شاب يتسلق مبنى دون حماية خلال 10 دقائق: فيديو يحبس الأنفاس

  • تاريخ النشر: السبت، 14 أغسطس 2021
شاب يتسلق مبنى دون حماية خلال 10 دقائق: فيديو يحبس الأنفاس
مقالات ذات صلة
فيديو يحبس الأنفاس لمتهوران يمشيان فوق حبل مربوط بين مبنيين مرتفعين
فيديو يحبس الأنفاس لأكثر 10 متاحف مرعبة حول العالم
فيديو يحبس الأنفاس من داخل مقاتلة جوية

تداول مستخدمو منصات التواصل الاجتماعي، فيديو لمتسلق بريطاني وصف بالأصعب على الإطلاق حول العالم لما جاء فيه.

في الفيديو المتداول، قرر المتسلق البريطاني جورج كينغ طومسون البالغ من العمر 21 عاما تسلق برج يونكس في لندن الذي يبلغ ارتفاعه 93 مترا، دون أي حماية، كما يظهر في الفيديو.

ووفقاً لتصريحاته التي نقلها موقع روسيا اليوم، قام جورك بصعود البرج خلال 10 دقائق فقط توقف خلال تلك الرحلة مرة واحدة فقط.

مغامرة التسلق

وفي تصريحات صحافية له، تحدث جورج عن مغامرته خاصة إنها ليست الأولى، قائلاَ: "أحتضن خوفي حتى لا أستسلم له.. أعرف كيف أتحكم في مخاوفي وأستخدمها لمصلحتي.. هذا ما أفعله مع كل تسلق وهذا ما فعلته اليوم خلال تسلق البرج".

وتابع في تصريحاته التي وصفها الكثير بالغريبة والصادمة عن مغامرته: "عندما تتسلق مبنى، فإن كل إندورفين وكل مستقبلات الدوبامين وكل مستقبلات السيروتونين تشتعل في نفس الوقت لزيادة فرصك في البقاء على قيد الحياة"، وأكمل: "أعلم أنه يمكنني التدريب طالما أردت، لكن هناك دائما احتمال أن أموت  ومع ذلك، عندما أفعل ما أحب، لا يوجد مكان في رأسي لمثل هذه الأفكار.. أنا أفعل فقط ما أتيت إلى هذا المبنى من أجله".

عبر منصات السوشيال ميديا، وصف الكثير ما قام به الشاب البريطاني بالأشجع على الإطلاق الذي نادراً ما يقوم به حول العالم.

وفي تعليق له عبر قناته الرسمية على اليوتيوب، يقول جورج: " على مدار العام الماضي ، شعرت أن الشهرة التي تلقيتها من تسلق المباني كانت مغرورة وكبيرة للغاية،  أريد أن أحاول استخدام أي دعاية أتلقاها للترويج لرسالة خيرية، أنا أحث القادة السياسيين على اتخاذ إجراءات بشأن تغير المناخ وشيكًا حيث أن استدامة منزلنا - على المحك بشكل كبير."

في نفس السياق، وقبل أسبوع تسلق جورج كينغ برج الستراتوسفير، وقبل عامين صعد إلى أعلى مبنى في لندن ناطحة سحاب شارد  وقد اعتقل حينها وحكم عليه بالسجن ستة أشهر، لكن أطلق سراحه بعد ثلاثة أشهر فقط وفقاً للتقارير الصحافية.