سيدة مصرية تثبت أن ليس للأحلام حدود بمسحها للأحذية ودراستها بالجامعة في نفس الوقت

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 23 فبراير 2016
سيدة مصرية تثبت أن ليس للأحلام حدود بمسحها للأحذية ودراستها بالجامعة في نفس الوقت
مقالات ذات صلة
صور: تعرفوا على السيدة المصرية التي أصبحت معيدة جامعية في عمر الخمسين
سيدة تركية تنهي دراستها للمرحلة الثانوية في عمر الـ 53 عام
صور لا يمكن أن تتكرر لشدة غرابتها تثبت أن قدرات الطبيعة لا حدود لها

نشر موقع "اليوم السابع" الإخباري خبراً عن سيدة تدعى أم حسن عمرها 60 عاماً تعمل ماسحة أحذية بعد أن توفى زوجها منذ 16 عاماً.

شاهد أيضاً:


فهذه السيدة قررت الالتحاق بالتعليم العالي، وهي الآن تدرس بكلية الخدمة الاجتماعية في جامعة حلوان، فهي قبل أن تلتحق بالجامعة كانت تحمل مؤهل متوسط وهو دبلوم تجارة.


تدرس هذه السيدة موادها الجماعية بعد أن تنتهي من عملها، حتى تحقق حلمها وهو دخول البرلمان المصري.