• سجن تحول إلى فندق ومحطة قطار إلى متحف: أماكن مذهلة مُنحت حياة جديدة

    سجن تحول إلى فندق ومحطة قطار إلى متحف: أماكن مذهلة مُنحت حياة جديدة

    من كنيسة إلى حديقة تزلج، ومن سجن إلى متحف، ومن محطة قطار إلى فندق، هكذا تحولت مصائر الكثير من الأماكن المهجورة حول العالم، ليكتب لها حياة ثانية تؤدي خلالها وظيفة جديدة.

    هل سمعت عن كنيسة سانتا باربرا في إسبانيا؟ أو سجن The Old Melbourne Gaol في أستراليا، أو محطة قطار الاتحاد في الولايات المتحدة، قد تكون سمعت عن كل هذه الأماكن ولكن بعدما اكتسبت صفتها الجديدة.

    نقدم لك في هذا التقرير، أجمل المباني المهجورة التي تحولت إلى أماكن جذب رائعة حول العالم، بحسب موقع العين الإخبارية نقلاً عن موقع Daily mail البريطاني.

    1- كنيسة سانتا باربرا


    سجن تحول إلى فندق ومحطة قطار إلى متحف: أماكن مذهلة مُنحت حياة جديدة

    تحولت كنيسة سانتا باربرا المهجورة الواقعة في بلدة يانيرا الإسبانية ويبلغ عمرها 100 عام إلى ساحة تزلج خشبية.

    وصممت الكنسية الإسبانية الأصلية من قبل المهندس المعماري الأسطوري مانويل ديل بوستو عام 1912، لكنها انهارت من الإهمال، ولحسن الحظ، استطاع مجموعة من المغامرين جمع التبرعات عبر الأنترنت، وأنقذوها بتحوليها إلى حديقة تزلج عامة أطلقوا عليها اسم معبد كاوس.


    سجن تحول إلى فندق ومحطة قطار إلى متحف: أماكن مذهلة مُنحت حياة جديدة

    2- محطة قطار الاتحاد


    سجن تحول إلى فندق ومحطة قطار إلى متحف: أماكن مذهلة مُنحت حياة جديدة

    يقدم فندق Crowne Plaza Indianapolis الأمريكي للضيوف، إقامة في محطة قطار سابقة مع قطار فعلي في الداخل.

    ويشعر ضيوف الفندق بمجرد دخولهم بالهالة التاريخية التي تذكرهم بأصل محطة قطار الاتحاد، التي بنيت في الولايات المتحدة عام 1888.

    ومرت محطة القطار خلال رحلتها الزمنية بتجديدين، الأول عندما تم تحويلها إلى مركز تجاري باسم Festival Market Place، ثم إلى فندق Crowne Plaza  في عام 1996.

    3- من سجن إلى متحف


    سجن تحول إلى فندق ومحطة قطار إلى متحف: أماكن مذهلة مُنحت حياة جديدة

    تحول سجن The Old Melbourne Gaol الذي أنشئ عام 1839 وتوقف استخدامه رسمياً كمكان لاحتجاز المجرمين في عام 1924، إلى متحف رائع في مدينة ملبورن الأسترالية، يحكي عن حياة نزلائه القدامى، وبه قاعة لإقامة الفعاليات المختلفة.

    4- محطة كهرباء ملبورن


    سجن تحول إلى فندق ومحطة قطار إلى متحف: أماكن مذهلة مُنحت حياة جديدة

    حول مكتب Design Office للتصميم المعماري، محطة كهرباء سابقة واقعة في المنطقة التجارية المركزية في ملبورن، إلى مقهى ومطعم يسمى High Ground، الذي أصبح من أفضل المواقع في المدينة الأسترالية للاستمتاع بالوجبات الخفيفة.

    ويبدو أن مصممي المقهى أردوا الحفاظ على آثار محطة الكهرباء، حيث تُركت الجدران الحجرية الأصلية كما هي وأنابيب المواسير مكشوفة، ولكن أرفقت بالفلزات المصنوعة من الفخار والفلين والحديد المطلي.

    وجرى تزويد المقهى والمطعم الأسترالي بالنباتات والسجاد والأثاث والإضاءات العصرية الحديثة.

    5- سفينة محطمة


    سجن تحول إلى فندق ومحطة قطار إلى متحف: أماكن مذهلة مُنحت حياة جديدة

    نجحت شركة Shinslab Architecture المعمارية ومقرها كوريا الجنوبية، في تحويل جزء من حطام إحدى السفن إلى مكان جلوس للراحة رائع مليء بالأشجار والمقاعد.

    6- سجن تشارلز سانت


    سجن تحول إلى فندق ومحطة قطار إلى متحف: أماكن مذهلة مُنحت حياة جديدة

    تم تحويل سجن تشارلز سانت السابق، الواقع في مدينة بوسطن الأمريكية في عام 1973 إلى فندق فاخر يسمى Liberty Hotel بعد 122 عاماً من كونه مقراً لأكثر مجرمي بوسطن شهرة، ثار خلالها السجناء بسبب سوء الأحوال المعيشية، لينتهي الحال بإعلانه مكان غير لائق وينتهك الحقوق الدستورية للنزلاء.

    ويعتبر الفندق الفاخر أحد أكثر التحويلات إبداعاً في العصر الحديث، ويحتوي على 298 غرفة، وتكلفت عملية تحويله من سجن إلى فندق نحو 150 مليون دولار مع الحفاظ على التصميم الإبداعي للمبنى ذي الشكل الصليبي، حيث الطراز الروماني وعصر النهضة.


    سجن تحول إلى فندق ومحطة قطار إلى متحف: أماكن مذهلة مُنحت حياة جديدة

    تم نشر هذا المقال مسبقاً على سائح. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا

    المزيد:

    فقط في اليابان.. متحف لأحجار تشبه وجوه البشر أحدها لفنان أمريكي شهير

    أخطر سجن في العالم.. شاهدوا صور أهم عصاباته!

    لماذا تعتبر هذه الفنادق أسوأ 15 فندقاً في العالم؟! ستفاجئكم الأسباب!

     

    إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة


    تعليقات