نجاه مقيم بالسعودية بعد استقرار سيخ معدني في عينه

صور نادرة لبئر زمزم يعود تاريخها قبل 74 عاماً

بفضل ارتداء ملابس الزبائن: رجل وزوجته أصبحا من المشاهير

  • الإثنين، 27 يوليو 2020 الإثنين، 27 يوليو 2020
بفضل ارتداء ملابس الزبائن: رجل وزوجته أصبحا من المشاهير

 استطاع ثنائي في تايوان يمتلكان مغسلة للملابس، من تحقيق شهرة واسعة عبر منصات التواصل الإجتماعي، وذلك خلال الفترة الماضية، وذلك بسبب ما يقومون به.

في التفاصيل، يعمل هسو شو إير، 84 عاماً، و تشانج وان جى، 83 عاماً، فى إدارة مغسلة بمدينة تايتشونج الساحلية فى تايوان منذ عقود، وقررا مؤخراً استغلال الملابس التى نسيها زبائنهم في تقديم جلسات تصوير متعددة.

فقد قاما حفيدهما، والذى يقوم بتصميم إطلالتهما، بإنشاء حساب لهما فى يونيو الماضى، عبر  موقع الصور انستقرام، ويتابعه حاليًا قرابة 250 ألف شخص، حيث ينشر من خلاله العديد من صور الإطلالات التي يعتمدونها.

قطع الملابس

 يقول الثنائي أن أى قطع ملابس متروكة فى المتجر لأكثر من عام تعتبر ملكاً للمحل فورا، ولذلك قررا الثنائي استغلال الأمر بالوقوف أمام الكاميرا مرتديين ملابس من طراز عتيق، وتتضمن الإطلالات إكسسوارات مثل القبعات، والنظارات الشمسية، والعديد من القطع المختلفة ويتم تنسيقها بطريقة مميزة ليبدو أكثر شباباً.

يقول الرجل العجوز في تصريحاته: "لقد كانت فكرة حفيدى، لم أكن أعرف ردة الفعل كيف ستكون وهل سيتقبل الآخرين ما نقوم به".

حساب انستغرام

وأكدا الثنائي عن امتنانها ودهشتهما من شعبية الحساب على موقع انستغرام، فيقول العجوز: "لم أكن أعتقد أن الأشخاص سيحبونه"، ومن جانبها، تتحدث السيدة العجوز، قائلة: "معرفة أن الأشخاص لا يزالون يحبوننى تجعلنى أشعر أن لدى المزيد من الأحفاد والحفيدات".

وقال حفيد الثنائى، ريف تشانج، إنه أراد من الأشخاص معرفة أن عمر المرء لا يشكل عائقاً أمام الاستمتاع بالأزياء، وجاءت هذه الفكرة بعد أن رأى أن جده وجدته يشعران بالملل فى العمل، وقال تشانج، الذى يبلغ من العمر 31 عاماً، إن إطلالة الثنائى تختلف عما اعتادا عليه، فهي ذات الوان مبهجة.

وتابع: "عملهم ليس مشغول دائمًا، كانوا يغفوون في المتجر ولم تكن معنوياتهم مرتفعة، لذلك اعتقدت أنه بما أن عائلتنا لديها هذه الملابس، يمكنني أن أذكر الناس بالمغسلىة، واذكر جدي بأن حياتهم يمكن أن تكون ممتعة على الرغم من كونه في عمر الشيخوخة".