شعر بدوي

  • تاريخ النشر: الإثنين، 08 فبراير 2021
شعر بدوي
مقالات ذات صلة
العناية بالشعر: كيف تغسل شعرك بدون شامبو؟
صبغة الشعر موضة قديمة: الآن يمكنك الطباعة على شعرك بالفيديو
شعر عن شبة النار

يحظى شعر بدوي بمكانة كبيرة بين أشعار عربية لأنه يصف عادات العرب قديماً وتبين مدى نخوتها وعروبتها، ويُحاكي شعر بدوي العديد من الموضوعات مثل غزل المحبوب وأبيات للنصر والشجاعة والاشتياق. سنتعرف في هذه المقالة إلى أبيات من شعر بدوي.

شعر بدوي قصير:

الجود شيخ تملكه عدة أطراف..بس المراجل حالفه انك ولدها
عريب واجد وحاوين كل الأعراف..دنياك جنه بس فعلك رغدها
كن العلوم الطيبة عندك اهداف..صارت فريسه وانت كنك اسدها

قم يانديبي بالعجل واحمل النص..وصل اكتابي والأمانة على شاص
شاص خليجي للنشاما مخصص..شد البلد مضمون عن كل الانقاص

مرسله للي يفعل الطيب مخلص..طبيعته دايم على الطيب حراص

شعر بدوي حزين:

يا حلو الايام لو ترجع على كيفـــــــي ما كان قلبي شكى فرقا مواليفـــــــــه كانوا بقربي ولا يحتاجوا تكليفـــــــــي واليوم راحوا ودمعي صعب توقيفــــه من عقب الاحباب مكسورة مجاديفــي غرقان والموج يلعب بي على كيفــــه.

الصمت يكفي ويشفي صدر راعيــه

لا صار كل الحكي ماله معانـــــــــي

والقلب ما عاد تعنيه المشا ريـــــه

و العين ماعاد تغريها الامانــــــــي

ياليت حزني مجرد دمع وابكيه

ماهوب عايش معي بين المحانـــي

ماهوب يظهر علي واحاول اخفيه

و تصير نظرات حزني هي لسانــي

مدري ذكرني زمان كنت ناسيـه

مدري ذكرت الزمان اللي نسانــي

سهيت لحظه وقمت ابحث بجوالي

اقرا الرسايل وامسح مابقى منها

لقيت ذكرى رساله والرقم غالي

مكتوب فيها اذا انا مت فامسحها

فكرت فيك ولقيتك عايش وسالي

وماظن ياصاحبي في يوم تذكرها

الموت عندي يساوي غيابك الحالي

والحين بستئذنك يازين وامسحها

شعر بدوي رومانسي:

ذويت مرباع الغضى سيد الاحبـاب
قصدي يزول الجـرح زاد التهابـه
جيت وبقايل نارهم حـول الاطنـاب
بيت الشعر مطوي وباقـي زهابـه
اقفت ركايبهم ومنـي الهـدب ذاب
الدمـع يسـري والذهـل بالاجابـه
على غزير الدمع ضميت الاهـداب
صديت لين لين الدمع يقفي سحابـه
بعض الوجع يمكن تداويه الاعشـاب
وبعض الوجع يا ويل من هو سطا به
عشق بدوي لا حب ما هـو بكـذاب
يوفي ولو جرحـه تجـدد صوابـه
واليوم وصلت بيننا مثـل الاجنـاب
ذاك الغلا يـا ضيعتـه يـا سفابـه
باكر اذا جينا لهـم مثـل الاغـراب
من عقب ما كنـا الاهـل والقرابـه
الامـر لله كـل شـي لـه اسبـاب
ولا الهوى وش لي على ما اهتدى به
وشلون قلبي ما يجي اليوم منصـاب
على الكتم منقـوش بعـض الكتابة
حتى إثر مشيه مع سهول وهضـاب
مر يجيـه ومـر مـا ينـدرى بـه
قلبي من الفرقا صويـب ومرتـاب
كنه غدى صوين من هول مـا بـه
حزني عليه انه تسبـب ولا طـاب
نظرة طبيبـه عجلـت فـي ذهابـه
ريح الخزامى والنفل زين الاطيـاب
يشدنـي ريـح السمـر فـي ثيابـه
لا اقبل نسيـم بـه خيـل وركـاب
وله في طلوع الشمس عز ومهابـه

شعر بدوي حب وغرام:


من كثر ما صوته النعسان يفتّن ودي انهه لا حكى أبوس نبراته.
فتنة خلقها الله وبالزين كاسيها بغداد ولا شي غير بغدادية.
ي زينها صدفة مع هبّة النود يوم إلتقى بالحظّ المُزن و رعُود.
تطري علي يازين وانا ورى الذود حتى دعيت اسمك بدال القعوده.
حبي الكلام بصيغتي وبشعوري احبتس ، اجمل من احبش بواجد.
أبرسمك بالشوق لوحه من غزل واكتبك احساس بحروفي شعر.
ارفق على اللي راح عمره بلا فود حتى مسير الرجل قد هو يكوده.
بجموح مهرة عربية تأتيني وبعقل بدوي اتحاشاها.
عشق بدوي لا حب ما هو بكذاب يوفي لو جرحه تجدد صوابه. بالسوالف هرجها هرج بدوي وبالطبايع اوووف لله الكمال.
انتي سليلة فخر وانا طويل الشبور يعني بدويه وطاحت في غرام بدوي.
يا ليتني في ڤيمتو الزين ثلجه يشربني وابرّد ع قلبه بعد الافطاري.
سمحة الوجه مع غارب وعنق طويل ما ظمت بس فيها من الجوازي خصال.
لو تغطي عيونك أو تبرقعها فضحتك الشفايف وجابت الزين معها.
علموه ان المفارق ما خطا ف الكيّه وعاشقه من يوم هجره مايسرّه حاله.
كل ما كتبت ابيات فيها غزل لك قامت عروق الشوق لجلك تهلي.
بنت بدوي وطبع البدو مجبرها تضحك لو همها بالبعد طاويها.
قم صبّ لي صوتك وصبّحني بخير قل يا صباح الخير تبدأ حياتي.

شعر بدوي غزلي:

قال الشاعر محمد بن فطيس المري في قصيدته ودي بـك وابيـك:

ودي بـك وابيـك وابـاك وابـغـاك

جمّعتهـا لرضـاك واختـار فيـهـا

شف ويش منها يتبع احكاك ورضـاك

واللي لك اسقي مسمعـك لا ضميهـا

غديت (افر)احكاي واسايـر احكـاك

وانـا تشّـرف لكنـتـي واهتويـهـا

مضمونهـا ودي بشوفتـك واهـواك

ياللي دروب اهل الـردى مـا تجيهـا

صانك ولـي امـرك وحبـك وداراك

ولاقـدر ردع الحـظـوظ ومجيـهـا

نفسـك مهذبهـا وعـز الله ربّــاك

مايـدري ان جيـش الهيـام يغزيهـا

الله قسم يبـلاك بـي وانـت يبـلاك

باللي سواتي فـي العـرب يرتجيهـا

محبة (ن ) ذربه من القلـب تكسـاك

محبة (ن) صـدق الهـوى يكتسيهـا

يامرك قلبـك بالوفـا لـي وتنهـاك

ناس (ن) على لامـاك تفـرك يديهـا

رزين عقـل ومـن مزايـا مزايـاك

نفسـك تحـب وعفـتـك تمتطيـهـا

تطيع عقل (ن) ما بعـد زل واغـواك

مشاعرك تعصـاه ..وانـت تعصيهـا

ماشفت منـك الا عيونـك ويمنـاك

محبـة (ن) راع الـردى مـا يبيهـا

يقبـض فـوادي لا تخيلـت فرقـاك

شف عين (ن) مـا سـواك يعنيهـا

وياعزوة اخوانك ومطلـب هـذولاك

ناس (ن) محبـة والــدك تدعيـهـا

ناس (ن) تخدم ابيـك كلـه لعينـاك

هـو يحسـب ان الله عليـه يهديهـا

ياجعلها تفدى علـى الارض ماطـاك

الله بمـن هـو مثلـهـا يبتليـهـا

لكـن لعـب فـي ياوليفـي تغّـلاك

نفسي غلاك مـن الصـدود يحديهـا

تبطـي علـي وانـا هنـا واتحـراك

كبـدي لواهيـب الصبـر تشتويهـا

اجمّع علومك امـن هنـاك وهنـاك

الله لـو انهـا تنشـرى لا اشتريهـا

وعذرك (انا لاهي) يا ويش اللي الهاك

لاهـي ومر(ن)منـت لاهـي تليهـا

كانك مشكك في الوفا والغـلا هـااك

جوالـي اقـر القائمـه كـل ابيـهـا

رقمك مع (الصادر) ولا (وارد )سواك

والناس في اللي ( لـم يـرد عليهـا )

وايـاك واياني...وايـانـي ايــاك

من غيبة (ن) من دون عذر يحميهـا

شعر بدوي عن الشوق:

قال الشاعر البدوي سعيد بن مانع عن الشوق:

روّح علي من ليل الأشواق ثلثين
و أقبل عليّ ثلثٍ طوا ضيقتي طيّ

عقب الهموم و ظلمة الليل و البين
تنويرة الهاتف ملت ليلتي ضيّ

البارح أضوي به و أدوّر على شين
و الحين نُوره مالي البيت والحيّ

حي إتصالك يوم جاني على الحين
ألفا يقدّيني عن الطيش و الغيّ

يامرحبا يا صوت أشاهده بالعين
صوتٍ رسم طيفك بـ لوحات عينيّ

في ذمتي يا سيد كل المزايين
صوتك مثل ما أخذتني … رَدني ليّ

تنشد عن أحوالي و أنا أقول لك : زين
ماغير جرحٍ و آخر علاجه الكيّ

أتعبني إن الحب ما بيننا بين
و المجتمع باقي على وصلنا عيّ

بس التعب فدوه .. وحن أجل إثنين
تعبك يالغالي مثل شربة الميّ

يرخص لك الغالي .. و يهدا لك الزين
تامر عيوني .. هاك هذي قبل ذي

في خاطري يا مهجة القلب بيتين
دامك بتقفل قبل الآذان بشويّ

حق الأذان و حق صوت الملبين
لك في خفوقي شي .. لا ماهو بـ شي

أشياء .. لكنّي بأعلمك شيئين
شوق و محبه موتتني وأنا حيّ

شعر بدوي عن الرجولة:

للـــطيب مـــواقف وللــمرجلة رجاجيل
وللخيل فـــرسانها فــي ســاعة الشدّة

وللبيوت امــراس وللــقهوة الفنجاجيل
على مضايف نشامة لـــها رجـالٍ تعده

حنا هل المواقف مواقف الشهم الاصيل
يشهد لنــا السيــف ويشــــهد لنا حـده

حنا نخــاوي الدنيا خـــوة نـجوم اللـيل
عــد الـــنواظر ما طـــاوعتــنا بـــعــدّه

حنـــا الــنشامة يشـــــهد لنا دمٍ يسيل
نحر الذبـــايح دوم ساعة اللين والشده

حنــا النشامة وتشهد لنا سروج الخيل
ســـروج الركايب فـــزعة اللي نــوده

حنـــا النشـــامة تشـــهد لـــنا الفناجيل
نســـهر لها ما حــنا مــكبّرين المخدة

حنا النشامة عند المرجلة فزعة رجاجيل
حنا على الميدان سيــلٍ لا طــــم ما تهدا

حنا النشامة هـــل المــــــواعين المثاقيل
هل دلالٍ عامرة ما طفى نارها ولا هــدا

حنا النشامة كرام ما نعد الشات الهــزيل
نقدم المــيسور لو طال الزمـن ونـــــمده

لا مال الزمن بالردي ما تنفعه التــهاويل
ولا تنفعه ثـــروة ابوه ولا قـــروش جده

وش حيـــاته شيـــخٍ ايـــدينه مــــكابـــيل
يشـــوف العـــفن متـباهي وما يقدر يرده

حنا النشامة وتشهد لنا مواقف الف جيل
درب الوفى نمشيه ونهاب دروب الردى

حنا النشـــامة فـــزعة المضيوم الدخيل
هقوة الند بالند ويا زين الهــــقاوي بندّه

اذا المراجـل لبسـة شمـاغ وعقـال
قــل للـعـذاري يلبـسـن العمـايـم

مـاعـاد يـفـرق زول حـرمــة ورجـــال
دام الفعايـل تشبـه البعـض دايــم

المرجـلـة ماهـيـب كلـمـة وتـنـقـال
وتـروح ماراحـت هـبـوب النسـايـم

ولا خشـونـة صــوت اورفــع الاثـقـال
او رزة صــــدور وفــعــل الــزلايـــم

ولاهـي بـعـد مفـتـاح مـوتـر وجــوال
والا ردى لسانـن حديـثـة شتـايـم

المرجلة شيمـه عـن القيـل والقـال
رفـيـع نفـسـن حــر بـاجـو حـايــم

المرجـلـة عـقـل وزن وزنـــه جـبــال
ودون العقـل وش فرقنـا والبهايـم

يامسندي لومايـل الوقـت بـي مـال
يـاولــد أبـويــه ياعـظـيـم الـعـزايـم

يامعـرب الجديـن مـن العـم والـخـال
يانـخـوة المـفـزوع وقــت الهـزايـم

المرجلـة ياخـوي هـي طولـة البـال
هي العـزم هـي الصبـر فالظلايـم

فيـهـا الـكـرم عـــزة دلـــه وفـنـجـال
فيهاالكرامه عن ردى الطبع شايم

والديـن لامنـه خــذا القـلـب مـنـزال
مشى طريق الحق وابليـس نايـم

ومن لاعـرف ربـه فـي طيـب الحـال
لابـد وقـت الضـيـق بالـهـم هـايـم

حتـى صلاتـك مـع جماعـات ورجـال
فـي خيرهـا ياخـوي نعـم الغنايـم

ولامن نصف ليلـك قـم صفـي البـال
ياعظـم اجـرك بيـن ساجـد وقايـم

ولامـن رفـع ربـي لـه كــل الاعـمـال
حسـن الذكـر لاقالـوا فـلان صايـم

وخلك شريف القصـد ياطيـب الفـال
سـوء المقاصـد فالبيـوت الهـدايـم

واحذر تبيع النفس فـي دب الأنـذال
وتتبـع خـوي ابليـس راع النمـايـم

النفـس خيـل لــك اذا كـنـت خـيـال
ومن لاقـوى نفسـه قوتـه الهزايـم

ولاصـرت ماتـدري لـوش انـت رجـال
والله خسـارة فيـك ذبــح التمـايـم

شعر بدوي عن القهوة العربية:

البـن كيـفـه عـنـد مــن يشتـرونـه
الطيـب الـلـي جابـهـا مــن بلـدهـا
يــا حامسـيـن الـبـن لا تحـرقـونـه
داروا على الحمسه يعدي صمدها
حـتـى يجـيـك محـمـر تـقـل لـونـه
بـزة جـرادة طالعـة مـن جسـدهـا
عـده علـى اللـي لابتـه يدهلـونـه
لـه ربعـة مـن قـام منـهـا حمـدهـا
وأثنـه علـى اللـي بينـات أطعـونـه
الخيـل يركبهـا الوعـر مـع سنـدهـا
وصبـه علـى اللـي لابتـه يتبعونـه
مـع دربـه الخلـفـاء تضـيـع ولـدهـا
وعده عن اللي واقف وسط شونه
ليـا بـاع شاتـه حافظـلـك عـددهـا
وسـط الجمـاعـة طـايـرات عيـونـه
في كل يومن يحتسب في وعدها

أشعار بدوية قوية:

ما بقيت ابغى سؤالك عنى اليوم وما اريدة
ما ريد قلبك دام هذى خطاويك
عفت الهوى من بعد ما شفت دنياه
عفت الليالى كلها فى تجافيك
ببكى ندم بعد فرقاة
واكتب قصيدة الحزن بفراقة
يصعب على قلبى ينساه
اريدة ولكن عزة نفسى تقول مابيك
ضيعت بايديك قلب حالف ما يخليك
والحين مابى يمرنى طيف ذكراه
حبى رفعك ولازم اه يوطيك

يا حلو الايام لو ترجع على كيفـــــــي
ما كان قلبي شكى فرقا مواليفـــــــــه
كانوا بقربي ولا يحتاجوا تكليفـــــــــي
واليوم راحوا ودمعي صعب توقيفــــه
من عقب الاحباب مكسورة مجاديفــي
غرقان والموج يلعب بي على كيفــــه

اعرف انى طريقى صعب
و لكن فراقك اصعب
حتى رجوعى اصبح صبح
ما عندى حلول ولكن بقول
انسى السهر والحزن والقهر
وانسينى
عيشى حياتك كلها بدونى
حلوها ومرها يمكن تلاقى حبيب غيرى
يصير لجروحك طبيب
وترجع فرحتك يوم من تانى
وتنسى الحب وتنسينى
وتترك ديرة احزانى
وفى ليالى الصيف
تمر جنبى كانك ضيف
واشوف بعيونك الفرحة
مع حبيب تانى

عطني لقا حتى و لو بين الأحلام
ما هو ضـروري نلـتقي بالحـقيقه
شوف القناعة كيف حتى بالأوهام
مصيبة المشـتاق نفـسه رقيـقه كل حاجه منتهاها للنصيب
القدر يا ياصلك ، يا تاصله
ان كتبها الله تجي لك من قريب
وان منعها الله فلا هي حاصله

يتميز شعر بدوي بأنه عربي الأصول والتقاليد مكتوب باللهجة العامية البدوية يحكيه الشاعر بنفس اللحظة لا إعداد له مسبقاً لذا فإنه يتميز بالعفوية وبسيط الأسلوب لغوياً.