النساء في فساتين الزفاف بعد سنوات من الزواج: صور تكشف الفارق الشاسع

  • الثلاثاء، 14 يوليو 2020 الثلاثاء، 14 يوليو 2020
النساء في فساتين الزفاف بعد سنوات من الزواج: صور تكشف الفارق الشاسع

ليلة الزفاف والفستان الأبيض، ذكريات تبقي في الذاكرة ولا يمكن نسيانها عبر سنوات العمر، ولكن ماذا يحدث أن طلب منك إعادة ارتدائها بنفس الطريقة بعض أكثر من 20 عاماً؟.

نعم، هذا ما قامت به المصورة ليتيسيا فالفيرديس حين قررت إحياء ذاكرة عدد من السيدات حول فساتين زفافهم.

فقررت تقديم مشروعها للجميع وهو التقاط صور جديدة للسيدات بنفس الفساتين بعد مرور سنوات عدة، تختلف هذه السنوات من سيدة لآخري بعضها قد يكون مر عليها أكثر من 20 أو 30 عامً.

فعلى الرغم من كل شيء قد تغير منذ يومهم الخاص، تبقى الفساتين دون تغيير وتبقي ذكريات هذا اليوم عالقة في الذهن والقلب.

في تلك الصور رصدت عدسة الكاميرا صور الكثير من السيدات بالأبيض والأسود في بعض الحالات والبعض الآخر بالألوان، وأظهرت الصور الكثير من الفروق العمرية التي تركت علامات على الوجه مثل تجاعيد الوجه، ظهور الشعر الأبيض وغيرها من ملامح التقدم بالعمر.

وفقاً للتقارير الصحافية تؤكد ليتيسيا أن هذه الصور لم يتم عرضها من قبل في أي معرض وتحلم بوجود مكان يستطيع استقبال الصور ومشروعها.

ليس هذا فقط، بلترغب في تصوير المزيد من النساء بنفس الطريقة ونفس الأسلوب، خاصة لما وجدته من أثر طيب في نفوس جميع السيدات التي قامت بتصويرهن مجدداً بفستان الزفاف.

تقول المصورة عن فستان الزفاف، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي: "فستان يستخدم مرة واحدة ولكن غالبًا ما يتم الاحتفاظ به لسنوات عديدة. قطعة قماش تصفر وتقاوم التغيرات والانفصال والوقت، هي قطعة فريدة من نوعها بمجرد ارتدائها مرة أخرى تجعل صاحبتها تعود بذكريات جميلة ورائعة ويتذكر الشباب".