كل ما تريد معرفته عن لقاح سبوتنيك الروسي

  • تاريخ النشر: الأحد، 20 يونيو 2021
كل ما تريد معرفته عن لقاح سبوتنيك الروسي
مقالات ذات صلة
كل ما تريد معرفته عن لقاح سينوفارم
أحد الشعانين: كل ما تريد معرفته عن أحد السعف
كل ما تريد معرفته عن تطبيق GetContact

في أغسطس 2020، وافق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على أول لقاح مطور محلياً لفيروس كورونا، إليك كل ما تريد معرفته عن لقاح سبوتنيك في Sputnik V لفيروس كورونا:

ما هو لقاح سبوتنيك في Sputnik V؟

تم تطوير أول لقاح معتمد في روسيا وإنتاجه محلياً بالكامل، بحلول الوقت الذي أعلنت فيه منظمة الصحة العالمية أن فيروس كورونا أصبح وباءً، في أوائل مارس 2020، كان المركز الوطني للأوبئة والأحياء الدقيقة في موسكو يعمل بالفعل على نموذج أولي للقاح سبوتنيك في، بتمويل من صندوق الاستثمار المباشر الروسي، صندوق الثروة السيادية للبلاد.

استخدم الباحثون فيروسات البرد الشائعة في نموذج لقاحهم والجدير بالذكر أنهم اختاروا نوعين مختلفين من ناقلات الفيروسات الغدية rAd26 وrAd5 يتم تسليمهما بشكل منفصل في الجرعة الأولى والثانية، بفاصل 21 يوماً، قد يؤدي استخدام نفس الفيروس الغدي للجرعتين إلى تطوير الجسم لاستجابة مناعية ضد الناقل وتدميره.

لصنع اللقاح، يتم دمج الفيروسات الغدية مع بروتين السارس SARS-CoV-2، مما يدفع الجسم إلى إجراء استجابة مناعية له.

هل لقاح سبوتنيك في آمن وفعال؟

نُشرت نتائج المرحلتين الأولى والثانية، على 76 مشاركاً في تجربة مفتوحة غير عشوائية، وفقاً للورقة البحثية، طور جميع المشاركين أجساماً مضادة لـ SARS-CoV-2 ولم يُكشف عن أي أعراض سلبية خطيرة، كانت معظم الآثار الجانبية خفيفة، حيث يعاني أكثر من نصفهم بقليل من الألم في موقع الحقن، على سبيل المثال.

تشير النتائج المؤقتة، استناداً إلى البيانات حتى الآن من 14964 مشاركاً في مجموعة اللقاح، إلى أن اللقاح فعال بنسبة 91.6٪، بناءً على قدرته على منع العدوى المصحوبة بأعراض ولم تكن هناك حالات إصابة متوسطة أو شديدة بفيروس كورونا في المجموعة الملقحة بعد 21 يوماً على الأقل من الجرعة الأولى.

حوالي 94٪ من الآثار الجانبية المبلغ عنها كانت خفيفة للغاية وعُثر على أربع حالات وفاة سجلت خلال الدراسة لا علاقة لها باللقاح.

الأقوال المتضاربة حول لقاح سبوتنيك في

نشأت الشكوك عندما فاجأ الرئيس بوتين العالم بإعلانه الموافقة الروسية على الاستخدام الطارئ للقاح سبوتنيك في وقت مبكر من أغسطس 2020، قبل نشر بيانات المرحلة الأولى أو الثانية وقبل بدء تجربة المرحلة الثالثة.

أثارت الموافقة المبكرة على اللقاح شكوكاً بين العلماء، حيث انتقد خطاب مفتوح شارك في التوقيع عليه 30 عالماً من جميع أنحاء العالم التناقضات في ورقة الدراسة في المرحلة الأولى والثانية ورفض الفريق وراء لقاح سبوتنيك في المخاوف في رسالة نُشرت، مشيراً إلى أن بعض المخالفات المزعومة مثل تعداد الأجسام المضادة المتشابهة بشكل مثير للريبة بين المشاركين كانت على الأرجح مصادفة ناتجة جزئياً عن عوامل مثل حجم العينة الصغير وتقريب الأرقام في نقاط البيانات.

كيف تستخدم روسيا لقاح سبوتنيك؟

كان أول الذين تلقوا جرعة من سبوتنيك في Sputnik V هم العاملون في المدارس والرعاية الصحية الذين عُرض عليهم مواعيد من خلال نظام الحجز عبر الإنترنت ومع ذلك، فُتحت أيضاً مراكز استقبال تقدم جرعات لأي شخص، دون موعد مسبق.

قامت روسيا بتلقيح أكثر من مليوني شخص بجرعة واحدة على الأقل من لقاح سبوتنيك، وفقاً لوزير الصحة ميخائيل موراشكو، هذا ما يقرب من ثلاث جرعات لقاح لكل 100 شخص وفقاً لأحدث البيانات المتاحة، وجد استطلاع على الإنترنت لـ 1600 روسي أجرته صحيفة موسكو تايمز أن 60٪ عارضوا تلقيه.

ما هي الدول الأخرى التي تستخدم لقاح سبوتنيك؟

لقد بذلت روسيا جهوداً كبيرة للترويج للقاح سبوتنيك في خارج حدودها في حملة دبلوماسية للقاحات ووعدت بأنها ستكلف أقل من 10 دولارات للجرعة الواحدة للمشترين الدوليين.

يقول صندوق RDIF إنه وقع عقوداً مع أكثر من اثني عشر مصنعاً في 10 دول لإنتاج ما مجموعه 1.4 مليار جرعة، في وقت كتابة هذا التقرير، كانت 29 دولة إلى جانب روسيا قد وافقت على استخدام سبوتنيك في في حالات الطوارئ .

تساءلت أورسولا فون دير لاين، رئيسة المفوضية الأوروبية، علناً عن سبب تقديم روسيا نظرياً ملايين وملايين الجرعات بينما لا تتقدم بشكل كافٍ في تطعيم شعبها، حيث تم شحن مئات الآلاف من الجرعات إلى عدة بلدان.

ما هي اللقاحات الأخرى الموجودة في روسيا؟

حالياً، لا يوجد لقاح آخر غير سبوتنيك متاحاً للجمهور في روسيا ومع ذلك، وافقت الحكومة الروسية على لقاحين روسيين آخرين تم تطويرهما للاستخدام في حالات الطوارئ: EpiVacCorona، الذي أنتجه معهد Vector في نوفوسيبيرسك و CoviVac من مركز Chumakov في سانت بطرسبرغ، المعروف بتعاونه مع العالم الأمريكي ألبرت سابين بشأن شلل الأطفال.

لا يستخدم EpiVacCorona فيروسات حية وبدلاً من ذلك يعتمد على مستضدات الببتيد الاصطناعية، بناءً على مجموعة مختارة من تلك الموجودة في SARS-CoV-2، مثل إعادة تكوين بروتين سبايك، تستخدم هذه الطريقة أجزاء من الفيروس لتحفيز الاستجابة المناعية

يدمج CoviVac فيروساً بارداً معطلاً في تقنية "الفيروس الكامل"، على غرار اللقاحات المرشحة التي طورتها الشركة الصينية Sinovac والشركة الهندية Bharat Biotech وقد تثير هذه الطريقة استجابة مناعية أوسع يمكن أن تحمي من متغيرات متعددة.

يعمل العلماء في روسيا أيضاً على نسختين من لقاح سبوتنيك فيSputnik V، الأولي واحد يحتاج إلى تخزينه في -18 درجة مئوية ودرجة حرارة المجمد والآخر يستخدم مادة مجففة يمكن تخزينها في 2 إلى 8 درجات مئوية في مجموعة من الثلاجات القياسية التي من شأنها أن تساعد في النقل والتوزيع ومع ذلك، هناك المزيد من إصدارات اللقاح قيد العمل. [1]