راعي البقر يقود حصانه على طريق سريع: هدفه كان غريباً

  • تاريخ النشر: الخميس، 24 سبتمبر 2020
راعي البقر يقود حصانه على طريق سريع: هدفه كان غريباً
مقالات ذات صلة
شاهد: هزة أرضية تقطع جلسة البرلمان في إيسلندا وهروب أحد الأعضاء
أغنية الدنيا حلوة على أنغام الطمبور السوداني تشعل السوشيال ميديا
شاهد: لحظة مروعة لوفاة مصارع شهير على أرض الحلبة

اعتقلت شرطة ولاية إلينوي الأمريكية راعي بقر بعدما امتطى حصانه على أحد الطرق السريعة في شيكاغو، وسط الدراجات البخارية والسيارات، في تصرف غريب، رافعاً لافتة مكتوب عليها "حياة الأطفال مهمة".

وفي مقطع فيديو تم تداوله، عبر منصات التواصل الإجتماعي، ظهر الرجل يدعي آدم هولينجسورث وهو ناشط مدني يمتطي حصانه وسط المركبات، وقال إن امتطاءه حصانه كان بهدف زيادة الوعي بقضايا الأطفال وحث الأمريكيين على زيادة التعداد السكاني.

وقد ركض الحصان بسرعة ثابتة من 10 إلى 12 ميلاً في الساعة وبلغ ذروته بسرعة 15 ميلاً في الساعة.

الأطفال

وتابع في تصريحاته التي نقلتها العديد من التقارير الصحافية: "حياة الأطفال مهمة..حتى تصبح حياة الأطفال مهمة، لن يكون أي شيء آخر مهماً".

وتجمع حشد من الناس لالتقاط الصور ومقاطع الفيديو مع الحصان، وشوهد البعض يعطون الحيوان المياه، وأفادت تقارير بأن الحصان عانى من إصابة دون مزيد من التفاصيل بشأن حالته.

مقطع فيديو

في المقابل، كان لقوات الأمن والشرطة، قرار حاسم مع آدم، الذي تم وصفه بالناشط المتهور واحتجزته مع مصادرة الحصان لنقله إلى دار مخصصة لرعاية الحيوانات، وفقاً لما جاء في الفيديو.

يمتلك هولينجسورث أربعة خيول، ويقول في الملف الشخصي إنه يركب خيولًا حول شيكاغو لتوسيع تعريف الجميع برسائل إنسانسية وخاصة تلك التي تتعلق بالأطفال الصغار من السود واللاتينيين.

ويقول في تصريحاته لصحيفة نيويورك تايمز: "لم يكن لدي والدي في حياتي، لذلك أهدف أن أجعل أي طفل يقول أنني بطله..فهذا يذوب قلبي".

على منصات التواصل الإجتماعي، تباينت ردود الفعل حول ما قام به آدم، البعض اعترض على خطوته الغريبة، بسبب إنه عرض حياة الكثير للخطر، ومنهم الحصان، وإنه بإمكانه تقديم رسالته بطريقة آمنة، بينما رحب البعض بما قام به آدم، ووجده أمر غريب وطريف قد يساعد على نشر المزيد من الوعي حول القضية التي يعمل من أجلها آدم، وهي حماية حقوق الأطفال وخاصة السود في كل مكان.