صور: التحول الرهيب في شكل فتاة مدمنة للشيكولاتة بعد أن خسرت نصف وزنها

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 19 أغسطس 2020 آخر تحديث: الثلاثاء، 25 أغسطس 2020
صور: التحول الرهيب في شكل فتاة مدمنة للشيكولاتة بعد أن خسرت نصف وزنها
مقالات ذات صلة
كلمات أغنية I love you baby مترجمة
وائل جسار ولا في الاحلام: كلمات الأغنية
سائقة تحطم منزل تاريخي بناه سلف أبراهام لينكولن والسبب سنجاب

هناك الكثير من المشاعر التي يصعب على الإنسان التعبير عنها بشكل طبيعي، هذا بالتحديد ما حدث مع الشابة الأسترالية مارا فاسيتش والتي حصلت على لقب مدمنة الشيكولاتة والسكر.

خسارة الوزن

مارا كانت تعاني منذ سنوات من زيادة طفيفة في الوزن لكن مع بداية رحلة مرض والدتها وتشحيص إصابتها بتصلب الجلد منذ 10 سنوات عبرت مارا عن مشاعرها من خلال تناول الطعام.

ظلت حالة والدة مارا تتدهور حتى أخبرها الأطباء أن أمها تعاني من سرطان الرئة وفي حالة سيئة وعندما بدأت مارا في الانهيار حتى أنها كانت تبدأ يومها بتناول كعكة كبيرة من الشيكولاتة ثم تتناول البيتزا مع الكثير من المعجنات على مدار اليوم.

وتحكي مارا أن مرض والدتها كان الرابط الرئيسي بينها وبين الطعام وكانت الشيكولاتة صديقتها المفضلة حيث تتناول منها كميات كبيرة جداً وعندها وصل وزنها إلى 131 كيلوغرام لتطلب منها والدتها أن تهتم بصحتها أكثر وتبدأ في خسارة الوزن.

خسارة الوزن

لم يكن هناك طريقة سهلة للتخلص من الوزن الزائد حيث لجأت مارا أكثر من مرة للأنظمة الغذائية حتى تتوقف عن تناول الطعام لكن دون جدوى لكنها في النهاية استقرت على قرار الخضوع لجراحة لتدبيس المعدة مع اتباع نظام غذائي كي تستعيد مظهرها الطبيعي.

مارا خسرت خلال عام واحد 78 كيلوغرام من وزنها وتبدل مظهرها تماماً وأصبحت اليوم تشعر براحة أكبر مع ملابسها كما أن حالتها النفسية تحسنت كثيراً لأنها استطاعت أن تحقق طلب والدتها الأخير بأن تستعيد ابنتها حياتها الطبيعية.

شاهدوا صور تعكس التحول الرهيب في مظهر الفتاة التي أدمنت الشيكولاتة والسكر.