أحذيةُ الكعبِ العالي لم تُصنَعْ للنساء!

  • تاريخ النشر: السبت، 04 سبتمبر 2021
أحذيةُ الكعبِ العالي لم تُصنَعْ للنساء!
مقالات ذات صلة
بالفيديو أحذية ذات كعب عالي خاصة للأطفال الرضع
أحذية أنيقة ذات كعب عالي ستعكس أنوثتك بالتأكيد
صور للأحذية ذات الكعب العالي ستجعل أي امرأة ترغب في ارتدائها

 حقيقةٌ عمرُها أكثرُ من عشرةِ 10 قرونٍ يُسألُ عنها الفُرسُ ورعاةُ البقرِ وصولًا إلى فرقةِ البيلتز الأمريكيةِ تعرَّفوا معنا على أصلِ اختراعِ أحذيةِ الكعبِ العالي.

تلك الأحذيةُ ذاتُ الكعبِ العالي دومًا ما نراها في أرجلِ النساءِ ويُطلَقُ عليها الأحذيةَ النسائيةَ ولكنَّ العجيبَ أن أصلَ اختراعِ تلك الأحذيةِ كانَ مُصنَّعًا خصيصًا للرجالِ! نعم إنها حقيقةٌ  ترجعُ إلى القرنِ التاسعِ الميلادي، حقيقة ترجع إلى القرن الـ9م

أحذية الكعب العالي للرجال فقط!

فأصلُ اختراعِ الكعبِ العالي يرجعُ إلى الفِرسانِ الفارسيينَ في الشرقِ الأوسطِ، حيثُ استخدموه لوظيفةٍ معينةٍ فكانَ المحاربونَ يرتدونه من أجلِ امتطاءِ الجياد

حيثُ كانَ يساعدُ في تثبيتِ قدمِ الفارسِ على سرجِ الفرسِ وتجنُّبِ انزلاقِ القدمِ إلى الأمام ولا تزالُ بعضُ النماذجِ الأوليةِ مُحافَظًا عليها ومعروضةً بمتحفِ باتا في مدينةِ تورونتو الكنديةِ حيثُ تُعرضُ لزوارِ المتحفِ.

وكانتْ تلك الأوعيةُ تُصنَعُ قديمًا من السيراميك كان يساعد في تثبيت قدم الفارس على سرج الفرس.

وكانت تصنع قديمًا من السيراميك وفي النصفِ الآخرِ من العالمِ أيضًا ارتدى اللاتينيونَ الكعوبَ العاليةَ واشتُهرتْ باسمِ أحذيةِ رعاةِ البقر وظهرَ الكعبُ الكوبيُّ الذي كانَ طولُه من إنشَيْنِ إلى ثلاثةِ إنشات واشتُهرت بها رقصةُ الفلامنجو اللاتينيةُ التي كانتْ لها شعبيةٌ على نطاقٍ واسعٍ.

ظهور أحذية رعاة البقر للرجال والكعب الكوبي

وخلالَ عصرِ النهضةِ بفرنسا وبالتحديدِ في القرنِ السادسَ عشرَ كانتْ كاثرين دي ميدشي زوجةُ هنري الثاني ملكِ فرنسا هي أولَ امرأةٍ تنتعلُ الكعبَ العالي فقدْ كانتْ تبلغُ من الطولِ مئةً وخمسينَ 150 سنتيمترًا وأرادتْ أن تبدوَ أطولَ كي تتمكَّنَ منَ النظرِ في عينَي زوجِها بسهولةٍ.

وانتشرَ الكعبُ العالي بينَ طبقاتِ النبلاءِ ونظرًا إلى صعوبةِ المشيِ بدأَ تصميمُ الأحذيةِ بارتفاعٍ في الخلفِ فقط وليسَ بكلِّ القالبِ وهو الأشبهُ بأحذيةِ الكعبِ العالي اليومَ.

زوجة ملك فرنسا أول امرأة تنتعل الكعب العالي بالقرن الـ16 وسُرعانَ ما أصبحتْ أحذيةُ الكعبِ العالي رمزًا للثروةِ والقوةِ، ومعَ ثلاثينياتِ القرنِ العشرينَ أصبحَ الكعبُ العالي أكثرَ انتشارًا وسُرعانَ ما انتشرتِ الملصقاتُ الدعائيةُ والعباراتُ الرنانةُ، مثلُ "الكعب العالي رمز الأنوثة" وبالفعلِ اتجهتْ معظمُ نساءِ العالمِ إلى ارتدائِه ولكنْ أعاقتِ الحربُ العالميةُ الثانيةُ، الإنتاجَ الكبيرَ للكعبِ العالي فأصبحَ للأثرياءِ فقطْ مرةً أخرى بسببِ قلةِ الإنتاجِ

الحرب العالمية الثانية وانتشار الكعب العالي

في الخمسينياتِ، أظهرَ مُصمِّمُو الأحذيةِ أحذيةً جديدةً تُسمَّى Stilettoأو الخِنجر ويستندُ فيها الكعبُ على قضيبٍ معدنيٍّ رفيعٍ.

فرقة الروك الشهيرة (البيلتز) وموضة الكعب العالي

بعدَ ذلكَ بسنواتٍ أصبحَ متاحًا للجميعِ خاصةً عندَما ارتدَاه مشاهيرُ الروك، مثلُ فرقة البيتلز ورولينيج ستونز، فعندَها أصبحتْ عامةُ الناسِ تريدُ أن ترتديَه، لأنه في تلكِ السنواتِ أصبحَ صيحةَ الموضة لدى غالبيةِ الشبابِ والمراهقين.

ظهور أحذية ستايليتو بكعب معدني رفيع

بالتدريجِ بدأَ الكعبُ الرجاليُّ يتخذُ أشكالًا مختلفةً عن أحذيةِ الكعبِ النسائيةِ وأصبحَ التفريقُ بينهما واضحًا من حيث التصميمُ الرفيعُ من الأمامِ  ومن حيثُ طولُ الكعبِ ودقةُ حجمِه تطور أحذية الكعب العالي وظهور تصميمات خاصة بالرجال والنساء.