أشخاص قرروا أن الصور التقليدية مع التماثيل لا تليق بهم: 35 صورة مجنونة

  • تاريخ النشر: منذ 5 أيام
أشخاص قرروا أن الصور التقليدية مع التماثيل لا تليق بهم: 35 صورة مجنونة
مقالات ذات صلة
أشخاص قرروا فعل ما يريدون بغض النظر عن رأي الناس: أفعال مجنونة بالصور
صور أشخاص قرروا مشاركة صورهم التي كانوا يخفونها ويشعرون بالخجل منها
أشخاص استغلوا أوضاع التماثيل لالتقاط صور عبقرية.. لا تفوتوا مشاهدتها

غالبًا ما يُنظر إلى فن النحت على أنه شيء رائع وعظيم، خاصة عند تمثيله لشخصيات مشهورة، الجدية التي استخدمها النحات لإخراج هذا العمل الفني إلينا، تُلزمنا دائمًا بالوقوف بجدية أيضًا أمام كل منحوتة شهيرة أو مصنوعة بدقة، لكن بعض الأشخاص لا يعترفون بهذا المبدأ وقرروا فعل ما يحلو لهم مع هذه التماثيل والنتيجة صور مضحكة ومجنونة.

صور مضحكة مع التماثيل

إذا أخبرك أي شخص أن التقاط الصور بالقرب من التمثال أمر ممل بسبب الحاجة إلى الحفاظ على آدابك، فهذا فقط لأنهم لا يعرفون كيفية القيام بوضعيات الصورة المناسبة، قمنا بتجميع هذه القائمة من الصور المضحكة التي توضح كيف يمكن أن يكون الأشخاص المبدعون أثناء الاستمتاع بالتقاط هذه الصور الرائعة:

  • فتاة قررت أن يدي الدب حنونة بما يكفي لأخذ استراحة من جولتها على الدراجة بين يدي الدب بينما تفرد ذراعيها في ارتياح.
  • شخص قرر أن الحمامة العملاقة خطيرة للغاية وعلى وشك دهسة بأرجلها، لذا رقد في رعب بينما ينظر إليها.
  • شخص آخر قرر أن يلتقط السمكة من عروسة البحار التي على وشك أن تلقيها إليه.
  • فتاة قررت أن تفرق بين الرجل والمرأة في هذه المنحوتة، بأن تقبل الرجل وتبعد المرأة بيديها في مشهد وكأنه عراك امرأتين على رجل.
  • شخص آخر لم يلق بالا لتعب النحات في نحت هذه الشخصية المشهورة، كل ما شغله باله أن يجعل أصبع هذه الشخصية داخل أنفه في صورة كوميدية.
  • سوبرمان الذي شغل الكثيرين بقدراته المذهلة، قرر أن يقف لا حول ولا قوة له بينما يختنق بين يدي هذا التمثال.
  • أما هذا الشاب فخياله الواسع والمبدع صور له أن التمثال المصنوع بإتقان ويديه إلى الخلف يأخذ منه رشوة.
  • أما هذه المرأة فلم تتخلى عن الإحساس بالمنافسة مع النساء الأخريات وقررت أن تدخل في عراك مع المرأة التمثال وتتخيل أنها تشدها من شعرها أيضًا.
  • هذا التمثال المسكين تورط في خيال هذه الموظفة التي تخيلت أن مضرب التمثال هو من بعثر أوراق عملها عاليا في الهواء بهذه الطريقة المبتكرة.
  • هذا التمثال الذي يقف في حاله مطلًا على البحر في وضعية الاستعداد يتعرض لركلة من هذه الفتاة المتحمسة لإنزاله إلى البحر في أسرع وقت ممكن.
  • أما هذا الرجل العجوز قرر أن الإفصاح بالأسرار للبشر غير آمن ومن الأفضل أن يخبر هذه الفتاة الصامتة للأبد بأسراره ويكون مطمئنًا أنها لن تبوح بهاأبدًا.
  • هذا الشاب حاول جاهدًا في رسم الألم على وجهه من ضربه ضربًا مبرحًا من ثلاث عمال بالمطارق الحادة، لكن يجب أن يكون شاكرًا أن الأمر لم يكن واقعيًا.