دراسة تكشف أن الجنين يمكنه تمييز الوجوه البشرية وهو في رحم الأم

  • تاريخ النشر: الأحد، 11 يونيو 2017
دراسة تكشف أن الجنين يمكنه تمييز الوجوه البشرية وهو في رحم والدته
مقالات ذات صلة
السعودية تختار اللون البنفسجي لونًا لسجاد مراسم استقبال ضيوفها
دعاء اليوم الرابع والعشرين من رمضان
الصاروخ الصيني يهدد الكرة الأرضية: ما قصته وأين سيقع؟

توصلت دراسة علمية حديثة إلى أن الجنين يكتسب القدرة على تمييز الوجوه البشرية وهو مازال داخل رحم والدته.

شاهد أيضاً: 3 أمور يتعلمها الجنين وهو في رحم والدته.. رقم 2 مفاجأة

وجاء في تقرير نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن العلماء القائمون على الدراسة اكتشفوا أن عدداً من الأجنة أبدوا تفاعلاً لدى رؤية أشكال ضوئية تشبه ملامح الإنسان على جدار رحم الأم.

لكن الأمر ذاته لم يحدث عند عرض أشكال ضوئية أخرى على جدار الرحم، وهو ما يعني أن الأجنة يكتسبون القدرة على التمييز في مرحلة مبكرة.

ولفتت الصحيفة إلى أن العلماء استخدموا أجهزة موجات صوتية رباعية الأبعاد، ولاحظوا من خلالها أن الجنين يحرك رأسه للنظر ناحية الضوء المعروض على جدار الرحم في حال كان يشبه ملامح الإنسان.

وفي السياق ذاته، صرح "فنسنت ريد"، الباحث بجامعة "لانكستر" البريطانية، وهو أحد العلماء القائمين على هذه الدراسة، قائلاً إن ما تم التوصل إليه من خلال الدراسة يسلط الضوء على كيفية تطور النظام البصري لدى الأطفال بشكل كبير.

وتجدر الإشارة إلى أنه تم عرض الأشكال الضوئية التي تشبه ملامح الإنسان عبر جدار الرحم لسيدات في الشهر الثامن من الحمل.