بلمسة إبداعية فريدة: الزهور تتحول لحيوانات رائعة

  • تاريخ النشر: الإثنين، 09 مارس 2020
بلمسة إبداعية فريدة: الزهور تتحول لحيوانات رائعة
مقالات ذات صلة
فشل العريس في جدول الضرب فقررت العروس إلغاء الزفاف: ما القصة؟
السعودية تعلن: الحصول على لقاح كورونا شرط الدخول إلى مقر العمل
دموع التونة ونبيذ العقارب: أغرب مشروبات حول العالم في يومها العالمي

النباتات الأستوائية والحيوانات المتنوعة لا توجد بوفرة في المدينة الكندية مونتريال. ورغم هذا، يجد الفنان والمصور راكو إينو Raku Inoue المقيم في مونتريال طريقة لعرض بورتريهات ملونة رائعة مصنوعة من الزهور والأوراق والأغصان والبذور والسياق، للعديد من الحشرات والحيوانات الأخرى.

وبحسب مجلة ناشونال جيوجرافيك، قال إينو الذي نشأ في اليابان: كانت الحشرات دائماً مجرد معنى رمزي بالنسبة لي. وفي كل صيف، كانت جدته تترك الباب مفتوحاً لتهوية منزلهم في الريف بالقرب من هيروشيما، وفي ذلك الوقت كانت تدخل اليعسوب، وهي حشرة اعتقدت جدته أنها تمثل وجود زوجها الراحل.

الآن يصنع إينو اليعسوب والخنافس والنمل وأي شيء آخر يلهمه باستخدام مواد من الحديقة الخلفية الخاص به. ووفقاً لناشونال جيوجرافيك، يأخذ المبدع إينو بتلات الورد والجيبسوفيلا من بائعي الزهور القريبين، وأحياناً يرسل له الناس نباتات من أجزاء أخرى من العالم لتحدي إبداعه.

بلمسة إبداعية فريدة: الزهور تتحول لحيوانات رائعة

خلال رحلة قام بها مؤخراً إلى الجنوب الغربي الأمريكي، أراد بشدة رؤية العقرب. وعندما لم يظهر، قرر الفنان جمع الأغصان والبذور، وصنع واحداً بنفسه يكاد يكون مطابقاً لشكل العقرب في الحقيقة. وفي كل عمل له، يختار إينو مواد مناسبة للموسم وما تتيحه الطبيعة له.

في ألبوم الصور أعلاه، نستعرض مجموعة من الحيوانات التي أبدعها إينو، التي أبرز ما يميزها دقتها الشديدة، وتشابهها الكبير مع الواقع، مع اختلاف الألوان. من بين تلك الحيوانات، كان النمر والبومة والفيل والدب والخنفساء والفراشة والغراب والثعلب والسلحفاة.

بلمسة إبداعية فريدة: الزهور تتحول لحيوانات رائعة