كيف ينظر الأطفال للأمور؟..صور مضحكة عليك مشاهدتها

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 14 يوليو 2021 آخر تحديث: الخميس، 15 يوليو 2021
كيف ينظر الأطفال للأمور؟..صور مضحكة عليك مشاهدتها
مقالات ذات صلة
مقاطع مضحكة للاطفال
في يومها العالمي: رسومات مضحكة على البطاطس لا تفوتك مشاهدتها
أجمد عشرة مقاطع مضحكة للأطفال

 علاقتنا بالأطفال هي واحدة من أهم العلاقات في حياتنا، حيث أن نظرتهم البكر للحياة ومفرداتهم اللغوية المميزة للتعبير عن أنفسهم وفضولهم تجاه الحياة واكتشافها .

ومع اختلاف الأعمار تختلف نظرة الأطفال للامور عن ما يراه الكبار وحين نراها بأعينهم يصيبنا قدر من الضحك والسعادة.

تفكير الأطفال

فماذا عن الذهاب للمدرسة؟ نحن نراه مكاناً للتعليم والتعلم ولكن يراه الكثير من الأطفال مكاناً للسجن حيث يجب الالتزام بقواعده  وواجباته وذلك حول العالم.

ماذا عن لعبة السيف الشهيرة تلك التي نقدمها لأطفالنا في أعياد ميلادهم، أنها لعبة بسيطة ولكن يجد الأطفال أن هذه اللعبة هي لعبة حادة حقيقية يمكن من خلالها قتل الأعداء جميعهم.

هناك العديد من الورق الكرتون الذي يتواجد حولنا في المنزل، ونبدأ في التفكير للتخلص منه، ولكن يبدو عند الأطفال الأمر مختلف، فهو مكان جيد لبدء رحلة للفضاء والاستعداد للإنطلاق.

يمكن خلال الألبوم المرفق مشاهدة بعض الصور للتعرف على كيف يشاهد الأطفال الأمور من حولنا، وكيف نراها نحن.

تربية الأبناء

فيما يلي نصائح لتربية الأطفال يمكن أن تساعدك على الشعور بمزيد من الرضا كوالد.

 تعزيز احترام الذات لطفلك

يبدأ الأطفال في تنمية شعورهم بأنفسهم وهم أطفال عندما يرون أنفسهم من خلال عيون والديهم، يمتص أطفالك نبرة صوتك ولغة جسدك وكل تعبيراتك، تؤثر كلماتك وأفعالك كوالد على تنمية تقديرهم لذاتهم أكثر من أي شيء آخر.

مدح الإنجازات مهما كانت صغيرة سيجعلهم يشعرون بالفخر. السماح للأطفال بفعل الأشياء بشكل مستقل سيجعلهم يشعرون بالقدرة والقوة. على النقيض من ذلك فإن التقليل من شأن التعليقات أو مقارنة الطفل بطريقة غير مواتية سيجعل الأطفال يشعرون بأنهم لا قيمة لهم، تجنب الإدلاء ببيانات مشحونة أو استخدام الكلمات كأسلحة. تعليقات مثل "يا له من عمل غبي!" أو "أنت تتصرف كطفل أكثر من تصرفات أخيك الصغير!" هذه الكلمات تسبب ضررا كما تفعل الضربات الجسدية.

شجع الأطفال كونهم جيدين

هل توقفت يومًا عن التفكير في عدد المرات التي تتفاعل فيها بشكل سلبي مع أطفالك في يوم معين؟ قد تجد نفسك تنتقد في كثير من الأحيان أكثر من الثناء، ما هو شعورك حيال رئيسك الذي عاملك بهذا القدر من التوجيهات السلبية حتى لو كانت حسن النية؟ الأسلوب الأكثر فعالية هو جعل الأطفال يفعلون شيئًا صحيحًا: "لقد رتبت سريرك دون أن يُطلب منك ذلك، هذا رائع!" أو "كنت أشاهدك تلعب مع أختك وكنت صبورًا جدًا". ستفعل هذه العبارات لتشجيع السلوك الجيد على المدى الطويل أكثر من التوبيخ المتكرر، احرص على إيجاد شيء للثناء عليه كل يوم كن كريما مع المكافآت حبك وعناقك ومجاملاتك يمكن أن تصنع العجائب وغالبا ما تكون مكافأة كافية.