فتاة تحتفل باليوم الوطني السعودي بقطع 91 كليو مترا بدراجتها

  • تاريخ النشر: الخميس، 23 سبتمبر 2021
فتاة تحتفل باليوم الوطني السعودي بقطع 91 كليو مترا بدراجتها
مقالات ذات صلة
السعودية تحتفل باليوم الوطني السعودي الـ 91 تحت شعار: هي لنا دار
برج خليفة يتزين بالأخضر احتفالا باليوم الوطني السعودي 91
صور عروض عسكرية تزين سماء السعودية احتفالا باليوم الوطني 91

 تحتفل السعودية اليوم باليوم الوطني 91، ذكرى توحيد المملكة وفي هذه المناسبة الوطنية يقدم الكثير على القيام بالعديد من الأمور للتعبير عن حب المملكة.

وهنا قررت الكابتن ليلى صالح  بأن تقطع واحدٌ وتسعون كيلو مترا بدراجتها ذهابا وأيابا، في محافظة جدة تعبيرا عن حبها للمملكة وعن الشعب السعودي.

ورصدت صحيفة المدينة  تصريحات الكابتن ليلى، حيث قالت أن الفكرة جاءتها بعد تدريبات مع فريق دراجات نسائي، مما شجعها على الانضمام والبدأ مع الفريق بمسافات أقل من 30 كيلو مترا ثم زادت إلى خمسين.

الاحتفال باليوم الوطني 91

وتابعت الكابتن ليلى يمنية الجنسية حديثها قائلة إنه عندما جاء اليوم الوطني فكرت  بطريقة تعبر بها عن حبها للمملكة، فاختارت أن تقطع بدراجاتها 91 كيلو مترا سبقها تدريبات كثيرة حتى تمكنت من قطع هذه المسافة الكبيرة التي بدأت من الممشى الموازي للواجهة البحرية وصولاً إلى مدينة البحيرات ومن ثم العودة في نفس الاتجاه بمجموع سير يصل إلى واحد وتسعين كيلومترا، وذلك بالتزامن مع اليوم الوطني 91.

تقول عن قيامها بهذه الخطوة أنها مثلها مثل العديد من المقيمين في المملكة العربية السعودية، تشعر بالحب والامتنان لهذا الوطن المعطاء، فأرادت أن تقدم هذا العمل هدية لما تعتبره وطنها، في ذكرى اليوم الوطني الواحد والتسعين.

ودعت الكابتن ليلى صالح كل نساء المجتمع، أن يمارسوا رياضة الدراجات، لما لها فائدة كبيرة على الصحة البدنية والنفسية، وتحسين المزاج، وزيادة الطاقة الإيجابية.

اليوم الوطني 91

23 سبتمبر هو يوم توحيد المملكة على يد الملك المؤسس عبد العزيز آل سعود وجاء قرار توحيد المملكة بمرسوم ملكي صادر برقم 2716 في يوم 17 جمادي الأول من عام 1351 هجرية، وفي هذا اليوم تم تحويل اسم المملكة السعودية من مملكة الحجاز ونجد إلى المملكة العربية السعودية.

وكان قد أطلق رئيس الهيئة العامة للترفيه تركي آل الشيخ، هوية اليوم الوطني الـ91 للمملكة تحت شعار هي لنا دار، وذلك ضمن دور الهيئة العامة للترفيه في توحيد الاحتفال باليوم الوطني لجميع الجهات الحكومية والخاصة، داخل المملكة وخارجها، لتحقيق التكامل والتوافق في جميع استخدامات الهوية.

ووفقاً لموقع اليوم الوطني الرسمي، فقد استلهمت هوية اليوم الوطني من ثقافة الأنسنة التي تنعكس بوضوح على المشاريع الضخمة، في رؤيتها 2030، وفي مقدمتها مشاريع البحر الأحمر ونيوم وذا لاين، ومبادرة السعودية الخضراء، ومترو الرياض، والبرنامج الوطني للطاقة المتجددة، ومشروع القدية، والقمر الصناعي شاهين سات، وبرنامج تطوير الدرعية التاريخية.

وقال الموقع أن الشعار اللفظي جاء  من وصف القصائد والأغاني الشعبية للوطن بالدار، والمقصود به ليس البيت فقط، وإنما الاستشعار بما تقدمه المملكة العربية السعودية لتكون "لنا دار".