شاهد رجل يقف في صندق من الثلج لمدة ساعتين ونصف دون أن يتأثر بالبرد

  • تاريخ النشر: الأحد، 06 سبتمبر 2020
شاهد رجل يقف في صندق من الثلج لمدة ساعتين ونصف دون أن يتأثر بالبرد
مقالات ذات صلة
صور: حلاق بدرجة فنان.. ريشته هي مقصه ورؤوس الزبائن أرضية لوحته
فيديو: ثنائي يدخل غينيس بأطول رقصة تحت الماء دون الحاجة إلى أوكسجين !
صور: 5 تصاميم نادرة خطفت اهتمام وسائل الإعلام في 2018.. تعرف عليها

على الرغم من ارتفاع درجات الحرارة بشكل جنوني خلال فصل الصيف هذا العام إلا أن الإنسان العادي لا يمكنه البقاء لفترة طويلة في الثلج لكن هذه القاعدة لا تنطبق بالتأكيد على جوزيف كويبيرل الذي حبس نفسه داخل صندوق شفاف من الثلج لمدة ساعتين ونصف.

أغرب الأرقام القياسية

جوزيف كويبيرل البالغ من العمر 42 عاماً حبس نفسه في الثلج لمدة طويلة جداً ولم يكن يرتدي سوى سروال السباحة التقليدي وذلك خلال تحدي لكسر رقم قياسي عالمي لأطول فترة يتحمل فيها جسم الإنسان البقاء في الثلج وكان هدف جوزيف هو تخطى مدة ساعتين و8 دقائق.

كما حرص جوزيف كويبيرل على تصوير لقطات من فترة حبسه داخل الصندوق ففي البداية ظهر وهو يضم ذراعيه إلى صدره في وسط مراقبة حشد صغير من المتابعين لهذا التصرف الخطير الذي قد يهدد حياته.

وكان النمساوي كويبيرل هو نفسه من حقق آخر رقم قياسي للبقاء في الثلج لأطول فترة ممكنة، أما عن مشاعره بعد هذه التجربة فيؤكد الرياضي العالمي أنه شعر كأنه يطفو فوق القمر وبعدما خرج من الصندوق ووقف في الشعر أحس بأهمية الدفء في حياة الإنسان.

الأرقام القياسية

وأضاف جوزيف أنه شعر بالألم حقاً فعلى الرغم من أنه لا يتأثر بالبرودة كثيراً إلا أن هذه المرة كانت مختلفة لأن قطعة ثلج علقت بين أصابع أقدامه وسببت له الكثير من الألم لذلك سيحرص بعد هذه التجربة على تدفئة قدمه جيداً لأنها أكثر مناطق الجسم تضرراً بالبرودة.

على الرغم من سعادة جوزيف بهذا الرقم القياسي الجديد الذي حققه إلا أنه سيبدأ في البحث عن أفكار جديدة يتحدى خلالها نفسه لأن هذا ما يشعره بالسعادة حقاً فبعد أن كسر الرقم القياسي العالمي للصيني  جين سونغهاو للبقاء في الثلج لأكثر من ساعة و 53 دقيقة أراد أن يصنع رقم جديدة يصعب تجاوزه واليوم فقط حقق حلمه.

الجدير بالذكر أن جوزيف كويبيرل ليس رياضي عالمي فحسب بل هو أيضاً مسؤول بوزارة الدفاع النمساوية ومؤسس الاتحاد الوطني للسباحة على الجليد وذلك لأنه لا يخشى البرد أبداً.