مواطن ينشر صورته داخل تابوت: ليموت بعدها بـ 5 أيام

  • تاريخ النشر: الإثنين، 14 سبتمبر 2020
مواطن ينشر صورته داخل تابوت: ليموت بعدها بـ 5 أيام
مقالات ذات صلة
رسالة من طفلة بطول 15 مترا لجارتها لهدف غريب: ما قصتها؟
في نفس الموعد صباح كل يوم: قصة قطع الإنترنت عن قرية ويلزية 18 شهراً
رجل يحتفل بمرور 60 عاماً على احتفاظه بنصف ساندوتش: له ذكرى خاصة

 أثار مواطن مصري، حالة من الحزن عبر منصات التواصل الإجتماعي المختلفة، بعد إعلان وفاته بشكل مفاجىء بعد 5 أيام فقط من تنبأه بالأمر.

في التفاصيل، قام المواطن نور رشاد، بنشر مجموعة من الصور الخاصة به عبر حسابه على فيس بوك، وهو نائماً داخل تابوت خشبي، على هيئة شخص قد مات، وصاحب الصورة بتعليق : "قريباً أن شاء الله"، في إشارة إلى رحيله ووفاته.

المثير في الأمر، هو وفاة نور بعد 5 أيام فقط من كتابته هذه الرسالة، التي نالت حينها حالة من المزاح بينه وبين أصدقائه الذين تمنوا له الحياة الطويلة.

مواطن ينشر صورته داخل تابوت: ليموت بعدها بـ 5 أيام

نعش

تصدر اسم نور، اهتمام المصريين عبر السوشيال ميديا و التقارير الصحافية، بعد إعلان إقامة صلاة الجنازة عليه وتوديعه من قبل أصدقائه وأقاربه.

في المقابل، كشف عماد شقيق نور، تفاصيل مثيرة عن رحيل شقيقه بشكل مفاجىء وغير متوقع.

وقال في تصريحات تليفزيونية، عبر عدد من القنوات المصرية الفضائية، إنه بعد عودة أخيه من العمل، تحدث إلى والدته  وكشف عن وجود وجع بسيط في صدره فقط.

وقال عماد: "عاد من العمل وقال لوالدتي في وجع في صدري..وبعدها حدث له مضاعفات وقبل نقله إلى المستشفى كان توفى على الفور".
وأضاف: "ذهبنا إلى المستشفى وأول ما دخلنا الأطباء ضغطوا على صدره ووضعوا الكثير من الحقن حتى يتمكنوا من اللحاق به، ولكن لم يكن هناك أعصاب خالص ومكنش بينطق أو يتحرك وعينه كانت واقفه مابتتحركش".

وأشار إلى أن أخيه لم يشتكي طوال عمره من أي مرض أو سبب، مضيفا : "لم يأخد حتى برشام للصداع".
وختم حديثه قائلاً: "احنا في حالة ذهول منعرفش اتخطف من وسطنا أزاي.. وهو كان حاسس أنه هيتوفى وعشان كدا نزل الصور دي".

حالة من الحزن سيطرت على أصدقاء وأهل نور، عبر منصات التواصل الإجتماعي، وعلق صديق له قائلاً: "كان حاسس إنه هيمشي بعد الصور"، وقال آخر: "ربنا يرحمه ويغفرله".