يوم الربو العالمي 2021: هذه طرق الوقاية منه

  • تاريخ النشر: الخميس، 06 مايو 2021 آخر تحديث: الجمعة، 07 مايو 2021
يوم الربو العالمي 2021: هذه طرق الوقاية منه
مقالات ذات صلة
3 طرق للوقاية من سرطان الثدي
حساسية البقوليات.. أعراضها وطرق الوقاية منها
مرض السل.. أسبابه وطرق الوقاية منه

يحتفل العالم في السابع من شهر مايو باليوم العالمي للربو، لتسيلط الضوء على خطورته على الصحة وكيفية مواجهته.

وكان الاحتفال بهذا اليوم بدأ في 1998، وتطور عام بعد عام حتى أصبح من أهم الأيام الدولية التي يتم الاحتفال به حول العالم.

يحتفل العالم باليوم العالمي للربو؛ حيث تهدف المبادرة العالمية للربو إلى تعزيز الوعي عن الربو والتحكم به.

مرض الربو

يُعد الربو حالة تضيق فيها المسالك الهوائية وتتورم، وتفرز المزيد من المادة المخاطية.

وهذا يمكن أن يجعل التنفس صعبًا ويثير السعال والأزيز وضيق التنفس، وفي بعض الأفراد يكون الربو مشكلة بسيطة، وفي البعض الآخر، يمكن أن تكون مشكلة كبيرة تتداخل مع الأنشطة اليومية، وقد تؤدي إلى نوبات ربو مهددة للحياة.

شعار اليوم العالمي للربو

يطلق اليوم العالمى للربو الشعبى شعارا هذا العام هو تصحيح المفاهيم الخاطئة عن مرض الربو الشعبى بهدف توضيح و تصحيح المفاهيم الخاطئة والشائعة والتى قد تحول دون أن يتمتع مريض الربو بالفوائد.

مفاهيم خاطئة عن الربو

تتمثل المفاهيم الخاطئة الشائعة عن مرض الربو الشعبى، حول العالم على النحو التالي:

  • الربو الشعبى مرض طفولة و يزول تلقائياً عند البلوغ.
  • الربو الشعبى يمثل التهاباً شعبياً معدياً.
  • لا ينصح لمريض الربو الشعبى مزاولة الرياضة.
  • الربو الشعبى لا يمكن معالجته إلا بجرعات كبيرة من الستيرويدات الكورتيزون.

معلومات عن الربو

  • الربو الشعبى يحدث فى أيه مرحله عمرية بدء من الطفولة وحتى الكبر.
  • الربو الشعبى ليس مرضاً معدياً كما يشاع.
  • تعتبر الحساسية عامل هام فى ربو الطفولة، اما الربو الذى يبدأ فى البالغين تكون الحساسية عامل أقل أهمية.
  • إذ أمكن السيطرة على الربو الشعبى فانه يمكن للمريض مزاوله الرياضة بحرية حتى على مستوى البطولة.
  •  الربو الشعبى يمكن السيطرة عليه فى بعض الحالات بالحصول على جرعات قليلة من الكورتيزون المستنشق .

أعراض الربو

تختلف أعراض الربو من شخص لآخر، فقد تكون مصاباً بنوبات ربو غير متكررة، أو تظهر عليك أعراض في أوقات معينة فقط، تشمل علامات وأعراض الربو ما يلي:

  • ضيق في التنفس.
  • ضيق أو ألم في الصدر.
  • الصفير عند الزفير، وهو علامة شائعة للربو عند الأطفال.
  • صعوبة في النوم بسبب ضيق التنفس أو السعال أو الصفير.
  • نوبات السعال أو الأزيز التي تتفاقم بسبب فيروس الجهاز التنفسي، مثل البرد أو الأنفلونزا.

أسباب الربو

تتضمن بعض المسببات المعروفة لنوبات الربو ما يلي:

  • الحساسية.
  • المضافات الغذائية.
  • ممارسه الرياضة.
  • حرقة في المعدة.
  • التدخين.
  • التهاب الجيوب الأنفية.
  • الأدوية.
  • الطقس.
  • الدخان.

الوقاية من الربو

  • تجنب مخالطة أشخاص مصابين أو مشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا المستجد.
  • الوقاية من مثيرات الحساسية الداخلية والخارجية.
  • العمل المشترك بين الطبيب والمريض، ووضع برنامج علاجي كامل يشمل العلاج الدوائي والفحوصات الأساسية ومواعيد المتابعة المنتظمة.
  • المتابعة مع طبيب الأسرة والالتزام بإرشادات الطبيب.
  • يجب أن يكون لديك ملف طبى في المستشفى والمركز الصحي.
  • لا تقم بصرف الأدوية من تلقاء نفسك أو شرائها من الصيدلية دون الرجوع إلى الطبيب.
  • حافظ على الصحة العامة، واللياقة البدنية بتناول الغذاء الصحي، وممارسة التمارين الرياضية.
  • الإقلاع عن التدخين، والامتناع عن مجالسة المدخنين، وتجنب العوامل المؤدية إلى حدوث نوبة الربو.
  • أخذ لقاح الأنفلونزا الموسمية لتخفيف حدة الإصابة بالأنفلونزا.