فتاة تصنع كعكة على شكل كورونا: والهدف إنساني

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 26 يناير 2021
فتاة تصنع كعكة على شكل كورونا: والهدف إنساني
مقالات ذات صلة
أول سيدة في جدة تحصل على لقاح كورونا: لحظة مؤثرة
وفاة الفنان يوسف شعبان عن عمر يناهز 90 عاماً
4 أعراض جديدة تكشف الإصابة بكورونا لم يتم رصدها من قبل

 كعكة كورونا، هكذا قررت فتاة مصرية من دعم مصابي كورونا وتسيلط الضوء على المصابين بالفيروس في الشارع المصري، من خلال تنفيذها لكعكة تشبه لقاح الفيروس الذي بدأت مصر في تطعيم الأطقم الطبية به.

إيمي عزت، قامت بتوزيع الكعكة على الكثير من المصابين والمرضى الذي يخوضون حرب ضد الفيروس في المستشفيات لدعمهم.

واختارت عزت لصنع الكعكة، باللونين الرمادي والأبيض و الشكل جاء عبارة عن لقاح كورونا ملصقة بأوراق السكر الصالحة للأكل والفوندان.

عن السبب وراء تلك الخطوة هو إعطاء الأمل للمرضى وجرعة من التفاؤل بأن الوباء سينتهي قريبا، خاصة بعد أن بدأت دول في مختلف أنحاء العالم في تطعيم سكانها.

فتاة تصنع كعكة على شكل كورونا: والهدف إنساني

كعكة كورونا

وقالت إيمي عزت التي خبزت الكعكة، في تصريحات نقلتها وكالة أنباء رويترز فكرت أعمل الكعكة لأن الكورونا بقالها سنة موجودة معانا واللقاح بدأ يتوزع في العالم كله فحبيت أعمل كعكو تمنح أمل لمرضى الكورونا خصوصا إنهم بيتمسكوا بأقل أمل حاجة تفرحهم، حاجة بسيطة زي دي ممكن تديهم أمل وتفرحهم وإن شاء الله خير والجاي كله حلو بإذن الله".

وأضافت "نفسي أوزع الكعكة على مستشفيات العزل الموجودة في مصر، لكي يفرح جميع المصابين، ويشعرون بالقليل من الأمل".

وتكشف أن صنع كعكة الفانيليا الإسفنجية ذات الطبقات الثلاث، والمحشوة بكريمة التوت وتعلوها طبقة من الشوكولاتة، يستغرق ثلاثة أيام قبل أن تقوم إيمي بتعبئتها في علب وتسليمها إلى مستشفى 15 مايو في حي حلوان بالقاهرة الذي يُستخدم لأغراض الحجر الصحي منذ بداية الوباء.

إصابات كورونا في مصر

أعلنت وزارة الصحة والسكان، الأحد، عن خروج 321 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 126497 حالة حتى اليوم.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 674 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، مساء الأثنين وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 57 حالة جديدة.

وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر مجاهد أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الأحد، هو 161817 حالة من ضمنهم 126497 حالة تم شفاؤها، و8959 حالة وفاة.