أغرب تقاليع كورونا: جنازة عبر زووم في إيطاليا

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 20 يناير 2021
أغرب تقاليع كورونا: جنازة عبر زووم في إيطاليا
مقالات ذات صلة
وزارة الصحة السعودية: اللقاح غير مطلوب عند السفر للخارج
السعودية: الحصول على مليون لقاح من شركة فايزر بحلول فبراير
الأردن: مقاضاة مصاب بكورونا بعدما عرض حياة آخرين للخطر

 يواصل العالم مواجهة فيروس كورونا، يوماً بعد يوم، ما بين إصابات ووفيات، ولكن على الرغم من ذلك يحرص الكثير على ابتكار تقاليع وتصرفات غريبة خلال الجائحة.

مؤخراً، في إيطاليا التي تسجل أرقاماً متصاعدة في عدد الإصابات، أجبر البعض على تغيير طريقة وداع أحبائهم من المتوفين عبر الإنترنت.

في التفاصيل، التي ذكرتها التقارير الصحافية، فقد قررت إحدى العائلات التي تعيش في سالينتو في مقاطعة ليتشي بإقليم بوليا بجنوب إيطاليا، واحتراما لقواعد التباعد الاجتماعي بسبب الجائحة، بتنظيم جنازة لقريبهم الذي توفي عن عمر يناهز الـ 89 عاماً عبر تقنية زووم، لتجنب التجمعات وسط وباء فيروس كورونا المستجد واحتمالية الإصابة بعدوى الفيروس.

وجاءت إجراءات العائلة، بداية من توزيع منشورات في شوارع البلدة وعلى الموقع الإلكتروني لدار جنازات المدينة، مقدمين تعليمات حضور الجنازة عبر الإنترنت باسم الهوية وكلمة المرور وجميع البيانات اللازمة، ليس هذا كل شيء، بل أكدت العائلة عدم قبول الزيارات المنزلية، بما فيهم الأقارب المقربين.

وفي رسالة للجميع عبر منصات السوشيال ميديا، قالت العائلة: "في فترة هذا الوباء، ولتجنب امتلاء الكنيسة والمقبرة بالناس، تقرر إقامة الجنازة ومتابعتها على زووم".

ونقلت الديلي ميل، البريطانية، تصريحات روكو باتيسو من وكالة الجنازات، الذي قال: "اتصل بنا صهر الشخص المتوفى وأبلغنا أنه يريد تنظيم الجنازة باستخدام تطبيق زووم، وبالفعل استجبنا له وقمنا فقط بدفن المسن دون جنازة، لأن عائلته لم ترغب في التسبب في وجود حشود عند المقبرة أو في الكنيسة، تجنباً لعدوى الفيروس التاجي".

أغرب تقاليع كورونا: جنازة عبر زووم في إيطاليا

إصابات كورونا في إيطاليا

وكانت سجلت وزارة الصحة الإيطالية، أمس الثلاثاء، 306 وفيات مرتبطة بفيروس كورونا في الأربع والعشرين ساعة الماضية و10497 حالة إصابة جديدةوكانت إيطاليا رصدت، سابقاً، 377 وفاة و8824 إصابة.

وسجلت إيطاليا إجمالاً 83157 وفاة بمرض كوفيد - 19 الناتج عن الإصابة بالفيروس و2.4 مليون حالة إصابة منذ بدء تفشي الجائحة في فبراير الماضي.

وتسعى إيطاليا إلى إطلاق حملة تطعيم شامل بدء خلال شهر يناير الحالي، وفي المقابل تطلب من المواطنين التحلي بالصبر والالتزام لأن الأمر سيستغرق وقتا قبل أن تصل نسبة التطعيم إلى مستوى يحد من انتشار الفيروس ويمنع موجة ثالثة من الوباء.