رسومات مدهشة بتفاصيل غاية في الدقة صالحة للأكل .. بالصور

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 06 أبريل 2021
رسومات مدهشة بتفاصيل غاية في الدقة صالحة للأكل .. بالصور
مقالات ذات صلة
في رمضان: اعرف وجبتك المفضلة من برجك الفلكي
فيديو يثير الحيرة: ماذا شاهدت ديناصور أم حيوان آخر؟
صورة غير متوقعة غيرت حياة صياد في الهند: ما قصته؟

الموهوبون في مختلف الفنون دائماً ما يفاجئوننا بأخذ مواهبهم إلى مستويات لا نتوقعها من الإبداع والأفكار الجديدة والمذهلة، مثل هذه الفنانة التي تؤمن على ما يبدو بأن العين تأكل قبل الفم، لذلك جعلت من المأكولات صور فنية بديعة بتفاصيل مدهشة.

فنانة تجعل من المأكولات لوحات فنية بديعة

فنانة موهوبة من هيروشيما في اليابان، أذهلت عقول الكثير من الناس على الإنترنت بصور مدهشة بتفاصيل دقيقة صالحة للأكل على خلفية من الأرز الأبيض.

نوري بينتو هو الشكل الأكثر شيوعاً للوجبات الخفيفة اليابانية، لكن فنانة يابانية تمكنت من تحويل الوجبة الكلاسيكية البسيطة إلى شكل فني مثير للإعجاب.

الفنانة التي تدعى ميكي ماتسورا تُنشيء صور بنتو مفصلة للغاية مما يجعل تناولها تجربة فريدة مع الطعام يرغب أي شخص في اختبارها.

تقوم بنحت الطبقة السوداء الصالحة للأكل بدقة شديدة بحيث تبدو الصور الناتجة مرسومة تقريباً على الأرز الأبيض بقلم رصاص أسود، مثل شخصيات المانجا وغيرها من الرسومات البديعة.

لكن بينما تنشر الرسامة صوراً لفنها على وسائل التواصل الاجتماعي، فإنها لا تصنع هذه المأكولات خصيصاً للترفيه عن الناس ولكن كوجبة غذاء  لزوجها.

الفنانة اليابانية تقول أن زوجها يدير مصنعاً محلياً في هيروشيما وهي دائماً تحزم له صندوقاً جميلاً من الطعاموتحرص أن يكون شكله جميل ومبتكر.

من المثير للاهتمام أن ميكي ماتسورا كان دائماً مهتمة بصنع هذا الفن المعقد، حيث أنها حاولت تجهيز وجبة الغذاء لإبنها التي يأخذها إلي المدرسة بشكل جيد قدر الإمكان، لكن فن البينتو لم يكن أنيقاً في ذلك الوقت مثل ما طورته للشكل الحالي المتقن بشدة.

شرحت ميكي العملية الفنية التي تقوم بها في مقابلتها مع مجلة Spa، لكن حاجز اللغة كان قوياً جداً بالنسبة لهم لفهم كيف يمكنها تحقيق هذا المستوى المذهل من التفاصيل في فنها الصالح للأكل.

كل ما فهمته الصحفية هو أنها ترسم التصميم على قطعة من الورق وتمكنت بطريقة ما من نقل التصميم إلى سطح الأرز وتحصل على اللون الأسود الداكن باستخدام فحم الخيزران.

على الرغم من أنها بدأت فقط في مشاركة فن بينتو الخاص بها على مواقع التواصل الاجتماعي من أجل المتعة ومشاركة فنها مع المتابعين، إلا أن فن ميكي ماتسورا الصالح للأكل انتشر في النهاية على نطاق واسع حتى جذب انتباه المؤسسات المحلية، التي طلبت منها إنشاء صناديق بينتو لمختلف المناسبات.

طلب متحف الفن في محافظة ياماغوتشي من ماتسورا أن تصنع صندوقاً خاصاً من المأكولات لفيل ريكو من أجل معرض "Ryusei Kishida" الأخير والذي أصبح أحد القطع المفضلة للفنانة على الإطلاق.

قالت ميكي إنها تحب الاهتمام الذي يحصل عليه فنها على الإنترنت ولكن قبل كل شيء تحب مفاجأة زوجها بتصميمات جديدة كل يوم، بالإضافة إلى أعمالها الفنية المستوحاة من المسلسلات التلفزيونية والتي قد جاء ذكرها في الحديث مع زوجها من قبل، فتضع له شخصياته المفضلة في طعامه لتتضاعف المتعة. [1]