سعودي يوزع أموالا بالحرم المكي بعد رفع قيود كورونا: الفيديو مؤثر

  • تاريخ النشر: الإثنين، 18 أكتوبر 2021
سعودي يوزع أموالا بالحرم المكي بعد رفع قيود كورونا: الفيديو مؤثر
مقالات ذات صلة
سعودي يوزع وجبات مجانية في مكة بمناسبة عيد ميلاده
فيديو لشخص يطوف داخل الحرم المكي بطريقة ولا أغرب!
فيديو رد فعل معتمر عاد بصره داخل الحرم المكي

تداول عدد من مستخدمي موقع التدوين تويتر، فيديو وصف بالمؤثر في المملكة العربية السعودية، حيث ظهر رجل وهو يقوم بتوزيع أموالا على العاملين في الحرم المكي .

وفي الفيديو يمر الرجل على عدد من العاملين القائمين على خدمة قاصدي المسجد الحرام ويوزع عليهم مالا، فرحا بتخفيف الإجراءات الاحترازية من كورونا وعودة المصلين بشكل كامل.

وبدأت السعودية، الأحد، تخفيف الإجراءات والقيود التي فُرضت جراء جائحة كورونا، بعدم الإلزام بارتداء الكمامة في الأماكن المفتوحة.

وقالت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي بالمملكة السعودية، في بيانها: "استووا أقيموا صفوفكم وتراصوا".. المعتمرون يحاذون بعضهم لأداء صلاة الفجر بعد تخفيف الإجراءات الاحترازية في المسجد الحرام".

السعودية تخفف قيود كورونا

وأعلنت الرئاسة إنها بدأت إزالة ملصقات التباعد الجسدي داخل المسجد الحرام وأروقته وساحاته ومرافقه، وذلك مواكبةً لقرار تخفيف الإجراءات الاحترازية وعودة الحرمين الشريفين لاستقبال القاصدين والزوار بكامل طاقتهما الاستيعابية.

وأكد مصدر مسؤول في وزارة الداخلية، وفقا لوكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس"، أن تخفيف القيود الوبائية يأتي نظرا للتقدم في تحصين المجتمع والنزول في عدد الإصابات الجديدة ويقضي بإلغاء الإلزام بارتداء الكمامة في الأماكن المفتوحة، فيما عدا الأماكن المستثناة، مع الاستمرار في الإلزام بارتدائها في الأماكن المغلقة.

ووفقاً لبيان الداخلية، جاء ما يلي:

 السماح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في المسجد الحرام مع إلزام العاملين والزائرين بارتداء الكمامة في جميع الأوقات في كافة أروقة المسجد، والاستمرار في استخدام تطبيق "اعتمرنا" أو "توكلنا" لأخذ مواعيد العمرة والصلاة للتحكم بالأعداد الموجودة في آن واحد،

السماح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في المسجد النبوي مع إلزام العاملين والزائرين بارتداء الكمامة في جميع الأوقات في كافة أروقة المسجد، واستخدام تطبيق "اعتمرنا" أو "توكلنا" لأخذ مواعيد الصلاة وزيارة الروضة الشريفة للتحكم بالأعداد الموجودة في آن واحد،

إلغاء التباعد والسماح باستخدام كامل الطاقة الاستيعابية في التجمعات والأماكن العامة ووسائل المواصلات والمطاعم وصالات السينما ونحوها،

السماح بإقامة وحضور المناسبات في قاعات الأفراح وغيرها بدون تقييد للعدد، مع أهمية التأكيد على تطبيق الإجراءات الاحترازية نظرا لخطورة السلوكيات المرتبطة به.

ووفقا للقواعد الجديدة، يشترط التطعيم بجرعتي اللقاح لدخول كافة المواقع وممارسة الأنشطة المذكورة في البند الثاني، ويستثنى من ذلك غير المشمولين والمستثنيين بحسب ما يظهر في تطبيق "توكلنا"، مع الالتزام من الجميع بكافة الإجراءات الاحترازية المطبقة بما فيها لبس الكمامة.