شم النسيم: هذا ما يحدث لجسدك عند تناول الرنجة والفسيخ في رمضان

  • تاريخ النشر: الأحد، 25 أبريل 2021 آخر تحديث: الإثنين، 03 مايو 2021
شم النسيم: هذا ما يحدث لجسدك عند تناول الرنجة والفسيخ في رمضان
مقالات ذات صلة
التفاح الأخضر: تناوله على وجبة السحور ولاحظ ماذا سيحدث لجسدك
زيادة الملح في الطعام يصيبك بفيروس كورونا
كوب من الماء الساخن بعد وجبة الإفطار يساعدك على إنقاص الوزن

يعتاد معظم المصريين على تناول الفسيخ والرنجة في عيد شم النسيم، الذي يعتبر من ضمن العادات والتقاليد الفرعونية الشهيرة، إذ يعتبر الفسيخ نوع من الأسماك الذي يتم تنظيفها جيداً خاصة من منطقة الخياشيم، ثم يتبل جيداً بالملح والشطة ويترك من أسبوع لمدة 10 أيام، في علبة زجاجية أو بلاستيكية لكن من الضروري تغليفه جيداً بأكثر من طبقة من البلاستيك حتى يتمكن من التسوية والملوحة الجيدة.

يشعر البعض بالحزن نتيجة تواجد عيد شم النسيم مع شهر رمضان الكريم، الذي يمنعك من عدم تناول الرنجة المدخنة والفسيخ على وجبة الإفطار أو السحور.

هناك بعض المخاطر الصحية التي من الممكن ان يتعرض لها الفرد، عند تناول الفسيخ والرنجة خاصة في شهر رمضان وتعرض جسدك للصيام، هذا الأمر الذي ينتج عنه بعض المخاطر الصحية على الجسم.

تعتبر الفسيخ والرنجة على نسبة عالية من الأملاح، التي تعتبر من أخطر الأطعمة الذي لا ينصح بتناولها بكثرة في نظامك الطبيعي، أما في حالة تناوله مع الصيام سيسبب بعض المخاطر في جسمك.

أضرار تناول الفسيخ والرنجة

  • تسبب الرنجة والفسيخ بعض المخاطر الصحية على الجسم، إذ يصيبك بألم شديد في المعدة نتيجة احتوائه على نسبة عالية من الاملاح المضرة لصحة المعدة والجسم بشكل عام، لذلك ينصح الأطباء بتناول كميات كبيرة من المياه أو المشروبات بشكل عام بعض تناول هذه الوجبة.
  • يتعرض الجسم لارتفاع ملحوظ في ضغط الدم، نتيجة احتواء الفسيخ والرنجة على نسبة عالية من الأملاح، التي تسبب ارتفاع ملحوظ في ضغط الدم وبالتالي يتعرض الجسم لبعض المخاطر الصحية، خاصة في حالة الصيام الذي يكون الجسد لا يحتوي على نسبة عالية من المياه بسبب نقص المياه، عند تناول السمك المملح مع الصيام أو على وجبة السحور سيتعرض الجسم لحالة من الجفاف الشديد.
  • في بعض الأحيان يتواجد الفطريات على الأسماك، التي تؤثر من جودتها وبالتالي يكون الفرد أكثر عرضة للإصابة بالتسمم الغذائي، لذلك فهي من الأطعمة التي لا تناسب على الإطلاق تواجدها على مائدة إفطار رمضان.
  • لا ينصح مرضى الحساسية بتناول الفسيخ والرنجة، الأسماك التي تحتوي على نسبة عالية من الأملاح، حتى لا يعكس على الجسم بتأثيرات سلبية خطيرة فعليك الانتباه جيداً لنوعية الطعام.
  • أوضح بعض الخبراء المخاطر الصحية التي تحدث في الجسم، إذ يتسبب في احتباس المياه في الجسم وبالتالي ستشعر بالانتفاخ الشديد وتورم الأطراف، هذا الأمر الذي يعتبر من أخطر العوامل التي تؤثر على صحة مرضى القلب.
  • تعمل الأسماك المملحة على إصابة الكبد ببعض المخاطر الصحية، نتيجة ارتفاع نسبة الأملاح في الجسم بشكل كبير وبالتالي تؤثر على صحة الجسم.
  • لا ينصح مرضى الكلى بتناول الأسماك المالحة، حتى لا يتعرض الجسم لبعض المخاطر الصحية نتيجة احتواءها على نسبة عالية من الأملاح الخطيرة.

شم النسيم: هذا ما يحدث لجسدك عند تناول الرنجة والفسيخ في رمضان

الإسعافات الأولية عند تعرضك للتسمم الغذائي بسبب الفسيخ والرنجة

هناك بعض النصائح التي كشف عنها بعض الأطباء، سنخبرك عنها في السطور التالية حتى لا تتعرض لتسمم غذائي بعد تناول الأسماك المملحة.

أعراض التسمم الغذائي

  1. الشعور بزغللة العين وعدم الرؤية بوضوح، هذا الأمر دليلاً على إصابتك بالتسمم الغذائي خاصة بعد تناول الأسماك المملحة.
  2. جفاف في الحلق حتى بعد تناول كميات وفيرة من المياه، بسبب الإصابة بالتسمم الغذائي الذي ينتج عنه هذه الأعراض.
  3. الشعور بصعوبة في بلع الطعام وعدم القدرة على التحدث، من أعراض الإصابة بالتسمم الغذائي، في حالة ملاحظة هذه العلامات عليك بزيارة الطبيب المعالج على الفور.
  4. عدم القدرة على التنفس، تعتبر من ضمن العلامات التي تكشف عن إصابتك بالتسمم الغذائي، لذلك عليك التوجه للمستشفى لإجراء اللازم.
  5. ارتفاع درجة حرارة الجسم، بالإضافة إلى القيئ والشعور بالغثيان وألم حاد في المعدة، تعتبر من ضمن الأعراض التي تدل على إصابتك بالتسمم الغذائي.

الإسعافات الأولية عند إصابتك بالتسمم

  • في حالة عدم قدرتك على زيارة الطبيب على الفور، عليك بتناول كميات وفيرة من المياه وإبقاء الجسم رطباً حتى لا تتعرض لبعض المخاطر الصحية وتعرض الجسم للجفاف الحاد.
  • تناول العصائر الطبيعية والفواكه التي تساعد الجسم على علاج التسمم، من خلال حماية الجهاز الهضمي من الأعراض الخطيرة الذي يسببها الجسم بعد التسمم.
  • تناول المشروبات الساخنة التي تعمل على تهدئة الجسم، كالنعناع والبابونج والينسون وغيرها من المشروبات، التي تساهم في الشفاء من التسمم الغذائي.
  • في حالة عدم تحسن الحالة المرضية، عليك بالتوجه على الفور للطبيب المعالج أو المستشفى لإجراء اللازم.