نحات تمثال الأميرة ديانا يفجر مفاجأة غير متوقعة.. إليك التفاصيل

  • تاريخ النشر: الأحد، 04 يوليو 2021 آخر تحديث: الإثنين، 05 يوليو 2021
نحات تمثال الأميرة ديانا يفجر مفاجأة غير متوقعة.. إليك التفاصيل
مقالات ذات صلة
آخر كلمات الأميرة ديانا قبل وفاتها وتفاصيل عن الحادث بعد 23 عاماً
الأمير تشارلز يتخذ قرار صادم بشأن هاري وميجان ماركل.. إليك التفاصيل
تكريم الملحن ياسر بوعلي يفجر مفاجأة بشأن هويته: لن تصدق من هو

ظهر على منصات التواصل الاجتماعي، تمثال لأميرة القلوب الأميرة ديانا، في يوم ذكرى ميلادها، الذي افتتحه الأمير هاري والأمير وليام، في لقطة حصلت على تعاطف وإعجاب الملايين حول العالم.

أثار هذا التمثال تساؤل الكثيرون، خاصة عند رؤية الفتاة التي تقف بجانب الأميرة ديانا، فمن تكون هذه الفتاة ولماذا تم وضعها في تمثال خاص بالأميرة ديانا.

تمثال الأميرة ديانا

أعلن قصر كينسينجتون الذي تم افتتاح التمثال في ساحته، أن الأطفال المتواجدة بمثال الأميرة ديانا، حيث يعود لتجسيد الفترة الأخيرة في حياة الأميرة ديانا، أثناء توليها منصب سفيرة الإنسانية، التي كانت تهتم بقضايا متضررين الحرب واللاجئين.

أوضح إيان رانك برودلي، النحات الذي قدم هذا العمل الفني لتخليد ذكرى أميرة القلوب، حيث قال في حوار صحفي لصحيفة Daily Mail البريطانية: “الأميرة ديانا، أميرة ويلز، التي كانت أيقونة في الجمال، حيث خطفت قلوب الكثير من جميع أنحاء العالم، إذ قام بالاتفاق مع الأمير هاري وليام لإخراج هذا العمل الفني في يوم ميلادها".

كان يريد النحات إيان رانك، ظهور الأميرة ديانا في لقطة مليئة بالدفيء، وإظهار إنسانيتها وتعاطفها مع الغير، لذلك اختار هذه الصورة التي تظهر فيها ديانا مصدر للحنان والعطاء.

من الأطفال المتواجدين في تمثال الأميرة ديانا؟

اعتقد البعض أن هؤلاء الأطفال هم الأميران هاري وليام، لكن ظل التساؤلات حول الفتاة المتواجدة، لكن المفاجأة الذي كشف عنها النحات إيان رانك، أنهما أطفال مجهولين وليس الأمير هاري وليام كما اعتقد البعض.

من خلال الاتفاق من الأميران وليام وهاري، اتفقوا على إظهار الجانب الإنساني، الذي كانت تتبعه الأميرة ديانا مع الأطفال، سواء في الجمعيات الخيرية والملاجئ، فهي كانت تحرص على تقديم الحب والمودة لدى الجميع.

كما أعرب الأميران هاري و وليام في بيان رسمي لهم:" في عيد ميلاد والدتنا الـ60، نتذكر حبها وقوة شخصيتها، هذه الصفات التي جعلاها قوة للخير في جميع أنحاء العالم، غيرت حياة من لا حصر لهم نحو الأفضل.

كما أكملنا حديثهما عن التمثال وحبهما لوالتهما:" كل يوم نتمنى أنها مازالت متواجدة معنا، نأمل أن ينظر إلى هذا التمثال إلى الأبد، كرمز لحياتها".

من جانبه، ظهر الأميران وليام وهاري في حالة تناغم وهدوء، على الرغم من الخلافات التي حدثت بينهما في الفترة الأخيرة، إلا قرروا التخلي عنها أمام إزالة الستار عن تمثال والدتهما الأميرة ديانا.

يذكر أن الأميرة ديانا، قدمت الكثير من التبرعات لصالح الجمعيات الخيرية، هذا الأمر الذي اعتبره القصر البريطاني، الخروج عن البروتكول الملكي، الذي يمنع الأمراء من القيام بهذا الفعل، لكنها كسرت هذه القواعد بغرض مساعدة الآخرين.  

ظهرت الأميرة ديانا في الصورة الأصلية، بإطلالة كلاسيكية اعتمدت على بلوزة بيضاء نسقتها مع جيب قصيرة باللون الأسود، مع حزام عند منطقة الخصر، لكنها ظهرت في الصورة الرسمية رفقة أولادها الأمير وليام وهاري.