نجمة شهيرة قطعت رأس دونالد ترامب وغمرتها بالدماء.. وهذا رد فعل النشطاء

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 31 مايو 2017 آخر تحديث: الأحد، 18 يونيو 2017
نجمة شهيرة قطعت رأس دونالد ترامب وغمرتها بالدماء.. وهذا رد فعل النشطاء
مقالات ذات صلة
صور نشطاء يسخرون من دونالد ترامب بعد تغريدته غير المقصودة!
بالفيديو: شاهدوا دونالد ترامب كومبارس في هذا الفيلم الشهير
بالفيديو: نشطاء يحولون دونالد ترامب لأشهر شخصية كارتونية شريرة

اضطرت الممثلة الأمريكية الكوميدية كاثي غريفين لنشر مقطع فيديو عبر حسابها على تويتر لكي تعتذر فيه للشعب الأمريكي، بعد تسريب صورة من أخر جلسة تصوير خضعت لها وقلبت مواقع التواصل الاجتماعي رأساً على عقب، وحولت النشطاء إلى قوة ضاربة وجهت إليها ألسنة الانتقادات اللاذعة بسبب تصرفها الصادم في جلسة التصوير.

طالع أيضاً: فيديو اتهام دونالد ترامب مرة أخرى باقتباس خطاباته من أفلام هوليوود

وتظهر كاثي غريفين في الصورة التي تسربت، وهي ممسكة برأس تشبه رأس الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حيث كانت تغمرها مادة حمراء تشبه الدماء، وكأن المغزى من الصورة أنها قد قطعت رأس ترامب لتريح الأمريكيين والعالم منه.

الصورة التي أثارت ضجة

الصورة تسربت أولاً عبر موقع المشاهير "TMZ"، لتقوم بعدها كاثي غريفين بنشر الصورة عبر حسابها على تويتر، مرفقة بتعليق ساخر، كتبت فيه: "كان هناك دماء تخرج من عينيه، وتخرج من... لا عليك". ثم توجهت بالشكر للمصور الذي التقط لها الصورة ونفذ فكرتها الصادمة.

تعليق كاثي غريفين

قد يعجبك أيضاً: فيديو وصور ساخرة ضد دونالد ترامب وأسرته: وبعض الأسباب غير منطقية أبداً

لكن، فكرة كاثي غريفين الجريئة لم تلق قبولاً وتشجيعاً من نشطاء السوشيال ميديا، حتى الذين يكرهون سياسات ترامب هاجموا تصرفها الهجمي، وقالوا إنهم يرفضون القيود التي يريد ترامب فرضها على الحريات، لكن هذا لا يعني تشجيعهم لتصرفات تحرض على الكراهية والعنف.

من جانبه، نشر دونالد ترامب تغريدة، قام فيها بالتعليق على الصورة، بقوله: "مقرف، لكن ليس مفاجئاً. هذا هو اليسار اليوم. إنهم يعتبرون هذا أمراً مقبولاً. تخيلوا لو كان محافظاً قام بالمثل نحو أوباما؟"

طالع أيضاً: فيديو يثبت أن دونالد ترامب يقوم بهذا التصرف الغريب في كل لقاءاته

تغريدة دونالد ترامب

وفي النهاية، اضطرت كاثي غريفين لنشر فيديو الاعتذار - طالع المقطع أعلاه - والذي قالت فيه إنها أخطأت وتجاوزت الحدود وتريد عفو الجمهور، وأنها ستحذف الصورة المسيئة ولن تنشر باقي صور جلسة التصوير، وأنها كممثلة كوميدية تأتيها مثل هذه الأفكار للتعبير عن أرائها لكنها تعي جيداً أنها تجاوزت كل الحدود هذه المرة!