لقطات من مهرجان كان السينمائي: صور لأبرز اللحظات الكوميدية

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 06 يوليو 2021 آخر تحديث: الأربعاء، 07 يوليو 2021
لقطات من مهرجان كان السينمائي: صور لأبرز اللحظات الكوميدية
مقالات ذات صلة
فن التقاط الصورة في اللحظة المناسبة: لقطات كوميدية لا تفوتك
صور كوميدية لقط اعتاد أن يخرج لسانه من فمه
رجل يفسد كل الصور التذكارية للسياح.. لقطات كوميدية جداً

يوافق اليوم 6 يوليو بداية فعاليات مهرجان كان السينمائي لعام 2021 في دورته الـ70، بعد غيابه العام الماضي 2020 بسبب فيروس كورونا، حيث يعتبر من أهم المهرجانات السنيمائية، التي تقام بشكل سنوي لتكريم المبدعين عن أعمالهم الفنية.

هناك بعض اللقطات التي ترصدها عدسات الكاميرا، جزء منها يبدو غريب ومضحك، الجزء الآخر يبدو درامي ويحمل بعض الرسائل الملهمة، في التقرير التالي سنخبرك عن بعض اللقطات الكوميدية التي حدثت على السجادة الحمراء في مهرجان كان السينمائي.

لقطات كوميدية في مهرجان كان السينمائي

من ضمن اللقطات الكوميدية التي حدثت في مهرجان كان السينمائي، صدر من النجمة Lindsay Lohan، التي تناولت كميات كبيرة من الكحوليات، التي جعلها تفقد توازنها في المهرجان.

بجانب ذلك، قامت الفنانة Lindsay Lohan بإقامة الحفلات على الشواطئ، هذا الأمر الذي كان مخالف للقانون في فرنسا، حيث تم إرسال فريق قانوني لدفع كفالة لها تقدر بحوالي 100 ألف دولار، حتى لا يتم اعتقالها وعدم إرسالها للولايات المتحدة الامريكية.

جائزة أصبحت شعار مهرجان كان

في عام 1954، منحت جائزة Grand prix للمخرج Delbert Mann، كانت الجائزة عبارة عن رمز يشبه فروع الشجرة، بعد مرور سنتين على تكريمه، أصبحت الجائزة رمز لمهرجان كان السينمائي.

فوز أول فيلم وثائقي في مهرجان كان

من اللقطات الظريفة التي حدثت في مهرجان كان، حصول فيلم مايكل مور، على جائزة أفضل فيلم وثائقي، الذي يعتبر الفيلم الوحيد الذي حصل على هذه الجائزة، ليكون الوثائقي الأول المنافس في مهرجان كان السينمائي.

جان كلود فان دام ضد دولف لوندجرين 1992

من ضمن اللقطات الكوميدية التي ظهرت على السجادة الحمراء، توتر العلاقة بين النجم جان كلود فان دام، دولف لوندجرين، الذي دفع المصورين لتصويرهم سريعًا، لكنها كانت مجرد دعاية لفيلمهم المشارك في مهرجان كان.

الصور السيلفي ممنوعة في مهرجان كان

تم منع التصوير السيلفي من مهرجان كان السينمائي، بعد اختراق أحد الممثلين قوانين المهرجان، من خلال اتباعها ملابس غير مناسبة، التي أثارت الجدل في مهرجان كان السينمائي.

بعد هذه الواقعة تم إصدار قانون بعدم التصوير السيلفي، حيث تم وضع هذه القاعدة الصارمة على الدعاية المرسلة للمدعوين للمهرجان.

رد فعل أبطال أسوأ فيلم في مهرجان كان 

الذين ظهروا وسط حشد كبير من الجماهير، الذين كانوا يوجهون لهم النقد والسخرية، بسبب الفيلم المقدم بعنوان الأرنب البني، حيث أطلق عليه المدعوين، أنه أسوأ فيلم تم عرضه في مهرجان كان على الإطلاق.

كانت تدور أحداث الفيلم، حول خنزير يعمل تاجر في السوق التجاري، يعاني من بعض الضغوطات التي تمنعه من السعادة، الذي اعتبره البعض من ضمن الأعمال غير مناسبة على الإطلاق.