طائرت الخطوط السعودية تتزين بالخط العربي

  • تاريخ النشر: الخميس، 03 يونيو 2021
طائرت الخطوط السعودية تتزين بالخط العربي
مقالات ذات صلة
اختفاء السيدة التي أنجبت 10 أطفال: هل كانت قصتها خدعة؟
صاحبة أطول رموش في العالم تكشف السر الغريب وراء الأمر
السعودية توافق على عودة حفلات التخرج ..وهذه أبرز شروطها

 احتفت وزارة الثقافة في المملكة العربية السعودية بالتعاون مع الخطوط السعودية بالخط العربي عبر تصميم هويته على طائرتين من طراز دريم لاينر 787 .

الطائرات اقلعت من  من مدينتي الرياض وجدة إلى مطار هيثرو في العاصمة البريطانية لندن، ومطار دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

الثقافة السعودية

علقت الثقافة السعودية على الأمر قائلة عبر حسابها على موقع التدوين تويتر: "تفعيل مُبادرة #عام_الخط_العربي_2021 بالتعاون مع الخطوط السعودية عبر تصميم هويته على طائرتين وعدد من الفعاليات المُصاحبة".

وكشفت الثقافة السعودية عن الفعاليات المصاحبة لهذا الحدث وهي:

  • خطاطون لكتابة اسماء المسافرين على بطاقات صعود الطائرخ كذكرى.
  • توزيع مطبوعات تعريفية وكتب تلوين مزخرفة بالخط العربي.
  • عرض فيديو تعريفي وتصاميم للخط العربي على شاشة الطائرتين.
  • هدايا تذكارية لركاب الرحلتين مقدمة من شركتي جاهز واتحاد رسيل.
  • ملصقات وهدايا عينية تحمل هوية الخط العربي.
  • محتوى تعريفي بفن الخط الذي يعكس ثراء الثقافة السعودية.

طائرت الخطوط السعودية تتزين بالخط العربي

عام الخط العربي

وتأتي هذه الفعالية ضمن مبادرة عام الخط العربي التي أطلقتها وزارة الثقافة عام 2020 ضمن مبادرات برنامج جودة الحياة، أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030 ومددته عاماً إضافياً ليشمل عام 2021، لإثرائه بالمبادرات والمشاريع التي تؤكد دعم المملكة واحتضانها فن الخط العربي.

وتهدف المبادرة إلى إبراز الخط العربي بوصفه فناً قائماً بذاته، ونشر ثقافة استخدامه، وتعزيز ممارساته على مستوى المؤسسات والأفراد، وتوحيد جهود القطاعات والمبادرات الفردية لخدمته.

اللغة العربية

ويحتفل العالم باليوم العالمي للغة العربية وذلك بعد أن اتخذت اليونسكو فى عام 1960 قراراً يقضى باستخدام اللغة العربية في المؤتمرات الإقليمية التي تنظم في البلدان الناطقة بالعربية، واعتمد في عام 1966 يقضى بتعزيز استخدام اللغة العربية وترجمة المنشورات الأساسية في اليونسكو ليتقرر أن يكون يوم 18 ديسمبر يومًا عالميًا للغة العربية في أكتوبر 2012.

وفي 18 ديسمبر عام 1973، باتت اللغة العربية واحدة من اللغات الرسمية ولغات العمل في الأمم المتحدة، ليُصبح التاريخ هذا يوماً عالميًا للغة العربية.

وجاء قرار الأمم المتحدة هذا بعد اقتراح قدمته المملكة المغربية والمملكة العربية السعودية، خلال انعقاد الدورة 190 للمجلس التنفيذي لمنظمة اليونسكو قبل أن يصدر قرار الجمعية العامة في 18 ديسمبر 1973، باعتماد اللغة العربية ضمن اللغات الرسمية الست للأمم المتحدة.