الشاي المثلج للتنحيف: حقيقة أم خرافة؟

  • تاريخ النشر: منذ 3 أيام
الشاي المثلج للتنحيف: حقيقة أم خرافة؟
مقالات ذات صلة
الشيف بوراك يحفر بعمق 5 أمتار في صحراء دبي: فيديو حقق 9 مليون مشاهدة
طريقة تحضير مربى الورد بخطوات بسيطة
شعر في حب الورد الأحمر

 يمكن للمشروبات التي تختار أن تشربها أن تحدث فرقًا كبيرًا في جهودك لفقدان الوزن.

 اختر المشروبات ذات السعرات الحرارية العالية وقد تجد نفسك تكتسب وزناً بدلاً من أن تفقده، لأنه ليس من الصعب استهلاك مئات السعرات الحرارية الزائدة في اليوم من خلال المشروبات.

الشاي المثلج للتنحيف

هذا لا يعني أنه عليك التمسك بالماء فقط قد يكون لبعض المشروبات الأخرى الخالية من السعرات الحرارية، بما في ذلك الشاي المثلج غير المحلى، فوائد في إنقاص الوزن، خاصة إذا كنت تستخدمها لتحل محل المشروبات عالية السعرات الحرارية.

الشاي المثلج غير المحلى هو مشروب خالٍ من السعرات الحرارية، مما يجعله وسيلة صديقة للنظام الغذائي للتخلص من عطشك، سيؤدي عصر القليل من عصير الليمون في الشاي المثلج إلى إضافة نكهة بدون الكثير من السعرات الحرارية إذا كنت لا تحب الشاي العادي.

اختر الشاي الأخضر المثلج بدلًا من الشاي الأسود المثلج لأنه قد يكون له فوائد أكثر في إنقاص الوزن.

 يبدو أن مضادات الأكسدة المفيدة التي تسمى بمضادات الاكسدة هي المسؤولة جزئيًا على الأقل عن الفوائد الصغيرة لفقدان الوزن التي يوفرها الشاي الأخضر.

يزيد الكافيين من حرق الدهون، وبالتالي فقدان الوزن، وفقًا لدراسة نُشرت في "The Journal of Nutrition" في ديسمبر 2008، فإن شرب الشاي المثلج الذي يجمع بين كل من الكاتيكين الموجود في الشاي الأخضر والكافيين قد يحسن نتائج إنقاص الوزن.

فوائد الشاي المثلج لخسارة الوزن

لا يحتوي الشاي المثلج في الكثير من الأوقات على جميع المواد الكيميائية الموجودة في صودا الدايت، مما يجعله خيارًا صحيًا لأخصائيي الحميات.

على الرغم من تضارب نتائج البحث، إلا أن المحليات الصناعية في صودا الدايت قد تؤدي أيضًا إلى زيادة الوزن، وفقًا لمقال نُشر في "مجلة ييل للبيولوجيا والطب" في يونيو 2010.

يوم الشاي المثلج

في حين أن وصفات الشاي المثلج تعود إلى سبعينيات القرن التاسع عشر، إلا أن شعبيتها لم تنتشر حتى عام 1904.

 كان هذا يرجع في جزء كبير منه إلى المعرض العالمي وحرارة الصيف التي كانت تخبزه كان يتم تقديم الشاي المثلج، وكان رواد المعرض يشربونه بكميات كبيرة، وفي أي وقت تقريبًا على الإطلاق، تم تقديمه في أكواب طويلة مشهورة جدًا لهذا الغرض لدرجة أنهم أطلقوا عليها اسم أكواب الشاي المثلج.

يُصنع الشاي المثلج عادةً من نبات الشاي، ولكن تمامًا كما هو الحال مع الشاي الساخن يمكن صنعه من أي شيء تقريبًا، وغالبًا ما يكون شاي الأعشاب خيارًا شائعًا للمشروب البارد.

تخيل موكب النكهات المتاحة لك  شاي النعناع البارد مع قليل من الليمون، أو إذا كنت في الهند، يمكنك فعل ما يفعله الكثير والاستمتاع بالشاي مع القليل من الزنجبيل أو الخوخ.

يوجد يوم الشاي المثلج لتكريم المشروبات الشعبية واللذيذة وهو شيء يجب أن يشارك فيه الكثير منا هذا مشروب يزداد شعبيته، وهناك قاعدة مستهلكين متزايدة له سواء في الولايات المتحدة أو حول العالم، وهذا هو السبب في استمرار الشركات المصنعة في ابتكار نكهات مختلفة ومثيرة للاهتمام من الشاي المثلج يمكنك الاختيار من بينها للمضي قدمًا