في 20 يوماً: رشا القرشي تقرر العودة على ظهر ناقتها من نجد إلى الحجاز

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 12 يناير 2022
في 20 يوم: رشا القرشي تقرر العودة على ظهر ناقتها من نجد إلى الحجاز
مقالات ذات صلة
السعودي أبو وديع يكشف كواليس مغامرة القفز على ظهر القرش الحوتي
شايب طاحت ناقته في خزان
أمثال شعبية سعودية نجدية

أوضحت مالكة الإبل السعودية، رشا القرشي، أنها ستقوم بتنفيذ وعد صرحت به من قبل، إذ ستعود من نجد إلى الحجاز بناقتها، ستستغرق الرحلة 20 يوما، بعد خسارتها في سباق أقيم في مهرجان الملك عبد العزيز للإبل.

في 20 يوماً: رشا القرشي تقرر العودة على ظهر ناقتها من نجد إلى الحجاز

مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل

شاركت مالكة الإبل السعودية، رشا القرشي، بناقتها في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل، في سباق الشوط الخامس، الذي كان من ضمن فعاليات مهرجان عبدالعزيز للإبل.

بعد إنهائها التسجيل والقيام بكافة الإجراءات، تفاجأت في يوم السباق أن من شروط المشاركة، عدم خوض السباق بناقة شاركت في السباق من قبل، هذا الأمر الذي جعلها تستعين بناقة مستأجرة، لكن الحظ لم يكن حليفها ولم تفز بالسباق، بحسب ما ذكُر في موقع الوطن السعودية.

قالت مالكة الإبل السعودية، رشا القرشي، في تصريحاتها الصحفية، إنها عندما جاءت لهذا السباق لتسجل في المشاركة للشوط الخامس، حيث قامت بانتهاء الإجراءات يوم الأربعاء، كانت متحمسة للغاية للمشاركة.

لكنها صُدمت عندما علمت بهذا القرار، الذي دفعها في التخلي عن ناقتها والاستعانة بأخرى، فكانت على أتم الاستعداد للمشاركة في هذا السباق، لكنها لم تفز، علقت قائلة: “عليّ وعد قطعته على نفسي بأنني إذا لم أفز سأعود من نجد إلى الحجاز على ظهر ناقتي، على الرغم من مشقة الطريق، فقد كنت واثقة جدا من فوزي بالمركز الأول، لجمال ناقتي".

تابعت رشا القرشي حديثها، أنها تنتظر التصريح ومن بعده ستبدأ رحلتها التي ستستغرق 20 يوماً، كما أنها وجهت الشكر لعدة جهات بادرت في مساعدتها وتقديم الدعم لها، حيث قاموا بتوفير سيارات مخصصة، مرافقين ومرافقات لتتم الرحلة بسلام، التي ستستغرق 20 يوماً.

يذكر أن مهرجان الملك عبد العزيز للإبل، يعد من أكبر المهرجانات في العالم المتخصص في الإبل وعلامات جمالها، حيث يجتمع على أرض فعاليات المهرجان الكثير من الجنسيات، والملاك من السعودية والدول العربية وأمريكا وروسيا وفرنسا. 

مشاركة السيدات في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل 

لأول مرة شاركت المرأة السعودية في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل، بالزي السعودي الخاص بالسيدات، كنوع من نشر مفهوم تواجد النساء ومشاركتهن في مختلف المجالات بالزي السعودي، إذ حضر في فعاليات المهرجان، خبراء الموضة المهتمات بالزي السعودي الشعبي الخاص بالسيدات، سواء التراثي أو البدوي.

تواجد في الساحة 38 مشاركة، إذ يعتبر هذا العرض شوط تشجيعي للمتسابقات، سواء من لجنة التحكيم أو الجمهور المتواجد في المدرجات، حتى تتمكن المشاركة من تقديم أداء قوي، تستطيع من خلاله الحصول على لقب متقدم في المهرجان.

من خلال الاستعراض الذي قدمه الـ38 مشاركة، تم تأهل 10 مشاركات من خلال عرضهن أمام لجان التحكيم، تم الاتفاق على 5 مشاركات من 10، ليتنافسن على المركز الأول في مهرجان الإبل.