نتعرف على كل من فاكهة الراهب ونبات ستيفيا ومزايا وعيوب استخدام كل منهم

  • تاريخ النشر: الأحد، 25 أكتوبر 2020 آخر تحديث: منذ 5 أيام
نتعرف على كل من فاكهة الراهب ونبات ستيفيا ومزايا وعيوب استخدامهم
مقالات ذات صلة
احذر سماكة الأصابع قد تنذر بالإصابة بمرض قاتل
ماذا تعرف عن الصابئة أتباع النبي يحيى بن زكريا؟
نعم حليب الحيتان! 🐋🍼

يستخدم الناس المنتجات المصنوعة من كل من فاكهة الراهب وفاكهة ستيفيا لتحلية الأطعمة والمشروبات، حيث تحتوي هذه المنتجات على عدد قليل جدًا من السعرات الحرارية.

وفي هذه المقالة سوف نتعرف على كل من فاكهة الراهب ونبات ستيفيا ومزايا وعيوب استخدام كل منهما، وسنناقش أيضًا ما إذا كانت هذه المحليات آمنة لمرضى السكري وننظر في بعض البدائل لها.

أولًا لنتحدث عن فاكهة الراهب monk fruit

تسمى فاكهة الراهب أيضًا بـ luo han guo أو swingle وهي تشبه اليقطينة الصغيرة وتنمو على نوع من النباتات المعترشة.

وتنتمي فاكهة الراهب إلى مناطق جنوب شرق آسيا بما في ذلك بعض أجزاء من تايلاند والصين، فقد كان الرهبان البوذيون في القرن الثالث عشر هم أول من زرع هذه الثمرة مما أدى إلى تسميتها بهذا الاسم تيمنًا بهم.

واليوم تعتبر فاكهة الراهب واحدة من أكثر الفواكه المستخدمة كمُحلي طبيعي في العالم، حيث تحتوي على مواد تسمى موغروسيدات mogrosides وهي مواد شديدة الحلاوة.

ووفقًا لمؤسسة مجلس معلومات الغذاء الدولي International Food Information Council Foundation، فإن فاكهة الراهب أحلى بحوالي 150-200 مرة من السكر العادي، مما جعل العديد من المصنّعين يقومون بخلط المواد المستخلصة من فاكهة الراهب مع السكريات المختلفة لموازنة الطعم.

إيجابيات استخدام محليات فاكهة الراهب

تتميز مُحليات فاكهة الراهب بفوائد عديدة عند مقارنتها بالسكر العدي

  • لا تحتوي على أي سعرات حرارية

وهو أمر مفيد للأشخاص الذين يتبعون نظامًا غذائيًا يحد من السعرات الحرارية التي يتناولها الشخص.

مما يجعلها مثاليةً للأشخاص الذين يتبعون حمية منخفضة الكربوهيدرات أو نظام غذائي كيتوني.

مما يعني أن تناولها لن يؤثر على مستويات السكر في الدم.

  • ليس لها آثار جانبية ضارة

حيث تعتبر إدارة الغذاء والدواء الأمريكية U.S. Food and Drug Administration (FDA) أن محليات فاكهة الراهب تعتبر آمنة بشكل عام، ولا يبدو أن هناك أي دليل يؤكد أن محليات فاكهة الراهب تسبب آثارًا جانبية ضارة.

  • متوفرة بأشكال متعددة

حيث تُسوَّق مُحليات فاكهة الراهب على هيئة حبيبات ومساحيق وسوائل، وقد تكون بعض المنتجات سهلة الحمل والاستخدام طوال اليوم.

وقد يكون لمحليات فاكهة الراهب أيضًا بعض الفوائد الصحية مثل

  • تحتوي على مضادات الأكسدة

تشير بعض الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن الموغروسيدات المستخرجة من فاكهة الراهب لها خصائص قوية مضادة للأكسدة، لكن هناك حاجة إلى تقديم المزيد من الأبحاث لفهم التأثيرات على البشر أيضًا.

تشير الأبحاث التي أجريت على الحيوانات أيضًا إلى أن الموغروسيدات تلعب دورًا في التحكم في مستويات السكر في الدم، كما تشير نتائج دراسة أخرى إلى أن مستخلصات الموغروسيدات قد تساعد في منع مضاعفات مرض السكري، ومع ذلك لا يزال يتعين على الباحثين التحقيق في هذه التأثيرات على البشر.

سلبيات استخدام محليات فاكهة الراهب

يمكن تلخيص بعض سلبيات استخدام المحليات المستخلصة من فاكهة الراهب بالتالي

  • التوافر والتكلفة

يصعب زراعة فاكهة الراهب كما أن تصديرها مكلف جدًا، مما يعني أنها ليست متوفرة على نطاق واسع مثل المحليات الأخرى وقد تكون باهظة الثمن أيضًا.

  • المذاق

يختلف مذاق محليات فاكهة الراهب عن السكر العادي ويجد البعض طعمها غير طيب.

  • خلط مستخلصات فاكهة الراهب مع مكونات أخرى

يوازن بعض المصنّعين طعم فاكهة الراهب بخلطها مع السكريات الأخرى مثل مالتوديكسترين maltodextrin أو دكستروز dextrose، لكن يمكن أن يؤدي ذلك إلى تغيير الفائدة الغذائية للمُحلي وجعله غير آمن لبعض الأشخاص.

ثانيًا لنتحدث عن أوراق نبات الستيفيا Stevia

إن ستيفيا هو مُحلي يُستخرج من أوراق نبات Stevia Rebaudiana في بعض أجزاء أمريكا الجنوبية، وتحتوي أوراق هذا النبات على مواد تعرف باسم جليكوسيدات ستيفيول steviol glycosides وهي أحلى 200-400 مرة من السكر العادي.

فقد استخدم سكان أمريكا الجنوبية أوراقًا كاملة أو مستخلصات خام من ستيفيا كمُحلي لعدة قرون، وعلى الرغم من ذلك لم توافق إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على استخدام ستيفيا بشكلها الخام وذلك لمخاوف تتعلق بالسلامة العامة، ومع ذلك فإن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية تعتبر أن المستخلصات عالية النقاء من جليكوسيدات ستيفيول آمنة بشكل عام.

هذا يعني أنه وفي الولايات المتحدة الأمريكية تتكون مُحليات ستيفيا عادةً من مستخلصات عالية النقاء من steviol glycosides rebaudioside A أو steviosideأو قد تحتوي على مزيج من الاثنين معًا.

إيجابيات استخدام محليات ستيفيا

عند مقارنتها مع السكر العادي تتمتع الستيفيا بمزايا مماثلة لفاكهة الراهب منها

  • عدم احتوائها على سعرات حرارية
  • عدم احتوائها على كربوهيدرات
  • لا تحتوي على أي نوع من السكريات
  • التوفر بأشكال عديدة في السوق

سلبيات استخدام محليات ستيفيا

تشمل بعض العيوب المحتملة لاستخدام محليات ستيفيا ما يلي

  • تسبب بعض الآثار الجانبية

يمكن أن تسبب أوراق الستيفيا آثارًا جانبية في الجهاز الهضمي لدى بعض الأشخاص منها الإصابة بالغازات والغثيان والانتفاخ.

  • قد تسبب بعض ردود الفعل التحسسية

يعاني بعض الأشخاص من حساسية تجاه جليكوسيدات ستيفيول غير النقية للغاية، وباعتبار أن ستيفيا هي جزء من عائلة نباتات Asteraceae والتي تشمل الأقحوان وعباد الشمس يجب على أي شخص يعاني من الحساسية تجاه هذه النباتات تجنب منتجات ستيفيا.

  • التوافر والتكلفة

مثل فاكهة الراهب تعتبر الستيفيا أغلى بشكل عام وأقل توفرًا من السكر وبعض المحليات الأخرى.

  • المذاق

يجد بعض الناس أن منتجات ستيفيا لها مذاق غير طيب وقد يكون مرًا أو معدنيًا أحيانًا.

  • الخلط مع مكونات أخرى

كما هو الحال مع فاكهة الراهب يقوم المصنعون أحيانًا بخلط الستيفيا مع المحليات الأخرى لموازنة الطعم، وهذا يمكن أن يغير القيمة الغذائية للمنتج ويجعله غير آمن أو غير مرغوب لبعض الناس.

  • إدارة الغذاء والدواء الأمريكية

لا تسمح إدارة الغذاء والدواء الأمريكية إلا باستخدام منتجات ستيفيا عالية النقاء، وقد يجد الأشخاص الذين يبحثون عن بديل طبيعي حقيقي للسكر في الولايات المتحدة الأمريكية أن هذا غير مرضٍ لهم.

هل كل من فاكهة الراهب ونبات ستيفيا مناسبان لمرضى السكري

فاكهة الراهب والستيفيا كلاهما من المحليات منخفضة السكر ويجب أن يكون لهما تأثير ضئيل أو معدوم على مستويات السكر في الدم لدى الشخص المصاب بالسكري.

ومع ذلك من المهم التحقق من ملصقات المنتجات التي تحتوي على هذه المحليات، فقد تحتوي أيضًا على بعض المكونات الأخرى من سكريات وكربوهيدرات.

الاختيار بين فاكهة الراهب ونبات ستيفيا

فاكهة الراهب ونبات ستيفيا لهما خصائص متشابهة جدًا، وبالنسبة للكثيرين يعود الاختيار بينهم ببساطة إلى رغبة الشخص.

وعند الاختيار بين فاكهة الراهب ونبات ستيفيا ضع في اعتبارك ما يلي

  • التكلفة
  • التوفر
  • المذاق
  • المكونات المضافة مثل السكريات أو المحليات الأخرى
  • الآثار الجانبية

كما يجب على الأشخاص الذين يعانون من الحساسية تجاه النباتات في عائلة Asteraceae تجنب نبات ستيفيا، لذلك قد يفضل أي شخص يعاني من آثار جانبية مِعديّة ومِعويّة عند تناول مستخلصات نبات ستيفيا محليات فاكهة الراهب.

أيضا من المهم النظر في الاستخدام، فقد يعمل أحدها التحلية الشاي والقهوة بينما قد يكون الآخر أفضل للطبخ والخبز.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على القيادي. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا