبوديا بين عامي 1975 و1998، مما أدى إلى سقوط أكثر من 64 ألف قتيل.

وفقاً لأحدث التقارير التي تتحدث عن تدريب الفئران على اكتشافل الألغام، تتعلم الفئران طريقة بحث ممنهجة وشاملة عن الألغام، ويتم ربطها بأوان مشابهة للأوانى المنزلية، فيما يقف مدربان على طرفى الحبل، وتبحث الفئران فى الأرض بشكل أفقى منتظم، لتنتقل بعد ذلك إلى الجهة الأخرى، وفى مراحل التدريب الأولى، تتعلم الفأرة التعرف على مادة "تى.إن.تى" داخل إناء لتحضير الشاى.