يترك أمريكا ويعيش في بريطانيا داخل سيارته بسبب عنف زوجته

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 24 يوليو 2018
يترك أمريكا ويعيش في بريطانيا داخل سيارته بسبب عنف زوجته
مقالات ذات صلة
مكسيكي يعيش في منزل منحوت داخل صخرة
صور: صديق الذئاب.. رجل أعمال يترك حياته المريحة ويعيش معهم
طفل يعيش في أمريكا يقلد معلمة تجويد القرآن ببراعة

قرر زوج يُدعى  "روبن سي" يبلغ من العمر 59 عامًا ترك الولايات المتحدة الأمريكية ليعيش في بريطانيا بسبب عنف زوجته تجاهه، حيث قرر أن يستكمل باقي أيام حياته داخل سيارته!

شاهد أيضًا: حوض الاستحمام يتحول لوسيلة مواصلات!

يترك أمريكا ويعيش في بريطانيا داخل سيارته بسبب عنف زوجته

وكان روبين التقى بزوجته للمرة الأولى عن طريق لعبة الشطرنج مع المتنافسين الدوليين عبر الإنترنت، وبدأ في التحدث معها عبر مواقع التواصل، وسرعان ما تحولت صداقتهما بعد فترة قصيرة إلى حب ثم زواج.

في البداية، كانت الأمور رائعة، ويؤكد أنه قضى أوقاتًا جيدة مع زوجته، لكن بعد ذلك بدأ كل شيء بدأ في التغير والانحدار.

يترك أمريكا ويعيش في بريطانيا داخل سيارته بسبب عنف زوجته

ويضيف: "كانت تفحص هاتفي بانتظام، وتسألني أين كنت، ومن الذي كنت أتحدث معه طوال الوقت، حتى أنها وضعت ربطت هاتفي بالـGPS لتتمكن من رؤية المكان الذي كنت فيه".

ويؤكد الزوج أن الأمور تطورت سريعًا، ووصلت إلى العنف، حيث بدأت زوجته تضربه في أكثر من مناسبة، ويدعي روبن أنه غادر منزلها عدة مرات، لكنها دائما ما تدعوه للعوده عقب اعتذارها، قائلة إنها لن تفعل ذلك مرة أخرى، ثم كانت تخبره كم هي وأحفادها يفتقدونه، ويستسلم في النهاية ويعود. لكن الأمور بقيت تسوء.