عجائب الطبيعة: سحابة تمطر على سيارة بعينها في فيديو غريب

  • تاريخ النشر: الإثنين، 15 نوفمبر 2021
عجائب الطبيعة: سحابة تمطر على سيارة بعينها في فيديو غريب
مقالات ذات صلة
عجائب الطبيعة: شاطئ ياباني حبيبات رماله على شكل نجوم
فيديو 10 عجائب طبيعية جميلة وغريبة
عجائب الطبيعة: نبع يتوقف عن التدفق ثم يعود مجددًا كل 15 دقيقة

نعرف جميعا أن الطبيعة لها طريقتها الخاصة في إظهار غضبها وذلك يتجلى في الظواهر المناخية الخارقة، مثل الأعاصير القوية كإعصار كاترينا والزلازل التي خلفت العديد من الكوارث، مثل زلزال تسونامي، لكن أن نرى عجائب الطبيعة اللطيفة فهذا شيء نادر، كما حدث في مقطع الفيديو هذا.

سحابة تمطر على سيارة بعينها في فيديو غريب

قد حدثت ظاهرة طقس نادرة في موقف للسيارات في بيكاسي ريجينسي في جاوة الغربية في إندونيسيا، حيث قال الشاهد على الحدث ويُدعى أوريان ريانا: "في البداية، اعتقدت أن شخصًا ما كان يلهو مازحاً برش الماء من على سطح الفندق، لكن عندما نظرت إلى أعلى، وجدت أن الماء يتساقط بالفعل من السماء، حيث أنها كانت تمطر لكنها تمطر بشكل غريب ونادر".

عندما اقترب أوريان وهو عضو في مجلس النواب الإقليمي في بيكاسي ريجنسي، من السيارة السوداء المبللة من نوع "رانج روفر" ليتبين حقيقة الأمر، قال إنه لم يجد أي شخص يرش الماء عليها عن عمد ولكن الماء يسقط على السيارة من السماء مباشرة من دون فعل بشري.

وقال أوريان: "لقد صدف أنني كنت في موقف السيارات في ذلك الوقت، أخذت هاتفي على الفور والتقطت مقطع فيديو للظاهرة الغريبة".

ويُعرف حدث الطقس الغريب الذي يسقط فيه المطر فقط على إحداثية صغيرة باسم "المطر الموضعي الفائق" أو باسم "المطر شديد التحديد ultra-localised".

وتشهد إندونيسيا ودول أخرى في جنوب شرق آسيا مثل ماليزيا والفلبين وتايلاند ذروة موسم الأمطار الموسمية الاستوائية والذي يستمر حتى أواخر شهر نوفمبر.

وجدير بالذكر أنه منذ سنوات، حدثت هذه الظاهرة النادرة في إيطاليا، حيث تم تصويرها وهي تربك السائقين والمشاة في أحد شوارع إيطاليا، في مقطع يبدو أنه جاء مباشرة من رسم كاريكاتوري، حيث شاهد المارة المذهولون بينما تتساقط الأمطار الغزيرة في بقعة صغيرة واحدة فقط من الطريق.

كان الناس يتوقفون لمشاهدة العاصفة الصغيرة الغريبة  ويحدقون في السماء على أمل معرفة المكان الذي يمكن أن تتساقط منه المياه، يبدو أن السائقين مرتبكون أيضًا بسبب هطول الأمطار الغزيرة المفاجئ وشوهدوا وهم يحاولون القيادة، حيث تجول المصور ليوضح أنه لا يوجد مبنى فوق الماء يمكن أن ينزل منه، ثم انحرف ليُظهر شارعًا محاطًا جافًا تمامًا، وفقًا لخبراء الأرصاد وقتها، فإن فكرة أن هذا الفيديو يُظهر ظاهرة الطقس الغامضة المعروفة باسم المطر شديد التحديد أمر غير مرجح ولكنه ليس مستحيلًا، لكن وقتها هذه الظاهرة الغريبة تركت السائقين والمارة عاجزين عن الكلام أو تفسير ما رأوه.