سعودية تعتمد أغلى كمامة في العالم: سعرها بلغ 1.5 مليون دولار

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 10 نوفمبر 2021
سعودية تعتمد أغلى كمامة في العالم: سعرها بلغ 1.5 مليون دولار
مقالات ذات صلة
أغلى خروف في العالم: سعره يفوق سعر ساعة رولكس
أغلى فطيرة جبن في العالم: مصنوعة من الذهب وهذا سعرها
بيع أغلى نسخة من لعبة سوبر ماريو حول العالم: هذا هو سعرها

 كشفت مواطنة سعودية، قصة ارتدائها أغلى كمامة في العالم للوقاية من فيروس كورونا الذي ضرب العام 2019.

وقالت هتون الهالدي من المملكة العربية السعودية، تفاصيل ارتدائها أغلى كمامة في العالم، والتي تم بيعها بقيمة 5 ملايين ريال، حيثُ عرضت ضمن معرض المجوهرات في موسم الرياض.

وكشفت الخالدي مرتدية الكمامة ومديرة التسويق بمعرض المجوهرات عن أن الكمامة من صناعة شركة مجوهرات أمريكية، وهي مرصعة بالألماس والذهب، وتم بيعها لرجل لم يفصح عن جنسيته لرغبته الشخصية.

سعودية تعتمد أغلى كمامة في العالم: سعرها بلغ 1.5 مليون دولار

وأشارت الخالدي، وفقاً لتصريحات صحافية  إلى أن سبب اختيارها لارتداء الكمامة ضمن معرض المجوهرات، كان رغبة منها في إظهار المنتج بطابع ووجه سعودي، واصفةً شعورها أثناء ارتدائها للكمامة بالمميز والموتّر في نفس الوقت.

وتحدثت المواطنة السعودية عن أن الهدف من تصميم هذه الكمامة كان رغبة الشركة في تشغيل الأيدي العاملة وقت أزمة كورونا مع العمل على إنتاج منتج جديد يحسب لشركة المجوهرات.

 وفي نفس السياق، صنفت الكمامة كأغلى قناع للوجه بلغت قيمته 1.5 مليون دولار، أي ما يعادل 5.6 مليون ريال، لاحتوائها على 3.6 ألف ماسة بيضاء وسوداء، وقطع من الذهب، وهي معتمدة من منظمة الدواء والغذاء الأمريكية.

الوقاية من فيروس كورونا

لا تنسى أساسيات النظافة الجيدة: نظف يديك جيدًا بشكل منتظم ودقيق بمطهر اليدين المعتمد على الكحول أو اغسلهما بالماء والصابون. هذا يقضي على الجراثيم بما في ذلك الفيروسات التي قد تكون على يديك.

تجنب لمس العينين والانف والفم: تلمس الأيدي العديد من الأسطح ويمكن أن تلتقط الفيروسات.

 بمجرد التلوث، يمكن للأيدي نقل الفيروس إلى عينيك أو أنفك أو فمك من هناك يمكن للفيروس أن يدخل جسمك ويصيبك.

قم بتغطية فمك وأنفك بكوعك المثني أو بمنديل ورقي عند السعال أو العطس، ثم تخلص من المناديل المستعملة فورًا في صندوق مغلق واغسل يديك.

 باتباع "النظافة التنفسية" الجيدة ، فإنك تحمي الأشخاص من حولك من الفيروسات التي تسبب نزلات البرد والإنفلونزا و COVID-19.