من هو سيف بن زايد

تعرف عليه وعلى أهم إنجازاته

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 07 يوليو 2020
من هو سيف بن زايد
مقالات ذات صلة
صورة لعضو الكونجرس الأمريكي تتسبب في موجة من السخرية
فلاديمير بوتين: لماذا غطس الرئيس الروسي في المياه الجليدية؟
أم سيف اليوتيوبر السورية الأكثر تداولاً بعد حديثها عن سر اختفائها

سمو الشيخ سيف بن زايد بن سلطان آل نهيان هو نائب رئيس مجلس الوزراء و وزير الداخلية في دولة الإمارات العربية المتحدة والقائد العام لشرطة أبوظبي. وقد شغل منصب وكيل وزارة الداخلية سابقاً.

الشيخ سيف بن زايد متزوج من أسماء بنت عويضة بن سهيل الخييلي وله منها ابنته موزة سميت على اسم والدته موزة بنت سهيل بن عويضة الخييلي وابنه زايد نسبة لوالده الشيخ زايد بن سلطان.

وقد تدرج في العديد من المناصب القيادية: تولى منصب نائب مدير إدارة شرطة العاصمة خلال عامي 1994 و1995، وذلك قبل أن يصبح مديراً عاماً لشرطة أبوظبي في 23 أكتوبر 1995. وفي 25 ديسمبر 1997 تقلد سموه منصب وكيل وزارة الداخلية، واستمر فيه حتى تم تعيينه وزيراً للداخلية.

وفي 30 ديسمبر 2004 تمت ترقيته إلى رتبة فريق، وذلك بموجب المرسوم الاتحادي رقم 84 لسنة 2004، ووزيراً للداخلية في الحكومة التي شكلها صاحب السمو نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، محمد بن راشد آل مكتوم.

ومن إنجازات سيف بن زايد الشرطية والأمنية إطلاق مشروع الشرطة المجتمعية في عام 2003، وتأسيس مراكز وزارة الداخلية لتأهيل وتشغيل ذوي الاحتياجات الخاصة في عام 2002، ومركز الدعم الاجتماعي في عام 2004، والتوجيه إلى وضع الخطة الخمسية للتطوير الاستراتيجي لشرطة أبوظبي “2004-2008” ، والخطة الخمسية لوزارة الداخلية، والإشراف على وضع الهيكل التنظيمي الجديد لشرطة أبوظبي، وكذلك إيجاد حل دائم لمشكلة استخدام الأطفال في سباقات الهجن عبر اتخاذ مجموعة من الخطوات الأمنية والعملية لمواجهة هذه المشكلة، وإطلاق مشروع بصمة العين الذي نجح في منع أكثر من 114 ألف شخص من العودة إلى الدولة منذ بداية تطبيقه، ومشروع هيئة الإمارات للهوية.

كما شارك في دورات عديدة، ومن بين أبرزها دورة المظليين الخاصة في العام 1991. وهو حاصل على عدد من الميداليات والأوسمة ومن بينها: ميدالية الخدمة المخلصة في العام 2000، ووسام الهلال الخيري، ووسام المنظمة الدولية للحماية المدنية “برتبة آمر” .

نال شهادة البكالوريوس في العلوم السياسية “تخصص علوم سياسية وإدارية” من جامعة الإمارات العربية المتحدة بالعين، وبعد تخرجه في الجامعة انتسب إلى كلية الشرطة في العام 1990، حيث انضم إلى دورة الجامعيين التأسيسية الثانية حتى نهاية عام 1990.