فوائد متعددة لوجود الأشقاء في حياتك: يساعدون في تقليل التوتر

  • تاريخ النشر: الجمعة، 09 أبريل 2021 آخر تحديث: السبت، 10 أبريل 2021
فوائد متعددة لوجود الأشقاء في حياتك: يساعدون في تقليل التوتر
مقالات ذات صلة
بطاقات تهنئة بعيد الفطر
في أحداث الشيخ جراح: صور ترفع شعار ابتسم أنت فلسطيني
فشل العريس في جدول الضرب فقررت العروس إلغاء الزفاف: ما القصة؟

 يحتفل العالم في العاشر من إبريل من كل عام بيوم الأخوة الوطني (يشار إليه أيضًا باسم يوم الأخوة) حيث يتم تكريم  إخوتنا وأخواتنا.

 وبالتزامن مع هذا الاحتفال يتم التذكير بأهمية وفائدة وجود الأشقاء في حياة الشخص، وخاصة في تحسين الصحة، للذك ينصح الآباء دائماً بتعزيز العلاقات بين الأخوة وعدم تركهم أطفال بدون أشقاء.

فوائد الأشقاء

تزيد العلاقات الصحية بين الأشقاء من قدرتك على محاربة الفيروسات، حتى بدون أعراض. فكلما ارتفعت مستويات التوتر لديك، كلما شعرت بالسوء، و لحسن الحظ، إذا كانت لديك روابط اجتماعية قوية مع إخوتك أو أصدقائك، فيمكنك التحكم في مستويات التوتر لديك، والتي يمكن أن تساعدك في التغلب على المرض بشكل أسرع.

يمكنك الحفاظ على ضغط الدم تحت السيطرة عن طريق العناق بانتظام، إذا كنت قلقًا بشأن شيء ما، فبدلاً من تناول بعض الأدوية، عانق أخيك، فمثل هذه الممارسات تخفض ضغط الدم ومعدل ضربات القلب، ويقال أن  حتى 20 ثانية من معانقة من تحب يمكن أن تساعدك على تجنب النوبات القلبية أو الألم.

مع أشقائك تنفتح أكثر وتجد الحلول الممكنة معًا  للكثير من المشاكل وتشعر بأنك تحظى بالرعاية من أجل تشجيعك وتقدمك على كافة الأصعدة.

و تنخفض مستويات الكورتيزول لديك عندما يكون لديك شخص تتحدث معه، بالإضافة إلى ذلك ، فهي تحميك من التوتر عندما تكون طفلاً.

الأشخاص الذين يعانون من ضعف العلاقات الاجتماعية هم أكثر عرضة بنسبة 50٪ للوفاة في وقت مبكر أكثر من الأشخاص الذين لديهم روابط قوية، و قد يكون هذا لأن أقرب وأعز ما لديك يشجعك على الاهتمام بنفسك وهو أخاك.

ليس هذا كل شيء، تم التأكد من خلال عدد من الدراسات أن  الأشقاء الكبار يلعبون دورا أكبر في التأثير على أشقائهم الصغار، مقارنة بالآباء.

يوم الأشقاء العالمي

 ويعود تاريخ الاحتفال بويم الأشقاء أو يوم الأخوة حين ابتكرت الأمريكية كلوديا إيفارت عطلة الولايات المتحدة في عام 1995 بعد أن فقدت شقيقها وأختها في سن مبكرة جدًا، لقد أدركت الدور المهم الذي يلعبه الأشقاء في حياتنا لذلك صممت العطلة لتكريم ذكرى إخوتها ولقضاء العطلة.

 اختارت كلوديا 10 أبريل عيد ميلاد أختها الراحلة ليزيت وقالت عيد الأم موجود منذ عام 1907 وعيد الأب موجود منذ عام 1910 وهذا يجعل ما يقرب من 100 عام بدون يوم لتكريم إخوتنا!

وأسست كلوديا مؤسسة يوم الأشقاء التي تواصل نشر مهمة تكريم أشقائنا. تعمل المؤسسة على جعل العطلة معترفًا بها فيدراليًا في الولايات المتحدة، وتعمل على إنشاء يوم دولي للأشقاء من خلال الأمم المتحدة.