سائح يعيد هدية تذكارية أخذها دون إذن قبل نصف قرن وشعر بالندم اليوم

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 16 سبتمبر 2020
سائح يعيد هدية تذكارية أخذها دون إذن قبل نصف قرن وشعر بالندم اليوم
مقالات ذات صلة
صور: مدن بها أطول نهار على الإطلاق حتى أن الشمس تكاد لا تغرب عنها
صور مذهلة: هكذا يبدو الأطفال من مختلف الثقافات حول العالم
صور: طائرة وجهتها اللامكان أقلعت وعادت بعد ألفي كيلومتر

تصرفات صغيرة قد تدفع البعض للشعور بالندم، هذا بالتحديد ما حدث مع أجنبي كان قد أخذ هدية تذكارية صغيرة من أحد شواطئ جزيرة سردينيا في جنوب إيطاليا دون استئذان لذلك لازمه الشعور بالندم لسنوات طويلة.

سائح يعيد هدية تذكارية أخذها دون إذن قبل نصف قرن وشعر بالندم اليوم

جزيرة سردينيا 

السائح كان قد أخذ عينة بسيطة من رمال جزيرة بوديلي في أرخبيل مادالينا والتي تمتاز برمال وردية خلابة ونادرة، لكن هذا الحادث وقع قبل 50 عاماً ورافقه الشعور بالندم طوال هذه السنوات لذلك قرر إعادتها.

السائح البالغ من العمر 80 عاماً اليوم كان قد أخذ حفنة من الرمال الوردية الناردة والغريبة والتي أعجب بها كثيراً خلال رحلته إلى شواطئ الجزيرة وفقاً لما نشرته الصفحة الرسمية لحديقة لا مادالينا الوطنية.

سائح يعيد هدية تذكارية أخذها دون إذن قبل نصف قرن وشعر بالندم اليوم

أرسل السائح حفنة الرمال التي حصل عليها دون إذن قبل نصف قرن تقريباً ومعها رسالة اعتذار رسمية أعرب خلالها عن أسفه بسبب هذا التصرف غير المسؤول وأكد أنه يشعر بالندم الشديد على هذا السلوك، وهذا سر إعادته للرمال بعد هذه الفترة الطويلة.

أجمل الشواطئ

ضمن الرسالة عبر السائح مجهول الهوية عن حبه الشديد لرمال الجزيرة وجمالها الفريد وأوضح أنه وقع بغرام المكان ككل منذ زيارته أول مرة لذلك أراد الحصول على تذكار يرافقه من الجزيرة لكن هذا التذكار تحول لمصدر ندم وألم كبيران.

وجاء الرد من المسؤولين في الجزيرة حيث عبروا عن شعورهم بالشكر والامتنان للسائح الذي أعاد الرمال إلى مكانها الطبيعي بخاصة وأن الرمال الوردية لها قيمة طبيعية كبيرة ولا يمكن استخدامها لتزيين المنازل أو تقديمها كهدايا وأشياء تذكارية.

سائح يعيد هدية تذكارية أخذها دون إذن قبل نصف قرن وشعر بالندم اليوم

الجدير بالذكر أن جزيرة بوديلي تمتلك شواطئ رائعة ورمال تمتاز بلونها الزهري الجميل الذي يكمن سره في بقايا الشعاب المرجانية الصغيرة المختلطة بالرمال والتي تجذب السياح من مختلف الأماكن حول العالم.