انتقام الفتيات: مسافرة ضايقت أخرى بشعرها الطويل فكان رد فلعها مفاجأة

  • تاريخ النشر: الأحد، 29 نوفمبر 2020
انتقام الفتيات: مسافرة ضايقت أخرى بشعرها الطويل فكان رد فلعها مفاجأة
مقالات ذات صلة
طفل سعودي يسمع لأول مرة بعد زراعة قوقعة الأذن: لحظة مؤثرة
بعد 40 عاماً من العمل معاً: فيديو مؤثر لوداع سعودي للعاملين معه
الحياة تعود إلى بركان خامد لم ينشط منذ 800 عاماً: فيديو وثق اللحظة

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لتصرف فغريب وصادم من مسافرة تجاه أخرى على متن طائرة.

وعلى الرغم من عدم تحديد مكان أو موعد التقاط الفيديو، غلا إنه تم تداوله بشكل كبير، ويظهر الفيديو المتداول فتاة تلقي بشعرها على الشاشة المواجهة للكرسي الذي يتواجد خلفها مما تعيق الرؤية للفتاة الأخرى فقامت الأخيرة بتخريب شعرها بطريقة مؤذية.

وجاءت التعليقات: "ليه كذا عقولهم صغيره؟"، وقال آخر: " شلون ماحست!".

بينما علق آخر: "ماعتقد انو حقيقي لان مو معقوله ماحست؟ وبعدين مو من حقها تغطي الشاشه بشعرها لو اشتكت مابيخلوها، واضح انهم فرندز ومرتبين لو"، تابع آخر: "كريهة تستاهل دام مضايقها شعرها تقدر تربطه فوق وخلاص".

قواعد الطائرة

ومن المعروف أن هناك قائمة بقواعد التواجد على متن الطائرة، تقرها الكثير من الدول وشركات الطيران تتمثل في:

من المهم احترام فضاء المسافرين الآخرين في الرحلات الجوية، فالطائرة عبارة عن مساحة مزدحمة، ومع ذلك لا ينبغي التصرف بشكل يزعج الآخرين.

اترك مساحة لحقائب المسافرين الآخرين، فهناك بعض الأشياء التي يمكن وضعها تحت المقعد، يجب على الوالدين التخطيط لاحتياجات أطفالهم جيداً، مثل التأكد من وجود الأجهزة اللوحية التي تتيح لهم مشاهدة الرسوم المتحركة، فلا يبكون.

ينبغي في جميع الأحوال احترام الطاقم أثناء التحدث معهم، فحتى لو لم تكن الأمور على ما يرام، فإنه يمكن إيجاد حل للمشكلة دون غضب، عندما يخلع الجميع أحذيتهم على الطائرة، تصبح الرائحة مؤذية للغاية، فضلاً عن أنه في حال حدوث حالة طوارئ، يجب أن تكون مستعداً للخروج من الطائرة دون التعثر بحثاً عن حذائك.

المساحة المخصصة لمقاعد الركاب ضيقة ومزعجة للعديدين، ولتفادي المزيد من التوتر على الرحلة، فإن من المهم عدم التعدي على مساحة المقعد المجاور من خلال الالتزام بعدم تجاوز حاجز مسند الذراعين.

تعتبر الروائح السيئة الصادرة عن أجساد المسافرين أمراً محبطاً للأخرين، خصوصاً في الأماكن الضيقة، مع الأخذ بالاعتبار أن العطور القوية أيضاً وبشكل مفرط أمر غير محبذ.

من الضروري أثناء الصعود والخروج من الطائرة، عدم اللجوء إلى التدافع والاستعجال، وترك المجال للآخرين للمرور، فبصرف النظر عن عدد الأشخاص أمامك، فإنه سيتسنى للجميع الجلوس أو الخروج.