فيديو وصور:هجر مدينته العصرية ليعيش مع أكثر من 100 كلب في محمية طبيعية

  • تاريخ النشر: الجمعة، 03 مايو 2019
هجر مدينته ليعيش مع الكلاب
مقالات ذات صلة
تركت أشجار العالم ووضعت بيضها فوق عشب بوسط ملعب كرة قدم
صور: لقطات مدهشة لقطة متجمدة تعود إلى الحياة بعد عمليات إنعاش
فيديو:موقف إنساني نبيل لشركة طيران تسمح لمعاق باصطحاب كلبه على الطائرة

لطالما كانت الكلاب الصديق الأوفى والأقرب للإنسان، فقد دفع الحب الشديد لرجل، أن يهجر مدينته العصرية برفقة عائلته لرعاية أكثر من 110 كلاب، ويؤسس معها حياة جديدة.

والرجل النرويجي الذي يدعى أودون سالتيه، وزوجته ميا، قررا شراء بيتاً في محمية لونغييربين الطبيعية في جزيرة سفالبارد، منذ عامين فقط، وقررا القيام بتربية ورعاية أكثر من 100 كلب.

ويرجع السبب في ذلك إلى حب الأسرة الشديد للكلاب، واحترامها لها كأصدقاء أوفياء للإنسان.

ويقول أودون سالتيه إنه يثق في كلابه أكثر من ثقته في البشر. وبدأ الأمر بهجرة عائلة نرويجية الحياة المدنية المعاصرة في المدن الكبيرة، ووجدت سعادتها في تربية ورعاية أكثر من 110 كلاب دفعة واحدة والعناية بها.

وتطورت الأمور لدى عائلة أودون، التي أخذت تنقل السياح على زلاجات تجرها الكلاب في المناطق السياحية الجبلية الطبيعية بسفالبارد.

وأكد أودون الذي يتوتر من وجود السيارات في محيطه، أنه حاول الاستمتاع سابقاً بالحياة في المدن الكبرى، لكنه دائماً كان يشعر بالتوتر من المحيط الذي كان يعيش به، لكه الآن بخير، وكل شيء على ما يرام، فالأمر مختلف جداً مع الكلاب، بحيب وصفه.

وتقع مدينة لونغييربين في الجزء الغربي من جزيرة سفالبارد، التي تبعد مسافة 1050 كيلومتراً من القطب الشمالي، ويعيش فيها نحو ألفي نسمة، وغالبيتهم يعرفون بعضهم بعضاً.