وصلت شهرتها للعالمية بسبب جمالها.. تعرف على أقدم عارضة أزياء

  • تاريخ النشر: الإثنين، 02 أغسطس 2021
وصلت شهرتها للعالمية بسبب جمالها.. تعرف على أقدم عارضة أزياء
مقالات ذات صلة
تعرف بالصور على أقدم فندق في العالم
تعرف معنا على أقدم موقع تراثي عالمي مشهور!
تعرفوا على أصغر عارضة أزياء في العالم

هل سمعت من قبل عن أول عارضة أزياء في أمريكا، هناك كثير من الفتيات التي نشاهدها كوجوه للماركات التجارية العالمية، إذ يتم اختيارهم بناء على معايير جمالية معينة، سواء في جمال الوجه أو الوزن والحضور الجيد أمام الكاميرا.

سنطلعك في التقرير التالي، عن أقدم عارضة أزياء في الولايات المتحدة الأمريكية، التي وضعت خطوط واضحة في عالم الموضة والأزياء، بحسب ما جاء في موقع Bright Side الأمريكي.

من هي أول عارضة أزياء في الولايات المتحدة الأمريكية؟

أودري مونسون، الفتاة التي سحرت بجمالها الكثير من الفنانين، حيث أصبحت وجه لصالح الكثير من الماركات العالمية، ولدن مونسون في عام 1891، عاشت طفولة صعبة بسبب انفصال والدها عنها، ثم بعد ذلك انتقلت للعيش مع والدتها في مدينة نيويورك.

من هنا بدأت قصة حياة أول عارضة أزياء في أمريكا، دخلت عالم الموضة بالصدفة، في سن الخامسة عشر من عمرها، إذ كانت تتجول في شوارع نيويورك، لاحظها أحد الرجال بعد أن سحرته بجمال الهادئ والجذاب.

عرض عليها أن يلتقط لها بعض الصور الفوتوغرافية، إذ كان هذا الرجل المصور الشهير فيليكس بنديكت هيرزوغ، الذي قام بأخذ هذه الصور وعرضها على بعض المشاهير في عالم الفن، بالإضافة إلى الرسامين الذي يرغبون في التعرف على وجوه جديدة تجذب الأنظار.

شعرت الفتاة بالسعادة الشديدة، عندما استقبلت هذا الكم من الترحاب من المصور، عرضها عليها الكثير من الفرص، شعرت بأن طاقة الحظ فتحت لها، للبدء في عالم الشهرة وكسب الكثير من المال.

وافقت والدة العارضة أودري على هذه العروض، حيث كانت ترى أن ابنتها تستحق هذه الفرص بلا شك، هذا الأمر الذي جعلها توافق على أن تدخل عالم الفن، من خلال مسرحية والوقوف أمام الجماهير على خشبة المسرح.

بدأت في عام 1908، من خلال مسرحية كانت تمثل بها دور راقصة باليه، حيث كانت ردود الأفعال مبهجة للغاية بمجرد رؤيتها، بسبب جمالها الطبيعي والجذاب.

وصلت شهرتها للعالمية بسبب جمالها.. تعرف على أقدم عارضة أزياء

هل استمرت في عالم التمثيل؟

كانت أودري تبدو كالنحلة التي تقف على الكثير من الزهور، إذ شاركت في كثير من المنحوتات بوجها الجذاب، الذي انتشر بقوة في مدينة نيويورك، كما أن وجها تم اختياره على العملات المعدنية الأمريكية، بجانب التماثيل الأنثوية المتواجدة في مدينة نيويورك.

وصلت شهرتها لليونان، الذي يشتهرون بالمنحوتات النسائية الجذابة، إذ بمجرد رؤيتها تم تسميتها بالزهرة الأمريكية، كما لقبتها الصحف المحلية والعالمية باسم المتسامي للنعمة والجمال الأنثوي.  

من أكثر الأشياء المتواجدة في أقدم عارضة أزياء أمريكية، أن جمالها كان طبيعي بنسبة 100%، حيث كانت لا تعتاد على وضع مستحضرات التجميل، بفضل جمالها الخلاب.

كما أنها كانت تتمتع بقوام ممشوق، الذي كان يمنعها من ارتداء الكورسيه، الذي يساعد على إخفاء الدهون الزائدة في محيط الخضر والبطن.