مفاجأة صدمت الأطباء أثناء إجراء جراحة لفتاة سعودية 😲

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 11 نوفمبر 2020
مفاجأة صدمت الأطباء أثناء إجراء جراحة لفتاة سعودية 😲
مقالات ذات صلة
عودة نابليون بونابرت في مصر بسبب الجامعة الفرنسية
فيديو: سيدة غاضبة تلقن زوجها الخائن درساً قاسياً أمام عشيقته
فيديو: تحدي إنذار السيارة .. هوس غريب بالصفير يشعل جنون الإنترنت

قام الأطباء في المملكة العربية السعودية بإجراء عملية جراحية لفتاة سعودية لم يتجاوز عمرها 17 عاماً وكانت الصدمة عند شق بطنها ووجدوا كتلة من الشعر!

استخراج شعر من معدة الفتاة

البداية عندما بدأت الفتاة المعاناة من آلام شديدة في البطن ووصل الأمر لعدم قدرتها على تناول الطعام والشراب وبعد العديد من الفحوصات تبين للأطباء وجود انسداد في تجويف المعدة ولكن لم يتبين سببه ولذلك تقرر إجراء العملية الجراجية.

وبعد إجراء التحاليل اللازمة قبل العملية داخل مستشفى المدينة المنورة العام، استعد الفريق الطبي بالمشفي لدخول غرفة العمليات والوقوف على سبب الانسداد، 2.5 كيلو غرام من الشعر في معدة الفتاة وراء انسداد المعدة، تم استخراج هذه الكمية المهولة منها.

وعلق مؤيد أبو عنق المتحدث الرسمي للصحة داخل مستشفى المدينة المنورة أنه تم نقل الفتاة من قبل الأهل بعد معاناتها من آلام شديدة في المعدة مع صعوبة كبيرة في الأكل والشرب وفور دخولها تم عمل جميع الإجراءات والفحوصات اللازمة للفتاة والاشعة على المعدة والذي تبين لنا وجود انسداد في تجويف المعدة.

وأوضح أن الانسداد ممتد من فتحة القلب بأعلى المعدة وحتى فتحة البواب المؤدية الي الإثني عشر وتم استخراج الكتلة على شكل أسطواني ويقدر قطرها بـ9 سم وطولها 48 سم.
 وتمت العملية على يد فريق طبي بالمستشفى وغادرت المريضة بعد تماثلها للشفاء ووفقاً لمصادر طبية بالمستشفى إن المريضة تعد من الحالات النادرة وسبب تراكم هذه الكمية من الشعر في معدة الفتاة إلى حالة نفسية التي ترغم المريض على أكل الشعر لسنوات طويلة.

مسامير في معدة المريض

وهذه لم تكن المرة الأولى لاستخراج أجسام غريبة من معدة أحد المرضى سبق وقاما الأطباء في مستشفى شرق جدة استقبال مريض يعاني من آلام في معدته وبدأوا بفحوصات تقليدية لمعرفة سبب الألم الذي يعاني منه في بطنه، قبل أن تقودهم الفحوصات الإكلينيكية والإشعاعية لوجود عدد كبير من المسامير والزجاج داخل معدة المريض.
واضطر الفريق الطبي لإجراء عمل جراحي طارئ للمريض، لاستخراج تلك المسامير وقطع الزجاج تحت تخدير عام، وهو ما تم بنجاح، وبمجموع 230 مسماراً وقطعا من الزجاج.

وقال الفريق الطبي الذي يشرف على حالة المريض في تصريحات صحافية، إنه في وضع مستقر ويخضع حالياً للعلاج النفسي.