رجل يتسلق ناطحة سحاب بكرسي متحرك: والسبب إنساني

  • تاريخ النشر: الأحد، 17 يناير 2021
رجل يتسلق ناطحة سحاب بكرسي متحرك: والسبب إنساني
مقالات ذات صلة
إعلامية مصرية تضع أحمر الشفاه على الهواء مباشرة تثير السخرية
فتاة ترفض قص شعر حاجبيها وشاربها: صور رصدت شكلها قبل وبعد القرار
أكبر لوحة في العالم ستباع في مزاد بدبي: مرسومة على القماش بحجم ملعبين

 أصبح لاي تشي-واي أول رجل في هونج كونج يتسلق أكثر من 250 مترا من واجهة ناطحة سحاب وهو مربوط بكرسي متحرك، ليصبج أسمه الأكثر بحثاً وتداولاً عبر منصات السوشيال ميديا.

وفي التفاصيل، قد استغرق واي أكثر من عشر ساعات لتحقيق هذا الإنجاز من أجل جمع تبرعات لذوي إصابات الحبل الشوكي.
ولم يتمكن لاي 37 عاما، الذي تعرض لحادث سير قبل 10 سنوات أدى إلى إصابته بالشلل النصفي، من الوصول إلى قمة برج نينا تاور الذي يرتفع 300 متر في شبه جزيرة كاولون.

رجل يتسلق ناطحة سحاب بكرسي متحرك: والسبب إنساني


وقال لاي عقب انتهاء التحدي الذي قام به، وفقاً لوكالة أنباء رويترز: "كنت خائفا جداً، فيمكنني عند تسلق جبل أن أتشبث بصخور أو فتحات صغيرة، لكن لا يمكنني مع الزجاج سوى أن أعتمد على الحبل الذي أتدلى منه".
ونجح لاي في جمع 5.2 مليون دولار بالعملة المحلية أي ما يعادل 670639 دولارا أمريكياً، وكان لاي قد توج قبل عام 2011 بطلا لآسيا أربع مرات في تسلق الصخور، واحتل المرتبة الثامنة على مستوى العالم في إحدى المرات.

إصابة الحبل الشوكي


وبعد الحادث الذي تعرض له، استأنف التسلق مع ربط كرسيه المتحرك بنظام يعمل بمجموعة بكرات ليتمكن من الحركة دون مساعدة من أحد.

رجل يتسلق ناطحة سحاب بكرسي متحرك: والسبب إنساني

ولكن قبل خمس سنوات تمكن من صعود جبل ليون روك الذي يبلغ ارتفاعه 495 مترا، وهو رمز في التراث الشعبي للمثابرة والعزيمة في هونج كونج.

الإصابة بالحبل الشوكي، هي ضرر في أي جزء من الحبل الشوكي أو الأعصاب الموجودة في نهاية القناة الشوكية، وتتسبب في تغييرات دائمة في قوة وحساسية ووظائف الجسم الأخرى أسفل موقع الإصابة.

وتعتمد القدرة على تحريك الأطراف  بعد إصابة الحبل النخاعي على عاملين مكان الإصابة في الحبل النخاعي، وشدة الإصابة، ويحتاج أي شخص أُصيب برضح خطير في الرأس أو الرقبة إلى إجراء تقييم طبي فوري لفحص احتمالية حدوث إصابة بالعمود الفقري.

وقد تنتج إصابات الحبل النخاعي عن تلف في الفقرات أو الأربطة أو الأقراص في العمود الفقري أو إلى النخاع الشوكي نفسه.