فيديو: أول برنامج مقالب يعترف بالفبركة.. صدمة حقيقية للمشاهدين!

بواسطة: مروة سالم السبت، 17 يونيو 2017 السبت، 17 يونيو 2017
فيديو: أول برنامج مقالب يعترف بالفبركة.. صدمة حقيقية للمشاهدين!

الكثير من برامج المقالب التي يتم عرضها في شهر رمضان من كل عام تطالها اتهامات بالفبركة وترتيب اللقطات وإخبار الضيوف بفكرتها قبل التصوير.

شاهد أيضاً: إذا كنت تظن أن مقالب رامز هي الأكثر هجمية..عليك أن تشاهد هذا الفيديو!

وقد بدأت هذه الظاهرة منذ سنوات عديدة وقت أن كان ابراهيم نصر يعرض برنامجه الشهير "الكاميرا الخفية" كل عام في شهر رمضان، ثم تبعه برنامج المقالب الخاص بالفنان الراحل حسين الإمام، حتى تطورت البرامج لتصل لبرامج النجمين رامز جلال وهاني رمزي في مصر.

والظاهرة انتقلت أيضاً إلى عدة دول عربية من بينها الجزائر التي قدمت هذا العام برنامج من نوعية برامج المقالب تحت اسم "الواعرة" والذي عادت به نجمة ستار أكاديمي الشهير ريم غزالي للأضواء، كونها مقدمة ومنتجة البرنامج.

غير أن البرنامج تعرض لانتقادات كبيرة مع بداية عرض حلقاته واتهمه الجمهور الجزائري بالفبركة وأن المقالب تم اعدادها مسبقاً بسيناريو كامل يسير عليه الضيوف.

قد يعجبك أيضاً: بالصور: هل يمكنك أن تخمن ما الذي يشربه رامز جلال في رامز تحت الأرض؟

ومؤخراً، اضطر فريق إعداد البرنامج ومذيعته "ريم غزالي" للاعتراف بالفبركة لانقاذ ماء وجههم بعد الانتقادات الكبيرة، حيث قاموا بتسجيل حلقة خاصة شرحوا فيها كيفية تجهيز كل مقلب واخبار الضيوف بطريقة تحركهم وردود الأفعال المطلوبة منهم عند كل لقطة.

غير أن القائمين على برنامج "الواعرة" أكدوا أن الهدف من المقلب هو الإيقاع بالجمهور ليصدق أن المقلب حقيقي وليس مفبركاً، وأنه عندما يصدق ذلك الجمهور فإن فكرتهم تنجح، ولم يكن هدفهم أبداً الإيقاع بالضيوف أو السخرية منهم.


اعتراف برنامج "الواعرة" بالفبركة

ومع اعتراف أسرة البرنامج بالفبركة، فإنهم لم يسلموا من الانتقادات وردود الأفعال العنيفة من جانب الجمهور الذين أكدوا أن المقلب كان واضحاً من البداية أنه غير حقيقي وأن الزعم بأن الجمهور هو الهدف من المقلب هو محض استخفاف.


برنامج "ألواعرة" وفضيحة الفبركة

الجدير بالذكر أن هناك برامج أخرى لا زالت تدافع عن مصداقيتها وتنفي تماماً الاتهامات بالفبركة، وذلك على الرغم من ترصد الجمهور وملاحظاته السابقة من حركات الكاميرات وتصرفات الضيوف بأنهم يعلمون بالفعل أنهم في برنامج للمقالب، وبالتالي فإن جميع ردود أفعالهم تبدو كلقطات تمثيلية سخيفة وليست ردود أفعال طبيعية، حتى أن الجمهور يتساءل لماذا يقبل هؤلاء المشاهير، وبعضهم يمتلك تاريخ فني ضخم، الظهور في برامج المقالب التي تسخر من هيئاتهم وملابسهم وتصرفاتهم بالإضافة بالطبع للتعليقات المحرجة من جانب مقدمي البرامج.

    قد تعجبك هذه المواضيع أيضاً


سجّل إعجابك بصفحتنا على فيسبوك لتتابع أحدث الأخبار والصور أولاً بأول