ملكات جمال الكون: هكذا اختلفت معايير الجمال عبر العصور.. الصور ستدهشك

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 21 يوليو 2021
ملكات جمال الكون: هكذا اختلفت معايير الجمال عبر العصور.. الصور ستدهشك
مقالات ذات صلة
ملكة الظلام: عارضة أزياء تنسف معايير الجمال التقليدية
شاهد ملكة جمال تسقط على المسرح: وهكذا تصرفت
بالصور : ملكة جمال الحليب

يهتم البعض بمتابعة مسابقة ملكات الجمال، التي يتم من خلالها وضع بعض المعايير المعينة، التي يتم من خلالها تحديد اتجاهات جمال المرأة، سواء من ناحية الوزن أو لون البشرة وتصفيفة الشعر.

ستلاحظ هذه المعايير والمتغيرات التي حدثت على مر السنين، من خلال مسابقة اختيار ملكة جمال الكون، التي تضع بعض المعايير المختلفة بشكل سنوي، وعليه يتم تحديد اتجاهات الموضة والمرأة لهذا العام.

على الرغم من أن هناك كثير من الحملات الإعلانية، التي تنص على أن المرأة جميلة أينما كانت، كنوع من التشجيع ومد الثقة بالنفس في كثير من السيدات، حتى لا تشعر بضيق من بعض المشكلات الطبيعية المتعلقة بزيادة الوزن أو لون البشرة.

أعتمدت كثير من العلامات التجارية، على اختيار بعض العارضات التي حطمت هذه المعايير، إذ أصبح الوزن الزائد من علامات الجمال، البشرة الداكنة التي تحتوي على النمش، أيضًا من علامات الجمال، فالمرأة جميلة أينما كانت.

سنطلعك في التقرير التالي على صور لملكات جمال العالم، لتلاحظ كيف اختلف ملامحهن بداية من 1959 حتى عام 2021، وفقاً لما نشرُ في موقع Bright Side الأمريكي.

ملكات جمال الكون على مر العصور

  • أكيكو كوجيما من اليابان ، 1959
  • Kiraiki Tsopei من اليونان ، 1964
  • أمبارو مونيوز من إسبانيا عام 1974
  • لورين داونز من نيوزيلندا 1983
  • أليسيا ماتشادو من فنزويلا ، 1996
  • Brook Lee من الولايات المتحدة ، 1997، كانت تبلغ من سن 26 عامًا، عندما قررت الاشتراك في مسابقة ملكة جمال الكون وحصلت على اللقب.
  • دينيس كوينونيس من بورتوريكو ، 2001
  • Mpule Kwelagobe من بوتسوانا ، 1999
  • أميليا فيغا من جمهورية الدومينيكان ، 2003
  • دايانا ميندوزا من فنزويلا ، 2008
  • ليلى لوبيز من أنغولا ، 2011
  • بيا فورتزباخ من الفلبين ، 2015
  • Demi-Leigh Nel-Peters من جنوب إفريقيا ، 2017
  • Zozibini Tunzi من جنوب إفريقيا ، 2019
  • أندريا ميزا من المكسيك ، 2020

بعد مشاهدة الصور، ستلاحظ الاختلاف الواضح في ملكات جمال الكون، من ناحية اختلاف معايير الجمال، الذي يحاول البعض في الفترة الأخيرة، الابتعاد عن التنمر ووضع بعض المعايير التي من خلالها يتم تحديد إذا كانت المرأة جميلة أم لاء.

بداخل كل امرأة ستجد ما يميزها بعيدًا عن الملامح، لكن الشخصية أيضًا تعتبر من العلامات التي تجذب الطرف الثاني، هذا ما يحاول بعض العلامات التجارية الشهيرة الاعتماد عليه، لكونوا أكثر واقعية وتوصيل رسائل للمرأة أو بشكل عام.

لذلك، ستجد أن معظم الدعاية تستحين بالفتاة الطبيعية، التي تكون أكثر واقعية عن غيرها، هذا الأمر الذي يجعل الإعلان أو المعلن أكثر دقة وملاحظة ومصداقية.