كلمات عن جرح الحب والحبيب

  • تاريخ النشر: الخميس، 12 مايو 2022
كلمات عن جرح الحب والحبيب
مقالات ذات صلة
كلمات عن الحب والغرام والاشتياق للحبيب
كلمات عن الثقة في الحبيب
كلمات غزل للحبيب

جرح الحبيب يبقى علامة في قلبك، حتى لو مر عليه الكثير من السنوات، من الممكن أن يتلاشى مع مرور الوقت، لكنه تظل علامة في قلبك تتذكر بها هذا الشخص، خاصة عندما يترك لك أثرًا غير طيبًا على الإطلاق.

في هذا التقرير التالي، سنخبرك عن بعض العبارات والكلمات التي قيلت عن جرح الحبيب، يمكنك الاطلاع عليها من خلال السطور التالية.

كلمات عن جرح القلب

  • الجرح أن تصرخ بأعلى صوتك ولا يسعفك أي أحد.
  • نسيتني ونسيت أجمل لحظاتي، ابتعدت عني وابتعدت عن أحلامي، وتركتني في غربتي وجروحي أعاني.
  • الجرح أن يبتعد عنك من تحب في أكثر اللحظات التي تكون بحاجه إليه فيها.
  • الجرح عندما تحين لحظة وداع من تحب ولا تستطيع إلقاء كلمة الوداع.
  • من يحبك بصدق لن يرحل بعيداً ليتركك وحيداً تعاني ألم غيابه.
  • إذا مزقتَ قلبي فلا تتحدث عن الحب، لأنّ الحب بريء من الخونة. إذا كنت تحب بصدق فلا تتخاذل، لأنّ التخاذل هو الخيانة ولكن بحروف مختلفة.
  • الحب الجميل الصادق تبقى ذكراه إلى الأبد، والحب الكاذب ينتهي إلى آخر نقطة في قاع الجرح.
  • ما أصعب أن تضحك وداخلك جرح يصرخ.
  • لا يوجد أسوأ من إنسان يسألك عن اسمك الذي طالما كان يقرنه دائماً بكلمة أحبك.
  • نتعرض للجرح من أقرب الناس إلى قلوبنا فتنكسر، ثم نبكي ونتوجع ونتحسر، فحجم الألم كبير، والجرح الذي صرختْ منه قلوبنا بمقدار حبنا تعلِّقنا بهم، والجرح الذي تسببوا فيه يساوي مكانتهم، وفي الروح حزن يتسلّل ليقتل كلّ لحظة أمل، مسكينة قلوبنا، فرحها اختار الممات و لم يحتمل كل هذه الصدمات.
  • الجرح أن تحب وتحب ويتحول حبك إلى كراهية بسبب من تحب.
  • قمة الجرح أن تُضطَر يوماً إلى القيام بدور لا يناسبك، وأن تضع أجمل ما لديك تحت قدميك كي ترتفع عالياً وتصل إلى القمة، وأن تتظاهر بما ليس في داخلك كي تحافظ على بقاء صورتك جميلةً، وأن تصافح بحرارة يداً تدرك مدى تلوثها، وأن تعاشر أناساً فرضت عليك الحياة وجودهم في محيطك.
  • على ماذا تتحسر قلوبنا، على وقتنا الذي قضيناه في مداواة جراحهم، أم على دموعنا التي انسابت لحزنهم أم على تلك التي انهارت في ساعة فراقهم، أم نتحسر على قلوبنا الغافلة التي تبعتهم وصدَّقتهم.
  • واقعنا يقول إنّ أكثر من يهدون الجروح مجروحين فما أقساه من واقع.
  • الجرح أن تسير فى طريق من تحب ولكن كل خطوة تُبعدك عنه ولا تقربك.
  • الجرح أن ينطفئ شعاع الحب الذى ينير قلبك بيد من تحب.
  • عندما عرفتك أهملت كل شيء من أجلك ولكن للأسف كسرتني وخذلتني وجرحتني.
  • لم تخيب ظنوننا سوى في من علمناهم دروس الحب، فطبّقوا أروعها لغيرنا بامتياز.
  • قبل أن تتلاعب بمشاعري، ثق تماماً أنّ الأشياء المهشَّمة يصعب جبرها. لم أسمع صوته منذ مدة ولكنني أتذكر ضحكته وأتذكر كلامه الذي كان يسعدني فقط أفتقده بشدة. وقد ينكسر في النفس شيء لا يجبره ألف اعتذار.
  • لا تبكي على أي علاقة في الحياة؛ لأنّ الذي تبكي من أجله لا يستحق دموعك والشخص الذي يستحق دموعك لن يدعك تبكي أبداً.
  • التعمق في العلاقات مؤلم جداً، كن سطحياً كي تبقى بخير، فالخذلان مميت والخيبة موت آخر.
  • أشياء بسيطة كرائحة عطر مكان ما، وكلمة أو أغنية لا معنى لها عند الآخرين لكنها تصبح أحياناً مؤلمة جداً إذا ارتبطت في ذهنك بشخص ما.
  • سأعلمكم أنّ الوجع ليس شرطاً أن يكون بكاء، ربما يدعو عليك شخص مظلوم فتكون حياتك كلها أوجاع.
  • لا تغضب إن خذلكَ شخص، ولا تغضب إن فارقك شخص، ولا تغضب إن خانك شخص، اعلم أنّ لا شيء يستحق غضبك سوى بعدك عن ربك.

كلمات عن جرح الحبيب

  • نهوى الرحِيل حِينَ تنتهي كُل حُلولِ البقَاء، نحملُ علىَ أكتافنَا أوجَاعنَاً بِرأس مُنخفضْ وخطواتٍ ثقيلة.
  • ما أصعب أن تفقد شخصاً كان هو كل أحلامك  سأموت وجعاً في سبيل ذاكرتي.
  • قدِ يختْفَيَ خلفَ الابتسِامة الجميل، حُزن كبير.
  • لا يوجد أسوأ من إنسان يسألك عن اسمك، الذي طالما كان يقرنه دائماً بكلمة أحبك.
  • عجباً يا ابن آدم تعشق ‏من يذلك، ‏وتذلّ من ‏يعشقك.
  • ما أصعب أن تحبّ شخصاً رغم كل ما فعله بك. ومَن يحبك لا يُسِيء الظَنّ بِك.
  • ما أصعب أن تحبّ شخصاً ويأتي القدر بكلّ سهولة ويفرق بينكما كن كثير الابتسام فإنك لا تعلم حجم الهموم التي يحملها البعض.
  • جرح الإحساس عندما تدمع عيناك أمام من تحب ولا يمدّ يده بدلاً عنك ليمسحها.
  • ما أصعب أن تضحك وداخلك جرح يصرخ أنا أحاول كل يوم أن أرسم وأوشم جروحي على ورق، أحاول أترجم إحساسي ومشاعري التي ذبلت ولكن في النهاية اكتشفت إني أكتب صدى جروحي على رمل.
  • الحب الحقيقي لا ينتهي إلّا بموت صاحبه، والحب الكاذب يموت عندما يحيا صاحبه.
  • كيف أقولها وقلبي يتألم من البكاء، كيف أحببت يوماً قلباً لا يعرف البكاء، كيف اشتقت لعينيك وأبحث عنها بين النجوم، هل تعرف حقاً معني البكاء، هل تعرف يوماً معنى الوفاء، هل تركت القلب يهوى وعشقت البكاء، أبداً لن تعرف البكاء، لن يعرف قلبك البكاء، هل تعلمت كيف تبكي، هل فازت عيناك بقلبي، هل عشقت الحب مثلي، أبداً لن تكون حبيبي، هل رأيت بريق عيناي، هل سمعت صوت الناي، هل عشقت الحب من أجلى ولم تحب سواي، أبداً لن تكون حبيبي لن تعرف البكاء، لن يعرف قلبك البكاء.
  • لا ياعيني لا تبكي عيشي نعمة النسيان، خسارة دمعتك تنزل على من لا يراعيها. ليس كل من يعرف معنى الحب يجده وليس كل من يجده يستحقه. انظر إلى البحر علَّك تقدر كم الدموع التي نزفتها عيوني لغدرك بي، انظر إلى منازعة عاصفة لشجرة علّك تتصوّر انتزاعك لقلبي بيدك.
  • أبعد حبي وعطائي ومعاناتي أصبحتُ بلا ثمن، أبعد كلّ هذا البذل أصبح خسراني ربح، أبعد كل محاولاتي المرهقة لخلق أمل معك أصبحت أنت المتعب حد عدم الاحتمال، أبعد حناني واحتمالي تكون هديتي التقديرية وثيقة النهاية، لم تتسنَ لي الفرصة لشكرك، فحقاً نهاية ألمي معك هى أعظم تقدير لي.
  • ألا تأتيك لحظات يقطر قلبك ألماً لشيء صغير تذكرته كان بيننا؟ وكيف أتوقع ذلك منك وأنت قطعة من الجحود، فامرح كثيراً الآن، فالقدر يخفي لك الكثير من الألم.
  • لم أكن أتوقعها منك، أتتخلى عني؟ هل أنت حقاً ذلك الحضن الذي ألقيت قلبي به دون ارتياب في أي ألم قد يلحق بي منه؟ هل أنت حقاً ملجأ روحي الذي كنت أحتمي به من ألمي؟ احتملت آلاماً قاسية كثيرة وانتصرت، أتأتيني أنت بطعنة غدر لتهزمني! عندما نظرت إليك اليوم لم أرَ الطِيبة النائمة على أهدابك، بل رأيت جموداً في عينيك، لم أشعر بحنان لمستك، بل كنت أخفي يدي عن عنف يديك، و تحدثتُ كثيراً لتصمت أنت، هروباً من صرامة كلماتك و قسوة صوتك.
  • شكراً لشدة اهتمامك، أن تذهب وتتركني تمزقني الصراعات، أن تبقى كل هذا الوقت دون سؤال، أن تتركني على وعد وتنسى الوعد بعد أن تترك حروفه شفتاك.
  • تُدمي قلبي من حين لآخر، وكأنك الصغير، وكأني دميتك المفضّلة التي تدمرها بيدك.
  • جرح الاحساس عندما تتمنى أن تقول لمن تحب أحبك ولكن لا تستطيع.
  • جرح الإحساس أن تعطى من تحب وتعطى وتعطى ولا يقابل هذا العطاء شيء.
  • إننا أحياناً قد نعتاد الحزن حتى يصبح جزءاً منا، ونصير جزءاً منه، وفي بعض الأحيان تعتاد عين الإنسان على بعض الألوان ويفقد القدرة على أن يرى غيرها، ولو أنّه حاول أن يرى ما حوله لاكتشف أنّ اللون الأسود جميل، ولكن الأبيض أجمل منه، وأنّ لون السماء الرمادي يحرك المشاعر والخيال، ولكن لون السماء أصفى في زرقته، فابحث عن الصفاء ولو كان لحظة، وابحث عن الوفاء ولو كان متعباً و شاقاً وتمسك بخيوط الشمس حتى ولو كانت بعيدة، ولا تترك قلبك ومشاعرك وأيامك لأشياء ضاع زمانها. جرح الإحساس أن تضغط على كرامتك من أجل من تحب منتظراً منه أن يكلل كرامتك بتاج من الحب، وللأسف لا تجد منه إلا الجرح والمهانة.
  • جرح الإحساس أن تصرخ بأعلى صوتك ولا يسعفك أى أحد.
  • نسيتني ونسيت أجمل لحظاتي، ابتعدت عني وابتعدت عن أحلامي، وتركتني في غربتي أعاني.
  • جرح الإحساس أن يبتعد عنك من تحب فى أكثر اللحظات التى تكون بحاجه إليه فيها. جرح الإحساس عندما تحين لحظه وداع من تحبّ ولا تستطيع إلقاء كلمة الوداع. العمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى، ولكن مع كل ربيع جديد سوف تنبت أوراق أخرى، فانظر إلى تلك الأوراق التي تغطي وجه السماء ودعك مما سقط على الأرض فقد صارت جزءاً منه.
  • أحاول دوماً ترميم ما تصنعه من شروخ في جدران صرحنا، و ما ألبث أن أتعافى من إحداها حتى تأتيني بنيران تهاونك بي، فتحرق الجدار بأكمله.
  • جرح الإحساس أن تهب من لا يستحق الحبّ.
  • أستعطفك بكل ما فعلته من أجلك، وأسترحمك بذبول ضحكتي، ووهن دمعتي، وشحوب صوتي، وأسترئفك بخطوات خطوتها لمكاننا عَلِّي أجد أثراً لك، وأسترق مشاعرك بعام كامل من الآلام، أن تأتني لدقائق لأراك، و لترى أنت بقايا إنسان.
  • إن ذبحت قلبي فسأرفع راية انتصاري عليك فوق جثتة، فسيكون وقتها جيش الحنان والدفء والحب الذي يحميك قد مات، و للعجب أنت الذي قتلته.
  • اكتفيتُ عذاباً و ألماً و قررتُ الحياة بدونك.
  • آسف على النبأ التالي لقد توقف حبنا عن النبض، وفشلت محاولاتي في جعله يتنفس حناني و اهتمامي ورعايتي، فقد كان دمه مليئاً بسم الإهمال والجمود.
  • جرح الإحساس عندما تنادى على من تحب بكل جوارحك ويتجاهل ندائك له.
  • تريد أن تراني مجدداً، أتدري كم عذبني وجودي معك؟ أتدري كم آلمني الفراق؟ أتدري كم تمزّق قلبي بين محاولة عودتي لعذاب قربك، وعذاب الاستمرار في محاولة الابتعاد عنك؟ والآن و بعد كل هذا العناء أتمنى أيضاً أن أراك فقط لأتأكد من شفائي التام.