خبير تجميل يضع مكياج للموتى قبل الذهاب لمثواهم الأخير: هذه التفاصيل

  • تاريخ النشر: منذ 3 أيام
خبير تجميل يضع مكياج للموتى قبل الذهاب لمثواهم الأخير: هذه التفاصيل
مقالات ذات صلة
أغرب 8 جزر حول العالم: بعضها يمكنك زيارتها
هرم الأرجنتين الغامض: قصة غريبة وراء هذا التكوين
تنظيم الأغراض قد يصل للهوس: ما فعله هؤلاء الأشخاص سيصيبك بالصدمة

هناك كثير من الأعمال الشاقة التي تكون صعبة بشكل كبير، خاصة على الحالة النفسية لدى الفرد الذي يقوم بهذه الأمور، إذ من ضمنها أن تعمل ماكير لدى الموتى، من ضمن أحد المراسم الذي يعتاد البعض على القيام بها، ليكون متألق في جنازته.

كشفت فنان مكياج للموتى، عن تجربته في حواره مع صحيفة The mirror البريطانية، الذي كان يعمل خبير تجميل في الولايات المتحدة الأمريكية، لكنه قرر بعد ذلك الاستغناء عنها، البدء في العمل في تجميل الموتى قبل مراسم الدفن والجنازة.

ما هو شعوره عندما يضع مستحضرات التجميل للموتى؟

يقول خبير التجميل في حواره مع الصحيفة البريطانية The mirror، إنه يشعر بالسعادة والمتعة عند القيام بهذا العمل، إذ لا يقتصر الأمر فقط على وضع مستحضرات التجميل، لكنه أيضًا يقوم بقص الشعر وتصفيفه، مع الحرص على أن تكون الأظافر بمظهر لائق.

يتم تحضير المتوفي في منزله، من خلال زيارته والبدء في وضع مستحضرات التجميل له، حتى يكون مظهره مشرق ونضر في نظرة الوداع، هذا الأمر الذي يعتبر إنساني للغاية.

هل يشعر بالصدمة عند رؤية المتوفي قبل تجهيزه؟

يقول خبير التجميل إنه يقضي أسعد لحظات حياته، عندما يرى المتوفي وهي نائم في سلام وينظر أن تجعله أنيق، سواء المرأة أو الرجل، فهم يهتمون بشكل كبير بهذه بالجمال، كما أنه يهتم أن يكون مظهر الشعر جيد، حتى عندما يرونه أفراد أسرته يقدرون على تقبيله الاقتراب منه.

لذلك فهو لا يشعر بالخوف أو التوتر عند العمل في هذه المهنة، كما أنها أصبحت من ضمن الطقوس الذي يعتاد البعض على ممارستها، لا يقتصر الأمر على شخص غني فحسب، فالبعض يرغب أن يذهب لمثواه الأخير في أكمل وجه.

المواقف الصعبة في عمل خبير مكياج للأموات

أوضح خبير التجميل أن هناك بعض الطرائف التي تواجه في العمل، من ضمنها الخلافات الذي يخوضها مع أفراد عائلة المتوفي، بأن ألوان مستحضرات التجميل غير ملائمة للون بشرته، سواء في بودرة الخدود أو أحمر الشفاه، هذا الأمر الذي يبدو بالنسبة له مضحكًا للغاية.

فهو يعتاد على اختيار الألوان التي تساهم في تغطية المناطق الداكنة في بشرته، حتى لا يظهر على المتوفي الشكل الذي لا يفضله البعض، كما أنه يختار طلاء أظافر بألوان فاتحة حتى لا يتم ظهور البقع الزرقاء على الأظافر.

فهو يحرص أن يكون المتوفي على أكمل وجه، حتى يذهب لمثواه الأخير وهو يشعر بالسعادة، هذا الأمر الذي يبدو مخيف لدى البعض، لكنه في الحقيقة إضافة على عمله فهو يفضل العمل مع الموتى بدلاً من المشاهير.