وفاة طفلة بشكل مأساوي والمتهم مستعمرة النمل

  • الثلاثاء، 21 يوليو 2020 الثلاثاء، 21 يوليو 2020
وفاة طفلة بشكل مأساوي والمتهم مستعمرة  النمل

حالة من الصدمة عاشها سكان مدينة في المكسيك بعد وقوع حادثة غريبة لطفلة حديثة الولادة بشكل مأساوي.

وفي التفاصيل، التي تداولها الكثير عبر منصات التواصل الإجتماعي، أن الصغيرة تعرضت لعضات المئات من حشرات النمل وذلك بعد تركها بالقرب من مستعمرة نمل على أرض عشبية.

وجاءت شهادات الكثير عبر منصات التواصل الإجتماعي إن الطفلة كانت ما تزال على قيد الحياة عندما عثر عليها أفراد من قوات الشرطة في مدينة ليون بولاية غواناخواتو، إلا أن محاولات إنقاذها بعد نقلها إلى المستشفى فشلت نتيجة تأثرها بشدة بعضات النمل التي تراكمت حول جسدها.

وأفادت صحيفة ميلينيو المحلية أن رجال الشرطة عثروا على المولودة وهي ملفوفة بقطعة قماش، لكنها في حالة صحية خطرة للغاية بسبب عضات النمل الكثيرة في أجزاء مختلفة من جسدها، دون أن يعثروا على أثر لتعرضها للعنف.

وذكر مكتب الشرطة في مدينة ليون عبر تويتر أن التحقيقات الأولية لم تتوصل إلى معلومات مهمة حول من يقف وراء رمي الطفلة والتسبب في وفاتها.

وذكر أحد السكان في المنطقة لصحيفة ميلينيو: "عرفنا للتو بهذه الحادثة، ولا نفهم كيف يمكن أن يكون هناك أناس متجردون من الإنسانية إلى هذا الحد، هذه منطقة هادئة للغاية، ولم تشهد من قبل أي خلافات أو أحداث غريبة".

وبحسب التقديرات الأولية لحالة الوفاة، فإن الطفلة فقدت حياتها نتيجة تعرض جسمها لجرعات سامة من حمض الفورميك الناجم عن عضات المئات من حشرات النمل.