زكاة الفطر: حكمها في الإسلام وقيمة الزكاة في الدول العربية

  • تاريخ النشر: الخميس، 15 أبريل 2021
زكاة الفطر: حكمها في الإسلام وقيمة الزكاة في الدول العربية
مقالات ذات صلة
رئاسة الحرمين توثق مقام إبراهيم بأحدث تقنيات التصوير: لقطات نادرة
الشيخ ونجله يؤمان المسلمين في صلاة التهجد: واقعة فريدة تحدث لأول مرة
صحن مطاف المسجد الحرام يتزين بالأخضر: صورة تخطف القلوب

زكاة الفطر من الفروض التي أوصى الله بها في كتابه الكريم، إذ يعتبر من زكاة الأموال التي فرضها الله على كل ذكراً و أنثى، صغيراً وكبيراً، فهي من أركان الإسلام الخمس الذي يجب على المسلم القيام بها سنوياً.

قال رسول الله في حديث نبوي شريف :«فرض رسولُ الله زكاة الفطر, صاعًا من تمرٍ, أو صاعًا من شعيرٍ، على العبد والحرِّ, والذكر والأنثى, والصَّغير والكبير, من المسلمين, وأمر بها أن تُؤدَّى قبل خروج الناس إلى الصلاة».

على المرء سداد زكاة الفطر حتى للصغار، الذي يقوم رب الأسرة بدفعها بناية عنهم حتى يستطيعون دفعهم من راتبهم الخاص، كما يقوم رب الأسرة بدفع زكاة الفطر للزوجة.

كما أن الجنين المتواجد في رحم الأم، يمكنك سداد زكاة الفطر إذ تم أربعين يوماً في بطن أمه، في هذه الحالة يجوز دفع زكاة الفطر للجنين.

ما هو وقت دفع زكاة الفطر؟

أوضح هيئة كبار العلماء في أمور الفقه والشريعة، أن الوقت المثالي لخروج زكاة الفطر، أخر يوم من نهار شهر رمضان الكريم، أو وقت صلاة عيد الفطر يفضل أن تكون قبل أداء الصلاة، كما لا يجوز دفع صلاة الفطر بعد صلاة العيد أو في ثان أو ثالث يوم العيد، كما أوضح الصحابة في أحاديث نبوية شريفة.

حكم زكاة الفطر في الإسلام

يقول الرسول في حديثه :«فرض زكاة الفطر في رمضان على الناس، صاعاً من تمر، أو صاعاً من شعير، على كل حر، أو عبد، ذكر، أو أنثى، من المسلمين».

فهي من أركان الإسلام الذي لها ثواب كبير في ميزانك عند الله وقت سدادها.

لماذا فرض الله زكاة الفطر على المسلمين؟

فسر الله في كتابه الكريم، حكم زكاة الفطر وفرضها على المسلمين تحديداً في هذا الوقت، إذ تعتبر زكاة الفطر نوع من الطهارة للصائم، في حالة ارتكابه معاصي في شهر رمضان سواء التحدث عن الغير بطريقة سيئة، أو القيام بالأفعال غير المقبولة عند الله خاصة في شهر الخير.

كما أنها تعتبر مصدر لإطعام الفقراء والمساكين، ذكرُ النبي محمد في حديثه الشريف: «زكاة الفطر طهره للصائم من اللغو والرفث، وطعمة للمساكين».

هل هناك أنواع لزكاة الفطر؟

نعم، يقول فقهاء وعلماء الشريعة الإسلامية، إن هناك أنواع لزكاة الفطر، إذ يمكنك دفع زكاة الفطر سواء على هيئة تمر والشعير والزبيب أو دفع المال، أو إطعام فقر أو محتاج بالقيمة المحددة لزكاة الفطر.

هل يجوز إخراج زكاة الفطر خلال شهر رمضان؟

قال مفتي الجمهورية، إنه يجوز تخريج زكاة الفطر من أول يوم شهر رمضان، حتى ميعاد صلاة العيد المبارك لكن لا يجوز تأجيلها بعد الصلاة.

كما يفضل أن تكون زكاة الفطر للفقراء والمحتاجين، الذين عانون بسبب جائحة كورونا الذي أثرت على كثير من الأشخاص وأثرت بشكل كبير على الدخل الشهري للفرد.

زكاة الفطر: حكمها في الإسلام وقيمة الزكاة في الدول العربية

قيمة زكاة الفطر في مصر

أوضح الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، عن قيمة الزكاة لهذا العام وهي 15 جنيهاً كحد أدنى للفطر.

أضاف شوقي علام، أنه يمكنك دفع المزيد من قيمة الزكاة، وفقاً لما يناسب المستوى المعيشي للشخص المحتاج.

كما يمكنك شراء الحبوب بدلاً من دفع المال بشكل مباشر، إذ يمكنك شراء 2.5 كيلو جرام من القمح لكل فرد، هذه الكمية تعادل قيمة زكاة الفطر.

قيمة زكاة الفطر في الإمارات

حددت هيئة كبار العلماء في دائرة الشئون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، أن زكاة الفطر لهذا العام تتراوح ما بين 20-35 درهما لكل فرد، في حالة رغبتك في شراء حبوب القمح يمكنك شراء 2400-2900 كيلو جرام لكل فرد، بحيث يعادل قيمة زكاة الفطر من المال.

قيمة زكاة الفطر في السعودية

أوضح هيئة كبار الفقه والشريعة، قيمة زكاة الفطر في السعودية خلال هذا العام، 30 ريال سعودي في حال رغبك في دفع مقدارها بالمال، أما في حالة إخراج الزكاة على هيئة حبوب القمح، يمكنك شراء حوالي 2300 جرام، 1640 جرام من الزبيب، 2000 جرام من القمح، 2000 جرام دقيق.

شاهد أيضاً: أركان الإسلام

قيمة زكاة الفطر في الأردن

تتراوح زكاة الفطر في الأردن إلى 180 قرشاً، بحسب ما أوضحه خبراء الفقه والشريعة الإسلامية، أما عن شراء القمح بقيمة المال، فيكون بقدر 3 كفوف ممتلئة من القمح أو الدقيق.