صيام شعبان

  • تاريخ النشر: الجمعة، 19 مارس 2021
صيام شعبان
مقالات ذات صلة
آخر جمعة في رمضان: تعرف على أفضل الأدعية
صلاة التهجد: فضلها وكيفية أدائها
علامات ليلة القدر: تشعر بها في الليالي الوترية

شهر شعبان هو من أفضل الشهور عند الله، وقد سمي بذلك لأن العرب كانوا يتشعبون فيه لطلب المياه، وقيل تشعبهم في الغارات، وقيل لأنه شَعَب أي ظهر بين شهري رجب ورمضان، ويجمع على شعبانات وشعابين، وقد ورد عن الرسول الكريم الكثير من الأحاديث النبوية التي تؤكد على فضل وثواب صيام شهر شعبان.

فضل صيام شعبان

هناك الكثير من الأحاديث النبوية التي تكشف فضل صيام شعبان، ومنها عن عائشة رضي الله عنها قالت  كان رسول الله يصوم حتى نقول لا يفطر ويفطر حتى نقول لا يصوم وما رأيت رسول الله استكمل صيام شهر إلا رمضان وما رأيته أكثر صياما منه في شعبان  رواه البخاري.

وعن أسامة بن زيد رضي الله عنهما قال قلت يا رسول الله لم أرك تصوم من شهر من الشهور ما تصوم من شعبان، فقال: "ذاك شهر تغفل الناس فيه عنه، بين رجب ورمضان، وهو شهر ترفع فيه الأعمال إلى رب العالمين، وأحب أن يرفع عملي وأنا صائم.

هل يجوز صيام شعبان بأكمله

دار الافتاء في عمان، كشفت في ردها حول هل يجوز صيام شعبان بأكمله أن صيام شهر شعبان كله أو بعضه جائز شرعاً؛ لما رواه مسلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كَانَ يَصُومُ شَعْبَانَ كُلَّهُ - متفق عليه، ولكن يستثنى من ذلك تخصيص النصف الثاني منه بالصيام، فهذا حرام شرعا؛ً لقول النبي صلى الله عليه وسلم إِذَا بَقِيَ نِصْفٌ مِنْ شَعْبَانَ فَلَا تَصُومُوا- رواه الترمذي وقال: حديث حسن صحيح.

 ويستثنى من التحريم اذلي قصده الرسول الكريم  هنا الصيام في حالات معينة وهي:

من كانت عادته الصيام، فيستمر على عادته كمن اعتاد صيام الاثنين والخميس، أو صيام أيام البيض.

من شرع في صيام شعبان من بدايته، وذلك كأن يصوم أياماً من النصف الأول من شعبان وأياماً من النصف الثاني منه.

من نوى قضاء صيام واجب أو نذر أو كفارة.

شاهد أيضاً: شعر عن الصلاة

صيام النصف من شعبان

تعتبر ليله النصف من شعبان من أفضل الليالي التي ينتظرها المسلمون من عام لعام، ولها فضل كبير.

أن صيام يوم النصف من شعبات يجوز صيامه مع سائر أيام الشهر أو يصومه من له عادة كصيام يوم وفطر يوم أو صيام الإثنين والخميس فيوافق ذلك يوم النصف من شعبان، أو صيامه على أنه من الأيام البيض، إلا أنه لا يشرع تخصيصه بصيام دون بقية أيام شعبان.

وفقاً للموقع الرسمي لدار الإفتاء المصرية، بشأن صيام ليلة النصف من شعبان يرد هذا صيام النبي -صلى الله عليه وسلم- شعبان كله أو أكثره ووصله برمضان

فأما صيام يوم النصف منه فغير منهي عنه، فإنه من جملة أيام البيض الغر المندوب إلى صيامها من كل شهر.

وقد ورد الأمر بصيامه من شعبان بخصوصه، وهنا تمت الإشارة إلى حديث ضعيف عن النبي صلى الله عليه وسلم، قال فيه إذا كان ليلة نصف شعبان، فقوموا ليلها وصوموا نهارها؛ فإن الله تعالى ينزل فيها لغروب الشمس إلى سماء الدنيا، فيقول: ألا مستغفر لي فأغفر له، ألا مسترزق فأرزقه، ألا مبتلى فأعافيه، ألا كذا ألا كذا حتى يطلع الفجر..

ويروى من حديث عثمان بن أبي العاص ..إذا كان ليلة النصف من شعبان نادى مناد: هل من مستغفر فأغفر له؟ هل من سائل فأعطيه؟ فلا يسأل أحد شيئا إلا أعطيه، إلا زانية بفرجها أو مشركا.

فصيام آخر شعبان له ثلاثة أحوال، وفقاً لما أكدت عليه دار الإفتاء في مصر وعدد من الدول، وهي:


أحدها: أن يصومه بنية الرمضانية احتياطا لرمضان، فهذا منهي عنه، وقد فعله بعض الصحابة وكأنهم لم يبلغهم النهي عنه، وفرق ابن عمر بين يوم الغيم والصحو في يوم الثلاثين من شعبان، وتبعه الإمام أحمد.


والثاني: أن يصام بنية النذر، أو قضاء عن رمضان، أو عن كفارة ونحو ذلك، فجوزه الجمهور، ونهى عنه من أمر بالفصل بين شعبان ورمضان بفطر يوم مطلقا، وهم طائفة من السلف. وحكي كراهته أيضا عن أبي حنيفة والشافعي، وفيه نظر.


والثالث: أن يصام بنية التطوُّع المطلق، فكرهه من أمر بالفصل بين شعبان ورمضان بالفطر، منهم الحسن، وإن وافق صومًا كان يصومه، ورخص فيه مالك ومن وافقه.


وفي الجملة فحديث أبي هريرة هو المعمول به في هذا الباب عند كثير من العلماء، وأنه يكره التقدم قبل رمضان -بالتطوع بالصيام- بيوم أو يومين لمن ليس له به عادة، ولا سبق منه صيام قبل ذلك في شعبان متصلا بآخره.

دعاء شهر شعبان

لما لهذا الشهر  من فضل كبير عند الله، قد يغفل الكثير عنه، ولكن هناك مجموعة من الأدعية الشهيرة التي نصح بها كبار علماء الدين يمكن ذكرها خلال أيام شهر شعبان:

اللهم قد تضرعت إليك بالذكر والصيام وقراءة القرآن ، نرجو شفاعتك حتى تغفر لي كل ذنب، و تقربني إليك في كل شئ يصل إلى رضاك، وأن تلهمني الصواب في كل أمر من أمور دنياي.

اللهم اغفر لي خطيئتي وسامحني ان تجرأت بجهلي وعصيتك، فاقبل دعائي وندمي وقربني الى طاعتك التي ترضيك عني .

اللهم اكفني بحلالك عن حرامك، لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين، اغفر لي ذنوبي واستر لي عيوبي
يا رب.. اصرف عنا كيد الشيطان وجنوده، واصلح أحوالنا، وارزقنا راحة البال والسكينة والسلام، أستغفر الله عن كل لحظة يئست فيها ولم أُحسن ظني بالله..

اللهم إني أسألك برحمتك التي وسعت كل شئ، وبقوتك التي قهرت بها كل شئ، وخضع لها كل شئ، وذل لها كل شئ، وبجبروتك التي غلبت بها كل شئ، وبعزتك التي لا يقوم لها شئ، وبعظمتك التي ملأت أركان كل شئ وبسلطانك الذي علا كل شئ، وبوجهك الباقي بعد فناء كل شئ، وباسمائك التي غلبت اركان كل شئ، وبعلمك الذي احاط بكل شئ، وبنور وجهك الذي اضاء له كل شئ، يا نور يا قدوس..يا أول الأولين ويا آخر الاخرين، اللهم اغفر لي الذنوب التي تهتك العصم، اللهم اغفر لي الذنوب التي تنزل النقم، اللهم اغفر لي الذنوب التي تغير النعم، اللهم اغفر لي الذنوب التي تحبس الدعاء، اللهم اغفر لي الذنوب التي تنزل البلاء، اللهم اغفر لي كل ذنب اذنبته وكل خطيئة اخطأتها .