صور: تعرف على كتاب روايات الأطفال المسحور.. يحكي قصة جديدة كل مرة

  • تاريخ النشر: الأحد، 16 ديسمبر 2018
كتاب حواديت الأطفال المسحور.. يحكي قصصاً جديدة  كل مرة
مقالات ذات صلة
صور ختم القرآن بالمسجد الحرام: آخر الليالي الوترية
بطاقات تهنئة بعيد الفطر
أحداث حي الشيخ جراح: مقولات في حب القدس

ارتبط في مخيلتنا دائماً صغار وكبار بعض الشخصيات الغير حقيقة كانت أبطال لحكايات قديمة، واحتفظنا بتلك القصص لوقت طويل من الزمن، على يقين أنه عندما نعاود فتح الكتاب سنجد القصة نفسها.

لكن لم نتوقع يوماً أن هناك كتابا يروي قصة مختلفة وغير متكررة كلما قُرئ. ففي  كتاب فريد مخصص للأطفال أشبه بلعبة ومستوحى من إحدى أساطير القرن الـ17، القصة التي يرويها تختلف دوماً في كل مرة يُقرأ فيها.

وهذا العمل الذي يُفتح عن طريق فتح قفل وتلاوة بعض الكلمات السحرية، يتمتع بطريقة كتابة سرية وخاصة للغاية، ويجمع الكبار والصغار في لعبة لا ينتهي الخيال فيها أبدا.

والحكايات دائماً في هذا الكتاب مختلفة، يؤدي دور البطولة فيها تنانين وجان وعفاريت وسحرة وشخصيات لا نهاية لها ومخلوقات رائعة تسمح للآباء بمشاركة أبنائهم لحظات تضاهيها اللحظات التي تمنحها لهم حكايات الأطفال الشعبية.

وبعد تكرار عبارة (يا كتاب الأمل السحري، لتظهر قصة جديدة وسعيدة الآن من داخلك)، يعتقد الأطفال أن هذا الكتاب يكون مسحورا في الواقع وسيحكي لهم دوما قصة جديدة.

والحقيقة أن الكتاب لم يمسه سحر، لكن الطريقة الخاصة والبارعة المكتوب بها الكتاب والتي ليس لها علاقة بطريقة أي كتاب آخر معروف، هي ما تجعله ساحر حقاً.

واستغرق الكتاب ما يقرب من عامين ونصف من الجهود من جانب العديد من الأشخاص، إذ أجروا آلاف التجارب التي دائما ما كانت تشهد تحسناً.

و"الكتاب السحري لقصص لا تنتهي"، المكتوب باللغة الإسبانية، والمجهول مؤلفه يُقرأ كأي كتاب آخر، صفحة فصفحة، من البداية إلى النهاية، بترتيب تام دون تجاوز شيء.

وتركز دار النشر الأسبانبة التي طرحت الكتاب على ضرورة عدم الكشف عن سر الكتاب علناً لأنه أشبه بالروايات الخيالية التي يؤمن بها الكثير من الصغار بالفعل، وسيؤمن بهم آخرون في المستقبل.